وزارة التعليم العالي: أجرنا طائرتين لنقل طلابنا للجزائر :|: موريتانيا تتسلم 100 وحدة لغسيل الكلى للأطفال :|: وزارة الصحة : تسجيل 53 إصابة و97 حالة شفاء :|: أسعارخام الحديد العالمية تتراجع إلى 90 دولاراً :|: نشرة الداخلية حول مخلفات العواصف والأمطار :|: نص خطاب الرئيس في منتديات البناء ولأشغال العامة :|: الرئيس يؤكد : التشاورالمزمع لن يستثني أحدا :|: الرئيس يدشن افتتاح منتديات قطاع البناء والأشغال العامة :|: مفاجأة غيرمتوقعة لسيدة بوجبة "برغر"..!! :|: فى الديمقراطية والحكامة والتنمية! / د.محمد ولد عابدين :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

مالسرخلف الاحتفالات بالمرأة بعد طلاقها في موريتانيا؟
في دولة عربية.. طالب ينجح بـ28 من 20 في الباكلوريا !!
إنطلاق العمل بالمخطط العام لمدينة نواكشوط
من غرائب أطفال الصين !!
غريب.. شقيقان توأمان يفصل بينهما عامان !!
أين نضع أجهزة "الموبايل" اثناء النوم ليلا ؟
عامل نظافة عثر على 400 ألف جنيه وسط القمامة
قريبا .. منع بيع الخبزفي المحلات التجارية
هل يحدث الغازالموريتاني نقلة في اقتصاد البلاد؟
أغنى رجل في العالم يتحدى الموت !!
 
 
 
 

توقيع اتفاق تشييد جسرروصو

الخميس 25 آذار (مارس) 2021


وقعت الحكومة الموريتانية والسنغالية، اليوم الخميس، مع شركة “بولي هانكدا” الصينية على عقد مشروع تشييد جسر روصو.

الاتفاق وقعه عن الجانب الموريتاني وزير المالية محمد الأمين ولد الذهبي، ووزير التجهيز والنقل محمد أحمدو امحيميد، وعن الجانب السنغالي وزير المالية والميزانية عبد لاي داودا ايديالو، ووزير البنية التحية والنقل البري وفك العزلة منصور افاي.

ويمول المشروع الذي تبلغ تكلفته 87.63 مليون أورو من طرف البنك الأفريقي للتنمية والاتحاد الأوروبي، وذلك في إطار تعزيز البنية التحتية في منطقة غرب أفريقيا وربطها بالسوق الأوروبية، ضمن مشروع محور طرقي يمتد من مدينة طنجة (المغرب) إلى مدينة لايغوس (نيجيريا).

وكانت الشركة الصينية، قد فازت في نوفمبر الماضي بمشروع تشييد جسر روصو، الذي يعبر نهر السنغال ليربط بين موريتانيا والسنغال.

ومن المنتظر أن تبدأ الشركة الصينية الأشغال يوم 20 دجمبر المقبل، على أن تسلم المشروع بعد ثلاثين شهراً، أي في منتصف عام 2023.

ويمتد الجسر على مسافة 1,4 كيلومتر، بين ضفتي النهر، أما عرضه فيصل إلى 55 متراً، وتتوقع دراسة فنية أن يرتفع عدد السيارات التي تعبر النهر من 115 سيارة على متن العبَّارة يومياً، إلى 370 سيارة يومياً بعد افتتاح الجسر.

وتشير ذات الدراسة إلى أن السيارات ستربح ساعتين من الرحلة ما بين مدينتي نواكشوط ودكار، الممتدة على مسافة 550 كيلومتراً.

صحراء ميديا

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا