اجتماع وزراي بين موريتانيا والجزائر :|: وزارة الصحة : تسجيل 111 إصابة و230 حالة شفاء :|: اعلان أسماء المؤهلين لمسابقة الضباط الطيارين :|: قطب التحقيق يستمع للرئيس السابق :|: وزارة البترول: احتياطي الوقود متوفرلما يزيد على شهر :|: 100 ألف جرعة من لقاحات "كورونا" لموريتانيا :|: “أزمة” في وقود السيارات منذ 3 أيام :|: انسحاب دفاع الرئيس السابق :|: الشرطة تفرق وقفة لأنصارالرئيس السابق أمام العدالة :|: مديرالصحة يعلق على موجة الرمد الحالية :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

جائزة تحمل إسم رئيس سابق للبلاد
مالسرخلف الاحتفالات بالمرأة بعد طلاقها في موريتانيا؟
وصول 5 شاحنات جزائرية تحمل شحنة من زيت الطبخ
وظيفة براتب خيالي.. مدير لمدرسة بها 3 طلاب!!
هذه الدولة قد تمحى من الخريطة العالمية !
حتى لا نُضَيِّعَ العام 1443 (أربع نصائح في إدارة الوقت) *
في دولة عربية.. طالب ينجح بـ28 من 20 في الباكلوريا !!
من غرائب أطفال الصين !!
قائمة بأطول الحيوانات عمرًا على كوكب الأرض
القسم على القرآن شرط للحصول على النت في تركمانستان !
 
 
 
 

دفاع الرئيس السابق يرد على قرار المحكمة العليا

الثلاثاء 24 آب (أغسطس) 2021


قالت هيئة الدفاع عن الرئيس السابق محمد ولد عبد العزيز إن قرار الغرفة الجزائية في المحكمة العليا برفض الطعون التي تقدمت بها شكل صدمة بالغة لها.

وقال المحامي اباه ولد امبارك إن هيئة الدفاع مارست حقها في الطعن ضد قرارات غرفة الاتهام، وكانت تأمل أن تعالج الغرفة الجزائية في المحكمة العليا الاختلالات التي وثقتها، وأن تصوب قرارات غرفة الاتهام.

وأضاف ولد امبارك في تصريح لوكالة الأخبار أنهم كانوا يتوقعون ذلك نظرا لهشاشة الأسس التي بنت عليها غرفة الاتهام قرارتها، كما كانوا يأملون أن تنهض الغرفة بدورها وتمارس رقابتها على أعمال المحاكم الدنيا.

واعتبر ولد اباه أن الطعون التي تقدمت بها هيئة الدفاع كانت واضحة، وخصوصا منع الدفاع من الحصول على ملف موكله، والذي يشكل خرقا سافرا لحقوق الدفاع، وخرقا كذلك لمبدء أساسي من مبادئ المحاكمة العادلة، وهو الحضورية.

وتساءل ولد امبارك: "كيف يمكن أن أدافع عن موكل لم أتمكن من الاطلاع على ملفه؟"

وأردف ولد امبارك أن قرار الغرفة قبول الطعون شكلا ورفضها أصلا، بما يعينه من بقاء ما كان على ما كان شكل صدمة شديدة لهيئة الدفاع عن الرئيس السابق.

الأخبار

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا