دعوة لاجتماع طارئ لمنطمة التعاون الاسلامي :|: وزارة الصحة : تسجيل 22 إصابة و26حالة شفاء :|: الرئيس يؤكد دعم موريتانيا للقضية الفلسطينية :|: جدل بموريتانيا.. بعد منع الرئيس السابق من مغادرة منزله :|: من طقوس العيد ...«أنديونه» ضريبة العيد المزعجة ! :|: سنيم : الأهمية الاستراتيجية، نقاط القوة والتحديات / محمد ولد الناني :|: موريتانيا تخلد أول أيام عيدالفطرالمبارك :|: مضاربات كبيرة في أسعاراللحوم بنواكشوط :|: تعيينات جديدة في الوكالة الموريتانية للأنباء :|: الأمم المتحدة تتوقع نموالاقتصاد العالمي بنسبة 5.4٪ في 2021 :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

وزارة الصحة تحدد سن المُستهدفين الجدد بالتطعيم ضد "كورونا"
الوزﻳﺮالسابق ﻭﻟﺪ ﻣﻌﺎﻭﻳﺔ : فقرتان في مؤتمر عزيز وجدت التوقف عندهما
"زلة لسان" تحوّل أفقردول العالم إلى وجهة سياحية جاذبة !
الجزء2 من مقابلة الرئيس السابق مع "جون أفريك"
خبراء يحذرون من عملية احتيال على واتساب!
شاب يكشف صورا لم تُشاهد سابقا لهجمات 11 سبتمبر
قاضي التحقيق يستدعي الرئيس السابق للاستجواب
لص يستخدم مسدسا أغلى من قيمة المسروقات !
إعلان نتائج اكتتاب 532 أستاذا للتعليم الثانوي
بيجل: عنما كنت وزيرا للصيد لم يكن هنالك اتفاق بخصوصه مع السنيغال
 
 
 
 

الطفل النابغة يتخرج من الجامعة في سن الـ12 !!

الأربعاء 28 نيسان (أبريل) 2021


يستعد الطفل النابغة مايك ويمر (12 عاماً)، وهو من سالزبوري في ولاية كارولينا الشمالية، للتخرج من المدرسة الثانوية والكلية في الأسبوع نفسه، وذلك خلال شهر مايو المقبل.

ووفق شبكة "سي إن إن" الإخبارية الأمريكية، استغل الطفل ، فترة التوقف عن الذهاب إلى المدرسة خلال جائحة كورونا، لتلقي بضع فصول دراسية إضافية مكنته من ضرب عصفورين بحجر واحد.

وأكمل ويمر 4 سنوات دراسية في عام واحد، سنتان في المدرسة الثانوية ومثلهما في الجامعة، وسيتخرج من كلية "روان كاباروس المجتمعية" في 21 مايو، ومن المدرسة الثانوية في "أكاديمية كونكورد" في 28 مايو.

وأشار المصدر إلى أن الطالب "النابغة" كان يتلقى فصولا دراسية مزدوجة، وأدرك أنه بالوتيرة التي يسير بها، كان يحتاج فقط إلى عدد قليل من الفصول للحصول على درجة الزمالة الجامعية بعد تخرجه من المدرسة الثانوية.

ويهتم ويمر بالروبوتات، ويقول عن نفسه إنه "رجل الرياضيات والعلوم"، إذ لطالما كان لديه ميل للتكنولوجيا، وامتلك أول جهاز "آيباد" وكان عمره 18 شهرا، وتساءل عن كيفية عمله.

وتعلم ويمر البرمجة وصناعة الروبوتات بشكل ذاتي من خلال التجربة والخطأ ومقاطع الفيديو عبر الإنترنت، كما أنشأ شركته الخاصة "ريفليكت شويال" التي تجمع بين منصات وسائل التواصل الاجتماعي وأجهزة إنترنت الأشياء، وفق "سكاي نيوز عربية".

وقال ويمر إن "هدفي الريادي هو بناء تكنولوجيا تمكّن الناس من عيش حياة أفضل"، من خلال تبسيط كيفية عمل تقنية المنزل الذكي، من أجل مساعدة الآخرين.

وأعرب والدا ويمر عن فخرهما به، وقالت والدته ميليسا ويمر لـ"سي إن إن": "إذا أغلق أحد الأبواب على نفسه، فسيجد طريقة أخرى لمعرفة كيفية تحقيق أهدافه"، في إشارة إلى فترة التوقف التي عاشتها المؤسسات التعليمية في البلاد خلال جائحة كورونا.

ومع تخرجه بعد أسابيع قليلة، قال ويمر إنه يدرس حاليا العديد من الخيارات المستقبلية، ومن ضمنها عروض عمل داخل الولايات المتحدة وخارجها، أو الاستمرار في التعليم، أو دراسة زمالة تسمح له بتنمية شركته الناشئة.

لكنه قال إنه يريد أن يعرف الناس أنه لا يزال طفلا، فهو يخصص وقتا لأنشطة مثل لعب كرة السلة وبناء قوالب الـ"ليغو".

وقال ويمر: "يعتقد الكثيرون أنني تخلت عن طفولتي أو فقدتها بطريقة ما، لكن أقول لهم إنني أمضي وقتا كبيرا من حياتي كطفل عادٍ".

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا