إشادة بالشراكة في التعليم العالي بين موريتانيا وفرنسا :|: أزمة التحول نحوالاقتصاد المعرفي ! مناهل ثابت :|: وزيرة تمثل موريتانيا في اجتماع السيدات الأول بإفريقيا :|: باحث شهيريتحدث عن المعادن والغاز(مقابلة) :|: تكوين لوزارة البترول مع شركة "شاريوت" :|: خطاط يعمل في البناء ليكسب قوت يومه !! :|: 120 دولارا لبرميل النفط فى نهاية العام :|: قطاع الإسكان يبررإلغاء عقد بناء مدرسة :|: اتفاقية مع شركة Viza للدعم في مجال الرقمنة :|: الرئيس يزورجناح موريتانيا في معرض دبي :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

أمراء وأميرات تحدّوا "البروتوكولات" وتزوجوا من عامة الشعب !
وزيرة تستقيل إثرالجدل حول أطروحتها للدكتوراه !
تسريبات :تعيينات في قطاعين حكوميين
أوامررسمية بتسريع استخراج رخص السياقة الرقمية
اتحادية التجارة تعقد مؤتمرها الرابع عشر وتنتخب محمود رياض رئيسا لها (صور)
نصائح لتخفيف استهلاك الوقود أثناء القيادة
عادات بسيطة قد تحميك من الخرف
أعداء النجاح كفاكم تشويشا... اتركوا الرجل و شأنه
صدق أولا تصدق.. 8 مرات غيّر الطقس فيها مسار التاريخ !!
موريتانيا ورحلة البحث عن الذات : بين ترسيم العربية والتمكين للفرنسية *
 
 
 
 

دولة تحجرمنزليا على مواطنيها غيرالملقحين !!

lundi 15 novembre 2021


أعلنت النمسا فرض عزل صحي على غير المطعمين ضد فيروس كورونا أو الذين لم يتعافوا منه، من أجل الحد من الارتفاع الكبير في عدد الإصابات.

وجاء هذا القرار بعد اجتماع عقده المستشار النمساوي ألكسندر شالنبرغ مع رؤساء حكومات الولايات في بلاده، لتدارس الوضعية الوبائية في البلاد، خلص إلى فرض إغلاق خاص على السكان غير المطعمين ضد فيروس كورونا.

وستطبق الإجراءات اعتبارا من اليوم الإثنين، ومن المحتمل أن يعني الإغلاق أن الأشخاص غير المطعمين ضد فيروس كورونا، سيسمح لهم فقط بمغادرة منازلهم، للقيام بمهام حيوية محددة، أو لحالات الطوارئ الطبية.

وستجرى عمليات تفتيش عشوائية لضمان الالتزام، وسيتم تغريم منتهكي حالة الإغلاق بغرامة تصل إلى 1450 يورو (1660 دولار)، وسيكون هناك استثناء للتلاميذ.

وستطبق إجراءات الإغلاق لفترة أولية تبلغ 10 أيام، وستطال نحو مليوني شخص، حيت قال وزيرالصحة النمساوي فولفغانغ ميكشتاين، إن الهدف هو تعزيز الاستعداد للحصول على اللقاحات وتقليل الاختلاط الاجتماعي بنحو 30%، وسيتم بالفعل فرض قيود رئيسية على غير الحاصلين على اللقاح، حيث يتعين عليهم على سبيل المثال تقديم نتيجة اختبار سلبية لفيروس كورونا للذهاب إلى العمل، ولا يستطيعون المشاركة في الكثير من جوانب الحياة العامة.

وللإشارة تسجل النمسا أرقاما قياسية، بشكل شبه يومي للإصابات بفيروس كورونا في الأيام الأخيرة، ولم يتم تطعيم سوى نحو 65% من السكان حتى الآن.

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا