"البنتاغون" أهدرالملايين على طائرات إيطالية بيعت لاحقا كخردة :|: أنباء عن تعليق قرارمنع دخول شحنة من الشاي :|: وزارة الصحة : تسجيل 15 إصابة و13حالة شفاء :|: عن الحصانات السلبية في المجتمع! / محمد الأمين ولد الفاضل :|: الجمارك تأمربمصادرة نوع من الشاي من الأسواق :|: تشين بنك لمؤسسات النساء في انواكشوط :|: ما ذايحدثه التخلي عن الوجبات السريعة في جسمك؟ :|: الفاو: ارتفاع مؤشرأسعارالغذاء العالمية في فبراير :|: رئيس الحزب الحاكم :""قطعنا خطوات نحو تهيئة الأرضية للتشاور" :|: مطالبة باسترااتييجية عربية لتوفير لقاح "كورونا" :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

مصدر: حديث عن تعديل وزاري جديد مرتقب
قرصان إنترنت يرعب أسرة كاملة .. واكتشاف مفاجأة مذهلة !
لماذا يضع مضيفو الطيران أيديهم خلف ظهرهم عند الاستقبال؟
اجتماع مرتقب لفيدراليات الحزب الحاكم
التعليم في موريتانيا : المشاكل والحلول / الحسن ولد محمد الشيخ
5 فوائد لـ«ماء المطر» !
موريتانيا.. "التوك توك" يغزو شوارع نواكشوط
فيلم "الرجل الذي باع ظهره" يشق طريقه للأوسكار
اعلان التعديلات الجديدة على مرسوم «تقويم المعلمين»
صحفي مصري يكتب عن موريتانيا
 
 
 
 

تاجرالسعادة.. من نجَّار إلى بائع زهور!

الاثنين 18 كانون الثاني (يناير) 2021


في وسط القاهرة وعند تقاطع شارعي شريف باشا مع عبدالخالق ثروت، تلفت نظرك عربة صغيرة ملوّنة، ومُزيّنة بأواني زهور، فتحل البهجة في روحك على الفور، وعندما تقترب أكثر، يُطالعك وجه رجل أربعيني، تغلفه عينٌ راضية، وتكشف ملامحه عمّا يقاسيه من يسميهم المصريون «الشغيلة».

أشرف حسن (45 عاماً)، أو «تاجر السعادة» كما يُطلق عليه أصحاب المحال بشوارع وسط المدينة، امتهن منذ فترة وجيزة فقط مهنة «بائع الزهور»، بعد أن أضناه العمل في مهنة النجارة لسنوات، قبل أن يقرر أن تبيع يده الخشنة، أرق النباتات، ليقطف الزهور في الصباح ثم يأتي في الظهيرة لبيعها وسط المدينة.

لأشرف قصص وطرائف مع زبائن الزهور، فيقول: عادة ما يأتي لي الزبائن لشراء الزهور من أجل تطييب خاطر الناس، ويضيف ضاحكاً: «وبالطبع ليس هناك أغلى من خاطر المدام». ويحكي عن أحد عمال اليومية الذي طلب منه تنسيق مجموعة من الزهور من أجل مصالحة زوجته، قائلاً: «ظبط لي شوية ورد بـ15 جنيهاً»، ومازحته قائلاً: «المدام مش هتتصالح بأقل من 20 جنيهاً!».

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا