بدء ترحيل أسرمن مكان بناء جسرروصو :|: وزارة الصحة : تسجيل 34 إصابة و33 حالة شفاء :|: انعقاد مؤتمرنقابة الفاعلين في التعليم الخاص :|: قطاع الثقافة والشباب والإعلام .. رؤية إصلاحية* :|: زيارة مرتقبة لرئيس الجمهورية إلى بريطانيا :|: توقعات بانخفاض عام لدرجات الحرارة :|: جلسة علنية لنقاش "قنون الرموز". :|: قطاع وزاري ينفي تسريح بعض عماله :|: نصائح لتخفيف استهلاك الوقود أثناء القيادة :|: FMI : ضغوط التضخم العالمي مستمرة حتى منتصف 2022 :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

تساقط أمطارعلى مناطق مختلفة من البلاد
خبازتونسي يفوزبلقب "أفضل باغيت في باريس"
غرائب وحقائق قد تسمعها لأول مرة في حياتك !!
مرحبًا بالحوار الوطنيّ :*
قائد الدرك يزورركيز للاطلاع على ظروف سيرالتحقيقات
الموظفة التي سربت وثائق فيسبوك تدلي بشهادات
أميرة تتنازل عن مليون دولار للزواج !!
دعوة للمشاركة بفاعلية في التشاور خدمة للوطن
اجراءات لضبط التنقل من خلال عبارة روصو
من هي أطول امرأة في العالم !
 
 
 
 

نقابي : الوعود بتوفيرالحاصدات الزراعية لم تنجز

samedi 8 mai 2021


قال النائب الأول لرئيس مكتب الاتحادية الوطنية للزراعة في ولاية اترارزة بلعمش ولد معلوم إن الوعود التي قدمتها الحكومة للمزارعين في العام الماضي والمتعلقة بتوفير الحاصدات قد تبخرت.

وأشار ولد معلوم في تصريح له إلى أن المخاطر باتت تتهدد المحاصيل على غرار ما حصل في العام الماضي، داعيا إلى تدارك الوضعية قبل حصول كارثة جديدة على المزارعين.

وأوضح أن الحكومة وعدت بتوفير 120 حاصدة و80 جرارا مخفضة لصالح المزارعين، قبل أن تتحول الوعود إلى 36 حاصدة فقط ولم تصل حتى الآن رغم الآجال التي تم تحديدها.

وأضاف أن صفقة الـ 120 حاصدة تمت المصادقة عليها قبل أشهر، لتعلن الوزارة أنها ستصل في يناير، ثم أعلنت أنها ستصل قبل شهر مايو، وهو ما لم يحصل حتى الساعة.

وأشار بلعمش إلى أن المزارعين أبلغوا مؤخرا باتفاقية بين الوزارة ورجال الأعمال لتوفير 36 حاصدة، ستصل في غضون 24 يوما، حسب ما أكدت الوزارة مطلع مايو الجاري.

وقال ولد معلوم إن الوزير في حديثه مع المزارعين خلال زيارته الأخيرة لروصو استبعد وصول الطائرة المخصصة لرش المبيدات ومكافحة الآفات الزراعية، بحجة أن الدولة غير جاهزة لتكاليفها في هذا الموسم.

وحذر النقابي الزراعي من تكرار حادثة تلف المحاصيل الذي حصل في الموسم الماضي بسبب نقص الحاصدات وحلول موسم الأمطار مبكرا، وهو ما أدى حينها إلى ضياع حوالي 60% من هذه المحاصيل.

موقع تكنت

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا