وزارة الصحة : تسجيل 26 إصابة و96 حالة شفاء :|: "المرابطون" يفوزون على سوريا (كأس العرب) :|: تدوينة جديدة للرئيس السابق عزيز :|: وزيرالطاقة ينفي وجود خطط لخصخصة شركة الكهرباء :|: موريتانيا تتسلم جرعة جديدة من لقاح "جونسون" :|: موريتانيا : قصة بلاد شنقيط ... :|: ضبط كمية معتبرة من الأدوية المحظورة بروصو :|: BCM يبقى على السياسة النقدية الحالية :|: قمة السنغال والفرص الجديدة للتعاون الموريتاني الصيني :|: "هابا" تشارك في منتدى إعلامي بالنيجر :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

تسريبات :تعيينات في قطاعين حكوميين
إنشاء مخزن للأدوية بموريتانيا
تسريبات : تعيين وحيد في مجلس الوزراء
أنباء عن زيادة معتبرة لرواتب المعلمين والأساتذة
منزل أهل إياهي يحتضن اجتماعا تحسيسيا لزيارة رئيس الجمهورية لولاية الترارزة
تقرير :الـ 11 من سبتمبرقد يتكرربطائرات "الدرون"
حادث سيرقرب ملتقى طرق "الأبرار"
أعلى 10 دول عربية في نموالاقتصاد المتوقع في 2022
ماهي أكثرالمواد الدراسية غرابة في العالم؟
“سي إن إن” تسرّح مذيعًا لمساعدته شقيقه !!
 
 
 
 

تبريرلانسحاب نواب المعارضة من نقاش مشروع "قانون الرموز"

dimanche 7 novembre 2021


قال النائب البرلماني، العيد ولد محمدن، إن نواب المعارضة انسحبوا من جلسة مناقشة مشروع قانون حماية الرموز الوطنية، “بسبب خرق في الإجراءات المتبعة المسطرة التشريعية”.

وأضاف النائب المعارض، خلال تصريح لمصدرنا أنهم انسحبوا من الجلسة لأنهم لاحظوا أن هناك إصرارا على تغييب رأي نواب المعارضة، مشيرا إلى أن مقتضيات النظام الداخلي تتيح لكل نائب تقديم المقترحات التي يرى أنها مناسبة لتحسين مشروع قانون معين.

وأشار النائب المعارض إلى أنهم قرروا الانسحاب احتراما للنظام الداخلي، وعدم المشاركة في إجراءات قانونية باطلة، ولا تمت إلى القانون بأي صلة، وفق تعبيره.

وتابع ولد محمدن “أردنا أن نوضح للرأي العام مستوى معارضتنا ورفضنا لهذا القانون الذي يتنافى مع مكاسب الديمقراطية، والمكاسب في مجال حرية التعبير”.

وأضاف ولد محمدن أن مشروع القانون المذكور يتنافى مع مبدأ رقابة ومحاسبة وانتقاد المسؤولين “خصوصا أن البلد ملىء بممارسة الفساد والتعسف والظلم والتهميش والغبن”، وفق تعبيره.

وشدد ولد محمدن على أن هذا القانون “لا يستجيب لروح التشاور الوطني المرتقب بين الأغلبية والمعارضة”، على حد قوله.

وكان نواب المعارضة قد انسحبوا أمس من جلسة عقدتها لجنة العدل والدفاع في البرلمان، خصصت لنقاش مشروع قانون حماية الرموز الوطنية وتجريم المساس بهيبة الدولة وشرف المواطن”.

ويثير مشروع قانون “حماية الرموز الوطنية ” الكثير من الجدل منذ أن صدقت عليه الحكومة في شهر يوليو الماضي.

وكانت الحكومة قد قالت إن مشروع القانون الحالي يأتي “لسد الثغرات التي تم رصدها في منظومتنا الجنائية بغية تمكين القضاة والمحققين من آليات قانونية واضحة لفرض سيادة القانون واحترام قيم الجمهورية “.

صحراء ميديا

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا