الاقتصاد وتحولات القوة العالمية/ د. عبد العظيم حنفي :|: دعوة للمنقبين لاتباع إجراءات السلامة :|: الاعلان عن وفاة أشهرصحفية بالإذاعة الوطنية :|: المهنة الفنية لنجل بايدن تحرج البيت الأبيض !! :|: أسعارالنفط تواصل النزيف :|: ولد مولولود: يجب سحب قانون حماية الرموز لمزيدالتشاور حوله :|: عقوبات ضد متورطين في عملية غش ب"بريفه" :|: وزارة الصحة : تسجيل 155 إصابة و83 حالة شفاء :|: الاعلان عن تحويل المدرسة العسكرية بأطارإلى أكاديمية :|: تخرج الدفعة 37 من الطلبة الضباط العاملين :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

معلومات من مكان احتجازالرئيس السابق
الشواء يمكن أن يسبب السرطان.. فماهي طرق تقليل المخاطر ؟
على الهواء .. مذيع يشكوعدم حصوله على راتبه!
الصين تخطط لإنهاء هيمنة الدولارعلى الاقتصاد العالمي
رسالة موقعة بخط يد جمال عبدالناصرمعروضة للبيع
12 نصيحة عند شراء أضحية العيد
نشرتقريرأمريكي حول الكائنات فضائية
وقائع اليوم 2 من محاكمة المشمولين في ملف BCM
المهنة الفنية لنجل بايدن تحرج البيت الأبيض !!
شاب يعيش مدة طويلة دون قلب!!
 
 
 
 

المحاماة والسياسة ... / محمد ولد سيدي عبد الله

الجمعة 19 آذار (مارس) 2021


تسمي بعض الجامعات كليات تابعة لها بكليات العلوم القانونية والسياسية؛ وتجري بعض الجامعات تحريفات على هذا الاسم، فيضيفون كلمة الدولي إلى القانون، أو يجعلون السياسية وصفا للعلوم.

يبدو أن بعض المحامين -ممن لم يتخرجوا من هذه الجامعات- اعتبروا ازدواجية الأسماء التي تختارها بعض الجامعات، رخصا تخول لهم تحويل القانون إلى سياسة عند الحاجة، وحقن السياسة بالقانون للضرورة!

مهنة المحاماة مهنة شريفة، لما يرتبط بها من إفصاح عن ما يتيحه المشرع من حقوق الناس، ولما يسعى إليه ممتهنوها من حماية النفوس البشرية التي كرمها الله؛ لكن هذه المهنة عندما تساق إلى عالم السياسة؛ فإنها بذلك تكون قد جانفت المسار التي أوجد من أجلها، وسلكت دروب الهواة والمؤولين.

البلدان التي تمتلك شعوبا محترمة أقوى من أن تتهددها تصريحات أي كان، والمحامي الذي يحترم مهنته لا يتحدث بمثل هذه الأساليب الإعلامية المكشوفة، ولا يحاول أن يخيل إلى الناس أن وطنا في ذمة تصريح!

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا