تعيين رئيس جديد للجنة تقييم الشهادات ومعادلتها :|: مجلس الورزاء : تعيينات في 3 قطاعات "بيان" :|: مقرريقلص عدد لجان الصفقات العمومية بالوزارات :|: تسريبات :تعيينان جديدان في مجلس الوزراء :|: تسيريبات : تعيين رئيس لسلطة الاشهار :|: لجنة الانتخابات تعلن استعدادها للاستقالة :|: رئيس البرلمان يغرد حول المدرسة الجمهورية :|: انعقاد الاحتماع الاسبوعي لمجلس الوزراء :|: مسؤول رسمي :10000 عدد التلاميذ الذين سيدخلون السنة الأولى ابتدائية :|: خطوات للتغلب على مشاعر الغضب ! :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

معلومات عن التعديل الوزاري الجديد
تحضيرات لتغييرات في قادة الأجهزة الأمنية
معلومات عن أسعارالوقود في موريتانيا
4 نصائح للنوم إذا استيقظت قبل موعد المنبه
من سيتولي رئاسة اللجنة المستقلة للانتخابات ؟
تسريبات : تعيبنات جديدة في مجلس الوزراء
بطريقة خاطئة.. وجد مبلغاً كبيراً في حسابه المصرفي !
معلومات عن خلفيات إقالة وزيرالتهذيب الوطني
اتفاق ثلاثي الأطراف حول مشروع" نورللهيدروجين"
صدورتحويلات المعلمين وبدء استعدادات للافتتاح
 
 
 
 

البنك المركزي : زبائن NBM تعرضوا لـ « وقائع إجرامية »

samedi 3 avril 2021


قال البنك المركزي الموريتاني إن زبائن مصرف موريتانيا الجديد NBM تعرضوا لـ « وقائع إجرامية » حين اختلست مليارات الأوقية من ودائعهم عن طريق ما سماه البنك « خيانة الأمانة والتزوير واستخدام المزور ».

جاء ذلك خلال اجتماع عقده مجلس الاحتراز والتسوية والاستقرار المالي بالبنك المركزي الموريتاني، أمس الجمعة، ترأسه محافظ البنك المركزي الموريتاني الشيخ الكبير مولاي الطاهر.

وخصص الاجتماع لبحث وضعية مصرف موريتانيا الجديد، وتطور مسار شكاية البنك المركزي الموريتاني ضد الرئيس المدير العام السابق للبنك وإدارييه.

وكان قاضي التحقيق قد أحال إلى السجن قبل أكثر من أسبوعين، محمد الإمام ولد ابنه (أحد المساهمين في مصرف موريتانيا الجديدة NBM) وعبد الباقي ولد أحمد بوها (المدير العام السابق للمصرف).

وفي اجتماع البنك المركزي حث على « ضرورة مواصلة المسطرة الجارية بمنأى عن كل تدخل ذي طبيعة سياسية أو اجتماعية ».

وأكد البنك على « طبيعة ومدى خطورة الوقائع الإجرامية والأضرار التي تعرض لها المودعون ودائنو مصرف موريتانيا الجديد ».

وأضاف أن ما جرى في المصرف هو « اختلاس عدة مليارات أوقية عن طريق خيانة الأمانة والتزوير واستخدام المزور وتوزيع القروض على أشخاص ذوي صلة وشركات وهمية ».

وأكد البنك المركزي أن « هذه الاختلالات الخطيرة عرضت الوضعية المالية للبنك لمخاطر حقيقية تهدد استمراريته ».

وقال البنك إن ما حدث في المصرف يشكل « خطرًا على استقرار النظام المالي الوطني وسمعته لدى المراسلين المصرفيين في الخارج ».

وشدد البنك المركزي على « ضرورة متابعة المسؤولين عن هذه الوضعية، من أجل تطبيق ما يقره القانون في هذا المجال، وكذلك ردع الأشخاص الآخرين عن ارتكاب أعمال مشابهة ».

وأعلن البنك المركزي الموريتاني أن لديه « الثقة المطلقة في حياد القضاء ونزاهته وفعالية مسطرة التحقيق الجارية وأهميتها في هذا النوع من القضايا ».

سحراء ميديا

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا