في إطار الحملة الوطنية لمكافحة كوفيد19: مفوضية حقوق الإنسان تدعم مركز دمج الأطفال المتنازعين مع القانون :|: مذكرة تفاهم في مجال التشغيل بين موريتانيا والمغرب :|: لقاء بين رئيس الجمهورية ونواب ولاية غورغول :|: وزارة الصحة : تسجيل 329 إصابة و180 حالة شفاء :|: موريتانيا توسع إجراءات التصدي ل"كورونا" :|: إطلاق عملية فتح الشوارع وإخلاء الساحات العمومية بنواكشوط :|: تساقط أمطارعلى مناطق مختلفة من البلاد :|: الناطق باسم الحكومة :الجرعة 2 من لقاح "سترازنيكا "في موعدها :|: الاعلان عن تتائج مسابقة "كونكور"2021 :|: هبوط جديد لأسعارخام الحديد الموريتاني :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

المهنة الفنية لنجل بايدن تحرج البيت الأبيض !!
وقائع اليوم 2 من محاكمة المشمولين في ملف BCM
رجل أمام القضاء بتهمة إخفاء "دبابة" بمنزله !!
اعتقالات جديدة في ملف "سوماغاز"
"صوملك" تطلق مشروع تزويد كبار المستهلكين بعدادات ذكية
وزيرة تفرض رسوماً على التقاط "سيلفي" معها!!
كيف نميّزالمواقع المزيفة على الإنترنت؟
طرق بسيطة للتخلص من حرقة المعدة !
موريتانيا في حسابات الصين / د يربان الحسين الخراشي
معلومات هامة عن جبل جبل حراء..
 
 
 
 

الموريتانيون: يخلد أول أيام عيد الأضحى ...

الثلاثاء 20 تموز (يوليو) 2021


يخلد الموريتانيون أول أيم عيد الأضحى اليوم.

وقد بدأت الاستعداد لتخليد هذا اليوم العظيم باكرا من طرف الباعة حيث زينوا المحلات التجارية وواجهاتها بالملابس الزاهية الألوان ولعب الأطفال وتشهد هذه الأسواق نوعا من الحركية، وقد أكد الكثير من الباعة الذين التقيناهم أن نقص السيولة وغلاء أسعار اللباس أثر ا على الاقبال على السوق في هذا العيد.

فمثلا وصلت ثياب الأطفال حدود12000 مع النعل وفي الحدود الدنيا تصل ل14000 دون النعل،اما ثياب الرجال فوصلت "الدراعة من ازبي" حدود 50000 اوقية مع محدودية توفر هذا القماش وفي الحدود الدنيا تصل بذلة كاملة من قماش"42 حدود10000 مع النعل.

أما لباس النساء فتتراوح أسعاره مابين 3500 و3800 لمحفة من "كاز" و20000 و35000اوقية مرورا بأنوع مختلفة من الملاحف مثل"حريم السلطان،القميري ،لخياطة .. وزنكة والرش ويصل سعرها مابين 9000 و6000 و3000 اوقيةمن "دون نسيان الملابس الداخلية ومستلزمات الزينة من "الحناء والحلوة التي هي نظافة الجلد وارتداء ماخف حمله وغلا ثمنه من الأساور والمجوهرات".

الأضحية ...غلاء فاحش و لكن ..

لا تكتمل فرحة عيد الأضحى لدى غالبية الأسر الموريتانية دون شراء اضحية وقد عرفت هذه الأخيرة أسعارا خيالية حيث وصلت في ادناها ل50000أوقية ومابين 70000 الى 80000 اوقية لآصناف أكبر .

وعلل المنمون الارتفاع في الأسعار بزيادة اسعارحمولة الحيوانات من شرقي البلاد إلى العاصمة .

في حين ذكرت مصادر صحفية أن ارتفاع أسعار الأضحية في موريتانيا يعود بالأساس إلى توريد الأضاحي للدول المجاورة طمعا في الربح من طرف باعتها وإقبال الكثير من الأجانب من تلك الدول على شراء الأضاحي من موريتانيا دون تدخل من السلطات لضبط الوضع حتى الان.

وبالتأكيد اذا لم تتدخل السلطات لضبط الوضع وانهاء المضاربات في سوق الأضاحي فإن الكثير من الأسر الموريتانية ستضطر لشراء كميات من اللحم بسبب عدم مقدرتها على مجاراة تلك الأسعار الغالية جدا لأضحية العيد هذه السنة.

زحمة المرور...وفوضى التجارة

زحمة المرور أصبحت من لوازم العيد حيث كانت في كل مكان بسبب غلقرالتجمع العام لأمن الطرق لكل الطرق المحاذية للأسواق بالعاصمة مما اضطر المواطنين للسير لمسافات طويلة راجلين واضطر أصحاب السيارات لسلوك طرق فرعية ازدادت فيها الزحمة بشكل كبير .

وقد شكا الكثير من الزبائن الذين التقيناهم من تلك الوضعية كما ان ضيق السوق وسوء التنظيم فيها يجعل النساء يزدحمن بغيرهم من غير المحارم بسبب ضيق الممرات وهي وضعية تثير سخط النساء اللواني التقينهن وهم الجمهور الغالب في الأسواق في مثل هذه الأيام ،كما اشتكا بعض الباعة والمرتادين للسوق هم والباعة من اللصوص.

طقوس العيد..دين ...ودنيا

تبدأ مراسيم العيد بالتزين كامل الزينة والصلاة ثم تناول مالذ وطاب من مأكولات ومشروبات في الجزء الأول من اليوم(من أشهرها اللحم المشوي وأطاجين والكسكس ) ويتم تبادل كؤوس الشاي المنعنيع ويكون هنالك وقت للاستمتاع بما تبثه التلفزة الوطنية من برامج ترفيهية عن العيد ،أما في المساء فتكن هنالك فرصة للتزاور والتسامح والترويح عن النفس. وعادة مايكون العيد موسما للانفاق والتصدق والتجاوز عن الخطاء والزلات وإبداء كل أنواع التكافل الاجتماعي لتعم البهجة الجميع ويفرحون باحج أفضل الأيام في الاسلام.

ويعتبر العيد موسما لاظهار الفرح والزينة وهو مايعمل الموريتانيون مثل غيرهم من الشعوب الاسلامية علىه حيث يخلدون أيامه الثلاث غي جو من السكينة والرح والتسامح .

(خاص الحصاد)

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا