تساقط أمطارعلى مناطق متفرقة من البلاد انواكشوط :|: مقدمو خدمات التعليم يطلبون االرئيس باكتتابهم :|: اعتذارمن شركة "صوملك" عن الإضطربات في التيار الكهربائي :|: تساقط أمطاربمناطق من ولاية اترارزه :|: غلق 384 صيدلية ومستودع بسبب المخالفات :|: غزواني: عامان من الإنجازوالإنفتاح وترسيخ القيم الفاضلة * :|: مستخدمي الآيفون.. نصائح لاسترجاع الهاتف حال سرقته! :|: أسعارالذهب العالمية تتراجع :|: رئيس UPR يتحدث عن الرنامج الانتخابي للرئيس :|: موريتانيا في الرتبة 133 على مؤشرالأمن السيبراني :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

المهنة الفنية لنجل بايدن تحرج البيت الأبيض !!
رسالة موقعة بخط يد جمال عبدالناصرمعروضة للبيع
وقائع اليوم 2 من محاكمة المشمولين في ملف BCM
رجل أمام القضاء بتهمة إخفاء "دبابة" بمنزله !!
اعتقالات جديدة في ملف "سوماغاز"
شاب يعيش مدة طويلة دون قلب!!
"صوملك" تطلق مشروع تزويد كبار المستهلكين بعدادات ذكية
وزيرة تفرض رسوماً على التقاط "سيلفي" معها!!
9 تطبيقات شهيرة تسرق كلمات المرور !!
كيف نميّزالمواقع المزيفة على الإنترنت؟
 
 
 
 

تعرف على أهم ماورد في البيان المقدم لمجلس الوزراء حول قطاع الصيد البحري

السبت 27 آذار (مارس) 2021


قدم وزير الصيد والاقتصاد البحري، عبد العزيز ولد الداهي، يوم الأربعاء الماضي بيانا لمجلس الوزراء يتعلق بتنفيذ إجراءات تنشيط قطاع الصيد البحري من خلال تشخيص المشاكل المطروحة واقتراح الحلول المناسبة.

واعتبر البيان، الذي اطلع عليه موقع الحصاد، أن الوضعية الراهنة لقطاع الصيد تتسم بتدهور للثروة السمكية وتفاوت في الأداء الاقتصادي والاجتماعي، يظهر بجلاء أن ما تم اتخاذه من سياسات في القطاع لم يفض إلى تحقيق الأهداف المنشودة؛ فقد أدى ضعف التحكم في نمط الاستغلال الحالي للثروة البحرية إلى الإفراط في اصطياد أنواع معينة وإلى "التبديد المتزايد للريع الناجم عنها" .

ويرى البيان أن القيمة المضافة في القطاع قد اقتصرت على صناعات خاصة بدقيق وزيوت السمك تثير تداعياتها الاقتصادية والاجتماعية والبيئية الكثير من التساؤل.

البيان الذي اعتمد على توصيات أيام تشاورية، كانت قد نظمتها وزارة الصيد والاقتصاد البحري في نهاية شهر فبراير المنصرم، وشارك فيها جميع الفاعلين في القطاع أكد أن مخزون بعض العينات، يتعرض حاليا لجهد صيد مفرط لا يتناغم مع إمكانية التجدد الطبقي للمخزون خاصة فيما يتعلق بصيد الأعماق (الرخويات والمواد القاعية).

وكشف البيان أن القطاع يعاني من ضعف في سعة تفريغ وتخزين منتجات الصيد بشكل لا يتلاءم مع الإمكانيات الحقيقية للإنتاج.

وبالنسبة لمرتنة طواقم السفن لاحظ البيان وجود البحارة الأجانب على الأسطول الوطني.

وجاء في البيان أن الأيام التشاورية أسفرت عن اعتماد خارطة طريق على شكل ثمان وأربعين (48) توصية على المدى القصير والمتوسط وتتعلق التوصيات الأكثر استعجالا منها بما يلي:

ـ إقرار توقيف بيولوجي لمدة ثلاثة أشهر(ابريل، مايو، يونيو) على مستوى صيد الأعماق وأقسامه المختلفة؛

ـ تخصيص معدل كميات صيد الأخطبوط المسموح بها على أساس موسمي وفصل رخص الأخطبوط عن رخص صيد باقي رأسيات الأرجل؛

ـ تجميد وخفض جهد الصيد بمختلف أنواعه، التقليدي منها وصيد أعالي البحار على الأخطبوط، وتشجيع إعادة توجيه الهد الزائد نحو مصائد أخرى غير الأخطبوط؛

ـ تعزيز البحث والرقابة في مجال الصيد وتوطيد التفتيش الصحي للمنتجات البحرية؛

ـ إعادة تعريف مفهوم الصيد التقليدي وفقا لأدوات الصيد وتنظيم كافة معداته؛

ـ مراجعة الإطار الضريبي وشبه الضريبي للقطاع بهدف تعزيز التنافسية؛

ـ تجميد الترخيص لمصانع جديدة لدقيق السمك.

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا