وزيرالطاقة يتحدث عن وضعية شركة الكهرباء :|: من فضلكم لا تضروا مصالح بلدكم من حيث لا تحتسبون :|: وزيرالصيد يجيب على أسئلة مهمة حول قطاعه :|: سعي رسمي لتمويل أزيد من 100 روضة للأطفال :|: وزارة الصحة : تسجيل 36 اصابة و39 حالة شفاء :|: مشكلة الديون الكويتية المستحقة على موريتانيا: احتمالات الانفراج :|: وزارة التجارة : سنخضع عينات من الشاي للفحوص :|: الدولة تتعهد بحل النزاعات في القطع الآرضية :|: اتفاقية للتعليم الرقمي بين موريتانيا والصين :|: وزيرالبترول يشرح سبب تأخراستغلال الغاز :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

حديث جديد عن تعديل وزاري موسع
ماهي أسباب ظهور مرض الفطر الأسود في الهند؟
شاب يصبح مليونيراً لليلة واحدة فقطّّ !!
شركة قطارات اليابان تعتذرعن تأخرالقطار دقيقة !!
مجرم يستأجر"هليكوبتر" ليسلم نفسه إلى الشرطة !!
ماهي عادات الرئيس الأمريكي "بايدن" في الطعام ؟
لماذا يكره الناس أصواتهم عند سماعها ؟!
غريب: يطلق زوجته بسبب تعليق على "فيسبوك" !!
تحديد مواعيد الامتحان الأخيروالمسابقات
ترقب كبيرللكشف عن التعديل الوزاري الجديد
 
 
 
 

مطالب بتسوسة ملف حملة الشهادات العاملين في "برنامج أمل "

الأحد 31 كانون الثاني (يناير) 2021


طالبت منسقية حملة الشهادات العاملين في برنامج "أمل" سابقا بضرورة تسوية ملف هذه المجموعة، حيث اعتبرت المنسقية في بيان لها بهذا الصدد أنهم تفاجؤوا من ردود الوزير الاول السيد محمد ولد بلال علي السؤال المباشر من طرف النائب الداه صهيب حول تسوية الوضعية القانونية لحملة الشهادات في برنامج أمل.

واعتبر البيان أن الوزير الأول تلقى معلومات وتقارير غير صحيحة عن برنامج أمل و خاصة مكونة حملة الشهادات العاملين فيه والبالغ عددهم حوالي 100 شخص من مختلف التخصصات، (أقلهم حاصل علي شهادة المتريز).

وأفاد بيان المجموعة أنها اكتتبت من طرف الوكالة الوطنية لترقية وتشغيل الشباب وإدارة الدمج عبر انتقاء ملفات المترشحين لتسيير دكاكين أمل منذ انطلاقة البرنامج سنة 2012 وحتى الآن، وقد تم التعاقد معهم مباشرة من طرف وزارة التجارة ومؤسسة سونمكس، ثم تم تحويلهم بعد ذلك إلى الوزارة الأولى ومفوضية الامن الغذائي وأخيرا إلى المندوبية العامة للتضامن الوطني ومكافحة الإقصاء (التآزر) وبرر البيان كل هذه التحويلات بأنها قيم بها "حتي لا تثبت لهم حقوق عند أي جهة تذكر".

وأضاف البيان أن أعضاء المجموعة يمتلكون خبرة عشرة أعوام من العمل، لكنه عمل تم خارج إطار القانون المنظم للعمال والذي تنص عليه مدونة الشغل، وأنهم كانوا يعولون على الحكومة الحالية لحل المشكلة، خصوصا أن مندوب التآزر ذكر في عدة مقابلات أن هنالك لجنة عليا ولجنة وزارية أيضا عاكفة علي تسوية ملف برنامج أمل بصورة عامة، وهو توجه غاب عن عرض برنامج الحكومة العام، حيث اعتبرت المجموعة أنهم تفاجؤوا من عدم إدراج حل مشكلة حملة الشهادات ببرنامج أمل في برنامج عمل الحكومة.

وخلص البيان الصحفي إلى أنهم يناشدون الرئيس محمد ولد الغزواني بإنصفهم وتسوية وضعيتهم قانونيا وتوزيعهم بين المؤسسات العمومية أو المؤسسات التابعين لها أصلا، علما أن أغلبهم تخطي السن القانونية لدخول الوظيفة العمومية، ملوحين بالاستمرار في تنظيم الوقفات الاحتجاجية.

الصحراء

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا