حديث عن تعديل وزاري مرتقب :|: الاستحمام مساء أفضل لصحة البشرة ! :|: موريتانيا تشارك في مناورات عسكرية في تونس :|: ارتفاع أسعارالنفط وبرنت يسجل 68.71 ودولار :|: بدء التحيضرلبناء جسرين بالعاصمة نواكشوط :|: رؤساء موريتانيا ومحطات ما بعد القصرين / د.أمم ولد عبد الله :|: اتصال هاتفي من الرئيس بنظيره الفلسطيني :|: الشرطة تحقق في سرقة كبيرة بمدينة ازويرات :|: وزارة الصحة : تسجيل 14 إصابة و25 حالة شفاء :|: السيدة الأولى تفتتح يوما حول التحسيس بمشاكل العقم :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

وزارة الصحة تحدد سن المُستهدفين الجدد بالتطعيم ضد "كورونا"
الوزﻳﺮالسابق ﻭﻟﺪ ﻣﻌﺎﻭﻳﺔ : فقرتان في مؤتمر عزيز وجدت التوقف عندهما
"زلة لسان" تحوّل أفقردول العالم إلى وجهة سياحية جاذبة !
الجزء2 من مقابلة الرئيس السابق مع "جون أفريك"
شاب يكشف صورا لم تُشاهد سابقا لهجمات 11 سبتمبر
خبراء يحذرون من عملية احتيال على واتساب!
قاضي التحقيق يستدعي الرئيس السابق للاستجواب
لص يستخدم مسدسا أغلى من قيمة المسروقات !
إعلان نتائج اكتتاب 532 أستاذا للتعليم الثانوي
بيجل: عنما كنت وزيرا للصيد لم يكن هنالك اتفاق بخصوصه مع السنيغال
 
 
 
 

"الهابا" تطلق دورة تكوين حول متطلبات التغطية الإعلامية

الاثنين 15 شباط (فبراير) 2021


أطلقت السلطة العليا للصحافة والسمعيات البصرية، " الهابا" اليوم الاثنين بمباني السلطة في انواكشوط، الدورة التكوينية الثانية الخاصة بالصحفيين الفرنكوفونيين الموريتانيين، المنظمة حول المتطلبات المهنية والأخلاقية للتغطية الإعلامية، تحت عنوان: "التغطيات الإعلامية: المتطلبات المهنية والأخلاقية".

وتأتي هذه الدورة، التي تدوم ثلاثة أيام، ضمن سلسلة دورات تكوينية بدأتها السلطة العليا للصحافة في العاشر من الشهر الجاري لغاية السابع عشر من الشهر.

وتشمل فعاليات الدورة مداخلة يقدمها رئيس تحرير يومية "اوريزوه" بالوكالة الموريتانية للأنباء السيد خاليلو جاغانا حول التغطية الإعلامية للجريمة بين التحديات المهنية والأخلاقية.

وأوضح رئيس السلطة العليا للصحافة والسمعيات البصرية، السيد الحسين ولد مدو، في كلمة بالمناسبة، أن هذه الدورة الثانية تستهدف تعزيز قدرات الإعلاميين الوطنيين لا سيما في معالجة بعض القضايا التي تبين من خلال الرصد الذي تقوم به السلطة العليا، أنها ملفات تتطلب المزيد من الاهتمام، نظرا لحجم ارتباطها بالرأي العام وبالمواطنين، وبمهنية الاعلاميين وبصورة البلد.

وأضاف أن طبيعية المشاركين اليوم في هذه الدورة من مختلف القنوات الإذاعية والتلفزيونية والمواقع الإلكترونية تكتسي أهمية خاصة، مبينا أن تضافر عاملي المكونين والمكونين وطبيعية التكوين، هي أمور مطمئنة على أن التوصيات، التي ستقدم خلال الدورة، ستأخذ سبيلها إلى التطبيق، كما أن تبادل الخبرات بين الصحفيين سيمكن من وضع تشخيص لاحق يؤمن التحسين والتحيين المطرد لمعارف الإعلاميين.

وام

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا