بدء ترحيل أسرمن مكان بناء جسرروصو :|: وزارة الصحة : تسجيل 34 إصابة و33 حالة شفاء :|: انعقاد مؤتمرنقابة الفاعلين في التعليم الخاص :|: قطاع الثقافة والشباب والإعلام .. رؤية إصلاحية* :|: زيارة مرتقبة لرئيس الجمهورية إلى بريطانيا :|: توقعات بانخفاض عام لدرجات الحرارة :|: جلسة علنية لنقاش "قنون الرموز". :|: قطاع وزاري ينفي تسريح بعض عماله :|: نصائح لتخفيف استهلاك الوقود أثناء القيادة :|: FMI : ضغوط التضخم العالمي مستمرة حتى منتصف 2022 :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

تساقط أمطارعلى مناطق مختلفة من البلاد
خبازتونسي يفوزبلقب "أفضل باغيت في باريس"
غرائب وحقائق قد تسمعها لأول مرة في حياتك !!
مرحبًا بالحوار الوطنيّ :*
قائد الدرك يزورركيز للاطلاع على ظروف سيرالتحقيقات
الموظفة التي سربت وثائق فيسبوك تدلي بشهادات
أميرة تتنازل عن مليون دولار للزواج !!
دعوة للمشاركة بفاعلية في التشاور خدمة للوطن
اجراءات لضبط التنقل من خلال عبارة روصو
من هي أطول امرأة في العالم !
 
 
 
 

عدد من أساتذة "بوليتكنيك" يطالبون برفع تعليق "كنام" عنهم

mardi 18 mai 2021


علق الصندوق الوطني للتأمين الصحي "اكنام" تأمين أساتذة التعليم الذي يدرسون في المدرسة العليا متعددة التقنيات"بوليتكنيك" ، وكذا المعاهد التابعة لها، وذلك بسبب عدم تسديد المدرسة للمستحقات المالية مقابل التأمين.

وقال مصدر في المدرسة إن الأساتذة تفاجأوا بتعليق الصندوق لخدمات التأمين الصحي لديهم، بعد محاولتهم الاستفادة منها، بعد الحاجة لها لتلقي العلاج لهم، أو لذويهم من المؤمنين.

وتتبع المدرسة لوزارة الدفاع، ويتولى تسييرها عقيد من الجيش.

وأكدت المصادر تبادل رسائل إدارية بين إدارة الصندوق، وإدارة المدرسة بعد تعليق الصندوق لتأمين جميع أساتذة التعليم العالي الموظفين بالمدرسة والمعاهد العليا التابعة لها، وهي معهد الأشغال العامة بمدينة ألاك، ومعهد المعادن بمدينة الزويرات، ومعهد الطاقات في نواكشوط.

ويتجاوز عدد من تم تعليق تأمينهم الصحي 40 أستاذا.

وأكد عدد من الأساذة أنهم منذ 11 شهر تم تعليق تأمينهم الصحي، رغم أن إدارة المدرسة تسحب مبلغ 4% من رواتبهم شهريا، ويفترض أن تدفع هذه النسبة للصندوق الوطني للتأمين الصحي مقابل التأمين، وهو ما يبدو أنه لم يحصل – يقول أحد الأساتذة -، وذلك بالإضافة لنسبة 5% تدفعها المؤسسة (رب العمل) للصندوق.

وأضاف الأساتذة أنهم تواصلوا مع قائد المدرسة، ومع وزارة التعليم العالي بغية حل هذه المشكلة، لكنهم إلى الآن لم يجدوا لها حلا لدى الجهات المعنية رغم الحاجة الماسة للتأمين للمتابعات الطبية والمرضية.

وتساءل الأساتذة الذين تحدثوا للأخبار عن مصير هذه الأموال التي تم سحبها من رواتبهم شهريا، والتي لم يتم دفعها لصندوق التأمين الصحي كما كان مفترضا، وبناء على ذلك قام الصندوق بتعليق تأمين الأساتذة.

الأخبار

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا