تأخرالتحويلات المالية لشيوخ المحاظربسبب أخطاء :|: منسقية مقدمي خدمات التعليم تصدربيانا جديدا :|: حتى لا يكون التشاورفرصة ضائعة / صالح ولد حننا :|: ورشة لمكتب تسييرالممتلكات المجمدة :|: اخماد 90% من الحرائق في المراعي بباسكنو :|: محادثات موريتانية - فرنسية في "كيغالي" :|: الحوار السياسي أو التشاورالمرتقب بين الأحزاب والدوله * :|: مشاكل في الذاكرة والتركيزلمن شفومن "كوفيد" :|: صدق أولا تصدق.. 8 مرات غيّر الطقس فيها مسار التاريخ !! :|: أسعارالبترول العالمية تتراجع بعد مسيرة صعود :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

غرائب وحقائق قد تسمعها لأول مرة في حياتك !!
الموظفة التي سربت وثائق فيسبوك تدلي بشهادات
أميرة تتنازل عن مليون دولار للزواج !!
دعوة للمشاركة بفاعلية في التشاور خدمة للوطن
اجراءات لضبط التنقل من خلال عبارة روصو
من هي أطول امرأة في العالم !
"كوسموس" تكتشف مخزونا ضخما من الغازبموريتانيا
أسعارالغاز من القاع إلى القمة .. ما السر؟
الرئيس يأمر براتب شهري لمسن يزاول عملا شاقا
برمجية خبيثة تنتشرفي هواتف "أندرويد" حول العالم !
 
 
 
 

الرئيس يدشن المستشفى الميداني الاماراتي

mardi 27 juillet 2021


أشرف الرئيس محمد ولد الشيخ الغزواني مساء اليوم في نواكشوط على افتتاح مستشفى الشيخ محمد بن زايد الميداني لمكافحة انتشار كوفيد 19.

وأكد وزير الصحة سيدي ولد الزحاف بالمناسبة أن إنشاء مستشفى الشيخ محمد بن زايد الميداني، الذي تبلغ سعته 120 سريرا، منها 24 للإنعاش مجهزة بكل ما يتطلبه التكفل بحالات كوفيد 19، ومركزية للأكسجين ومختبرا وجهاز أشعة والذي تم تشييده في إطار التعاون الثنائي المتميز بين بلادنا ودولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة يتنزل في إطار تعزيز المنظومة الصحية الوطنية.

وأضاف أن افتتاح مستشفى الشيخ محمد بن زايد يعد دليلا ساطعا على عمق العلاقات الأخوية والروابط المتينة بين شعبي الجمهورية الإسلامية الموريتانية ودولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة وقيادتيهما الحكيمتين.

وأكد وزير الصحة السيد سيدي ولد الزحاف في كلمة بالمناسبة ان قطاع الصحة شرع في القيام بإجراءات متعددة بغية تقريب الخدمات الصحية من المواطنين وتيسير الولوج المادي لها، إلا أن جائحة كوفيد 19 ألقت بظلالها على المشهد الوطني، على غرار ما حدث في بقية دول العالم بحيث أصبح كوفيد 19 عنوانا رئيسيا وتحديا ماثلا يتوجب أخذه بعين الاعتبار ليس في المقاربات الصحية فقط، بل على جميع الصعد.

وأضاف أن الرئيس مهتم جدا بالجائحة حيث أمر بانشاء لجنة حكومية متعددة القطاعات لتنسيق ومتابعة جهود مكافحة الجائحة، وأُنشاء صندوق وطني خاص لمواجهة آثارها الصحية والاقتصادية والاجتماعية، وعملت قوى الأمن على مراقبة المنافذ، وانخرطت كل القوى الحية في هذه المواجهة.

وأوضح ان قطاعه عمد الى تشكيل خلية متعددة الأطراف لمتابعة التطورات الصحية والمؤشرات الوبائية لكوفيد 19، كما أمن الفحوصات للوافدين والحجر الصحي للمصابين مما أدى إلى تأخير وصول الجائحة إلى بلادنا بالمقارنة مع جيراننا وأتاح الفرصة لوضع استراتيجية فعالة ومرنة تضمنت الرصد والمتابعة والإعداد لمواجهة الجائحة.

وأستعرض بلغة الأرقام التجهيزات الصحية المتوفرة قبل جائحة كوفيد 19 حيث كانت البلاد تمتلك فقط مركزيتين اثنتين للأكسجين، و15 سرير إنعاش، و22 جهاز تنفس اصطناعي، في الوقت الذي تمتلك فيه اليوم 12 مركزية للأكسجين و294 سرير إنعاش و234 جهاز تنفس اصناعي، كما تم تعزيز القدرات البشرية باكتتاب 32 طبيب إنعاش مقيم و51 طبيبا عاما و31 فنيا عاليا في التخدير و146 ممرضا، وتمت تعبئة خبراء في هذا المجال من أطبائنا العاملين في الخارج وخبراء من دول شقيقة وصديقة، مما عزز تكوين أطقمنا التي تتولى الآن التكفل بمرضى كوفيد 19

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا