تحديد موعد تنظيم بطولة الخريف للرماية التقليدية :|: اجراءات لضبط التنقل من خلال عبارة روصو :|: وزارة الصحة : تسجيل 32 إصابة و32 حالة شفاء :|: البنك الدولي: الاقتصاد العالمي يشهد تفاوتا في عمليات التعافي :|: معادن موريتانيا تسعى لبناء وتجهيز جامعين :|: وزارة الصحة : تم تلقيح أكثرمن 42 ألف شخص في 3 أيام :|: اعتذارعن اضطرابات كهربائية خفيفة في نواكشوط :|: من هي أطول امرأة في العالم ! :|: التشاور … العفو عما سلف ،لمستقبل واعد / جدو ولد خطري* :|: وفد أمريكي يزورموريتانيا الأسبوع المقبل :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

تساقط أمطارعلى مناطق مختلفة من البلاد
خبازتونسي يفوزبلقب "أفضل باغيت في باريس"
شكوى من الرئيس السابق حول عدم إيداع عائدات محجوزاته
التحول الطاقوي في موريتانيا: مقدرات معتبرة من الطاقة الهوائية والشمسية وفرص واعدة
غرائب وحقائق قد تسمعها لأول مرة في حياتك !!
طبيب مناعة يكشف موعد انتهاء جائحة "كورونا"
مرحبًا بالحوار الوطنيّ:*
قائد الدرك يزورركيز للاطلاع على ظروف سيرالتحقيقات
الموظفة التي سربت وثائق فيسبوك تدلي بشهادات
أميرة تتنازل عن مليون دولار للزواج!!
 
 
 
 

برلمانيون يطالبون بنقاش الوضعية الأمنية

السبت 5 حزيران (يونيو) 2021


طالب النائب البرلماني الطالب ألمين بجلسة برلمانية طارئة لتدارس الوضعية الأمنية في نواكشوط

وأضاف النائب أن التراخي مع المجرمين وإطلاق سراحهم يعتبر من أهم عوامل انتشار الجريمة

معلنا أن الحل يوجد فقط بتطبيق الشرع في القاتل وتنفيذ حكم الإعدام في كل من ارتكب جريمة قتل

نص الدوعوة المطالبة بالجلسة البرلمانية الطارئة

قال تعالى في كتابه العزيز (وَلَكُمْ فِي الْقِصَاصِ حَيَاةٌ يَا أُولِي الْأَلْبَابِ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ)
صدق الله العظيم ،،

من المؤكد أن التراخي مع المجرمين وإطلاق سراحهم بحرية مؤقتة وعدم تنفيذ أحكام الإعدام الصادرة عن القضاء ، هي من أهم العوامل التي أدت لتنامي عمليات القتل والسطو التي تشهدها الأحياء الشعبية في المدن الرئيسية خاصة في انواكشوط وانواذيبو..

الوضعية أصبحت مقلقة وتستوجب التحرك السريع والعاجل من جميع مؤسسات الدولة المعنية لمعرفة مكامن الخلل ووضع الحلول المناسبة لها حتى يتم الحد من ظاهرة الإجرام وتثبيت الأمن وطمأنة المواطن الذي اصبح يشعر بالخوف والقلق على نفسه وممتلكاته.

وانطلاقا من مسؤوليتنا الرقابية كجمعية وطنية سأتقدم رفقة مجموعة من زملائي النواب بمبادرة لعقد جلسة برلمانية طارئة بحضور كل من وزير العدل ووزير الداخلية واللامركزية، تخصص لمناقشة هذا الملف من جميع جوانبه سواء ما يتعلق بتعاطي القضاء مع المجرمين أو ما يتعلق بالخطة الأمنية المتبعة ومدى جاهزية وتعداد أفراد الأمن المكلفين بتنفيذها ، وكذلك مدى توفر الوسائل والامكانيات الضرورية لمكافحة الجريمة والتصدي لها.

كما ساقترح في هذه الجلسة إصدار توصية برلمانية بعدم تعطيل تنفيذ أحكام القصاص في القتل وذلك من أجل ردع المجرمين واحترام القوانين والتشريعات النافذة وتحقيق العدالة للضحايا وذويهم ..

ونذكر في هذا الخصوص بأن عقوبة الإعدام ما زالت تطبق في العديد من الدول العربية مثل مصر والسعودية والمغرب وكذلك بعض الدول الغربية ذات الديمقراطيات العريقة مثل الولايات المتحدة الأمريكية واليابان .

الريادة

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا