الوفد الأمريكي يبدأ محادثاته مع المسؤولين بنواكشوط :|: حريق بسوق المقاطعة الخامسة المركزي :|: رئيس الجمهورية يزورالامارات الشهر القادم :|: FMI يصدر تقريرًا بعنوان "آفاق الاقتصاد العالمي" :|: جمعية النور" تطلق موسمها المديحي السادس :|: انطلاق مهرجان السينما الأفريقية" في "واغادوغو" :|: إلزام جميع الموظفين بالتلقيح :|: وزارة الصحة : تسجيل 37 إصابة و41 حالىة شفاء :|: القبض على مجموعة متهمة بتنفيذ سرقات في ميناء نواذيبو :|: فرض إجراءات صحية جديدة بنقاط الدخول إلى البلاد :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

تساقط أمطارعلى مناطق مختلفة من البلاد
خبازتونسي يفوزبلقب "أفضل باغيت في باريس"
شكوى من الرئيس السابق حول عدم إيداع عائدات محجوزاته
التحول الطاقوي في موريتانيا: مقدرات معتبرة من الطاقة الهوائية والشمسية وفرص واعدة
غرائب وحقائق قد تسمعها لأول مرة في حياتك !!
طبيب مناعة يكشف موعد انتهاء جائحة "كورونا"
مرحبًا بالحوار الوطنيّ:*
قائد الدرك يزورركيز للاطلاع على ظروف سيرالتحقيقات
الموظفة التي سربت وثائق فيسبوك تدلي بشهادات
أميرة تتنازل عن مليون دولار للزواج!!
 
 
 
 

ورشة لمراجعة برامج التعليم العالي بموريتانيا

الثلاثاء 15 حزيران (يونيو) 2021


افتتحت اليوم ورشة لدراسة ومراجعة البرامج الأكاديمية لمؤسسات التعليم العالي في موريتانيا منظمة من طرف وزارة التعليم العالي والبحث العلمي بالتعاون مع اليونسيف.

وسيتلقى المشاركون في هذه الورشة خلال ثلاثة أيام عروضا حول برامج مؤسسات التعليم العالي في موريتانيا ومدى ملاءمتها مع مستجدات العصر واقتراح السبل الكفيلة بتطوريها مستقبلا.

وأكدت وزيرة التعليم العالي والبحث العملي مال بنت الشيخ عبد الله على أهمية هذه الورشة باعتبارها ستساهم في تفعيل المنظومة التربوية في البلد سبيلا إلى تطوريها، لكي تواكب التطور العلمي الذي يشهده العالم في المجال الأكاديمي.

وقالت إن هذه الورشة تعتبر نتاجا للاتفاقية الموقعة بين قطاعها ومنظمة اليونسكو المتعلقة بإعداد استراتجية جديدة لقطاع التعليم العالي في أفق 2021-2030 والممولة من طرف الدولة الموريتانية، مشيرة إلى المكانة التي يوليها فخامة رئيس الجمهورية، السيد محمد ولد الشيخ الغزواني للتعليم والتكوين المجسدة على أرض الواقع من قبل حكومة معالي الوزير الأول، السيد محمد ولد بلال.

ونبهت إلى أن مواءمة مخرجات التعليم العالي مع الاحتياجات التنموية للبلد ظلت دون المستوى لافتقارها إلى تلبية متطلبات سوق العمل مما أدى إلى انتشار البطالة في صفوف حملة الشهادات المكونين فى مجالات لا تستجيب لحاجيات ومتطلبات السوق العمل الوطني.

وأضافت أن هذه الورشة ستكون فرصة لتقييم وضعية مختلف التكوينات لدى مؤسسات التعليم العالي من طرف الخبراء الدوليين مما جعلها مناسبة للتفكير في تفعيل العلاقات بين المنظومة الجامعية ومحيطها الاقتصادي والاجتماعي، مما سيساعد في خلق مزيد من الشراكة بين الجامعة والمؤسسات لضمان فرص لتدريب الطلبة في الوسط المهني، معربة عن يقينها بأن نقاشات المشاركين ومداخلاتهم ستثري أعمال هذه الورشة.

وبدوره أوضح مدير الاستراتجيات والبرمجة ورئيس اللجنة الفنية الوطنية، محمد ولد بنيوك الأهداف السامية لهذه الورشة، باعتبارها ستناقش محورا أساسيا من محاور استراتجية قطاع التعليم العالي، من خلال دراسة الفعالية الخارجية للتعليم العالي والعروض المقدمة حول البرامج الأكادمية والمهنية لمختلف كليات جامعة انواكشوط العصرية ومؤسسات التعليم العالي في البلد.

وقال إن هذه الورشة ستكون فرصة لمراجعات شاملة لجميع التخصصات المنهجية ودراسة مكوناتها ومحتوياتها العلمية وصولا إلى تحقيق أهداف مخرجات التعليم الموجه لسوق العمل وضبط نوعية وجودة البرامج الأكايمية والمهنية

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا