وزيرالبترول والطاقة يشيد بكفاءة مدير"صوملك " :|: مديرية الاتصال بأركان الدرك تقدم توضيحا :|: وزارة الصحة : تسجيل 42 إصابة و42 حالة شفاء :|: توضيح أسباب توقف "خدمة" بموقع الخزينة :|: عمال قطاع الثقافة يتلقون الجرعة 1 من لقاح "كورونا" :|: ورشة لمراجعة برامج التعليم العالي بموريتانيا :|: انطلاق الحملة الوطنية للتلقيح ضد كوفيد-19 :|: إدارة الأمن تتسلم تجهيزات ووسائل نقل :|: موريتانيا تحتل الرتبة 134 عالمياً في جودة التعليم :|: وزيرالصحة يتحدث عن جهود مكافحة مرض السرطان :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

حديث جديد عن تعديل وزاري موسع
ماهي أسباب ظهور مرض الفطر الأسود في الهند؟
شاب يصبح مليونيراً لليلة واحدة فقطّّ !!
شركة قطارات اليابان تعتذرعن تأخرالقطار دقيقة !!
مجرم يستأجر"هليكوبتر" ليسلم نفسه إلى الشرطة !!
ماهي عادات الرئيس الأمريكي "بايدن" في الطعام ؟
لماذا يكره الناس أصواتهم عند سماعها ؟!
غريب: يطلق زوجته بسبب تعليق على "فيسبوك" !!
تحديد مواعيد الامتحان الأخيروالمسابقات
ترقب كبيرللكشف عن التعديل الوزاري الجديد
 
 
 
 

وزيرة البيئة تعدد انجازات الحكومة في قطاعها

السبت 5 حزيران (يونيو) 2021


خلدت موريتانيا السبت اليوم العالمي للبيئة تحت شعار دولي هو:" استعادة النظم الطبيعية.
"
وبهذه المناسبة ألقت وزيرة البيئة والتنمية المستديمة مريم بكاي، كلمة ركزت فيها على انجازات الحكومة في مجال قطاعها .
وأكدت بالقول في هذا الاطار فان الحكومة باشرت في انجاز الاجراءات التالية :

من أجل الحد من ازالة الغابات والتي تمثل حوالي 46000 هكتارسنويا، فقد بدا العمل في انجاز برنامج سنوي من 3000 هكتار سيتم استكماله عبر أنشطة تهدف إلى تحسين نفاذ الأسر الريفية الى غاز البوتان.

كما أننا نعكف حاليا على دعم نجاعة الوكالة الوطنية للسور الأخضر الكبير لحشد التمويلات الخارجية الاضافية من أجل مضاعفة التدخلات في مجال استعادة الأراضي المتدهورة والتي تشمل 80 ٪ من التراب الوطني.

ومن أجل تحسين تسيير النفايات الصلبة، فقد قمنا باطلاق دراسة لتحديد موقع ملائم يمكن أن يأوي مركز طمر جديد للنفايات الصلبة، مطابق للمعايير الصحية والبيئية المطلوبة ، كما يتم تحضير مشروع قانون حول تسيير النفايات الصلبة.

وبالنظر للأخطار على صحة الانسان والبيئة ، فقد تم حظر استخدام السيانيد في عمليات التنقيب التقليدي كما نعمل على تطوير تقنيات استغلال بدون زئبق.

وفي اطار تنفيذ اتفاق باريس حول المناخ الذي صادقت عليه بلادنا سنة 2017، سنقوم بمراجعة اسهامنا الوطني من أجل دعم الجهد الجماعي لخفض غازات الاحتباس الحراري وتحديد اجراءات التكيف للقطاعات الأكثر هشاشة .

وسنطلق خلال السنة الجارية صياغة الاستراتيجية الوطنية الجديدة لحماية واستعادة التنوع البيولوجي 2022 - 2030.

أيها المواطنون أيتها المواطنات.

يبقى علينا عمل الكثير من أجل ترقية الممارسات الزراعية والسمكية المستدامة وحماية الشاطئ ووضع حد نهائي للصيد الجائر ولكل الأنشطة التي تلوث وتدمر النظم بها وتعرقل التنمية المستدامة لبلادنا .

ومن أجل ذلك، فان قرار الاستثمار في المشاريع الكبيرة، عمومية كانت أو خصوصية سيتم اتخاذه بالنظر بعين الاعتبار تأثيراتها على المناخ والتنوع البيولوجي والبيئة.

وبوضوح فان أي مشروع ذي تأثير بيئي قوي جدا سيتم رفضه .

نحتاج فعلا الى بناء مسار جديد للتنمية يأخذ في الحسبان قدرة نظمنا الطبيعية على تلبية احتياجاتنا الأساسية الحالية والمستقبلية.

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا