العمال غيرالدائمين يطالبون بتسوية وضعيتهم :|: التنقيب السطحي عن الذهب أنتج 5.5 طن (2020) :|: النص الكامل لبرنامج حكومة ولد بلال الذي عرض أمام البرلمان :|: خطاب الوزيرالأول حول حصيلة عمل الحكومة وبرنامجها 2021 :|: الوزيرالأول يبدأ عرض حصيلة عمل الحكومة وبرنامجها2021 :|: 122 مليار دولارمهدرة بسبب عدم تدويرالمخلفات عربيا :|: "إنستغرام" تطلق ميزة احترافية للمؤثرين ورجال الأعمال :|: FIFA يعتمد ترشح ولد يحي لرئاسة CAF :|: هل في بلادنا 300 مؤسسة صحفية ؟ محمد عبد الله لحبيب :|: ولد محم: خلايا إعلام الفساد تستهدف الرئيس ونظامه :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

أسعارالذهب ترتفع فى الأسواق العالمية مع هبوط الدولار
وزيرالمالية يتحدث عن السيولة بالخزينة العمومية
10 اكتشافات جيولوجية هزت عام 2020!
إنشاء أول هيئة ثقافية نسائية بموريتانيا
تغييرات في "واتساب" مع بداية العام الجديد
من أجواء الاحتفال بالعام الجديد 2021 حول العالم
مقترحات منهجية بخصوص قراراستئناف الدراسة / عالي ولد يعقوب
10 غرائب في احتفالات العالم بالعام الجديد !!
"ناسا " تكتشف أرضا في الفضاء السحيق !!
غرائب الكرة.. منتخبات تتبنى ألوانا غيرموجودة في أعلام بلادها
 
 
 
 

الجامعة العربية تدعو إلى حلول لعودة السياحة البينية والعالمية

الخميس 24 كانون الأول (ديسمبر) 2020


دعت جامعة الدول العربية إلى بذل الجهود ووضع خطوط عريضة من شأنها النهوض بقطاع السياحة العربى والبحث عن الحلول العملية القابلة للتنفيذ، والتى تساهم فى عودة تدفق السياحة العربية البينية والعالمية الوافدة وجذبها إلى المنطقة العربية.

جاء ذلك فى كلمة السفير كمال حسن على، الأمين العام المساعد رئيس القطاع الاقتصادى بجامعة الدول العربية، أمام الجلسة الافتتاحية للدورة الـ(23) للمجلس الوزارى العربى للسياحة، التى انطلقت أعمالها أمس افتراضيًا فى العاصمة البحرينية المنامة، برئاسة زايد بن راشد الزيانى، وزير الصناعة والتجارة والسياحة البحرينى خلفًا لوزير السياحة السعودى أحمد بن عقيل الخطيب رئيس الدورة الـ(22) للمجلس ومكتبه التنفيذى، ومشاركة وزراء السياحة فى الدول العربية ومن يمثلونهم ومدراء المنظمات والاتحادات العربية.

وقال السفير كمال حسن على: «إن جدول أعمال اجتماعنا اليوم يتطرق إلى حزمة من الموضوعات البارزة، ولاسيما آفاق صناعة السياحة فيما بعد كورونا المستجد (كوفيد-19)، لأنه يمثل أهم الركائز الأساسية الداعمة للاقتصادات العربية والدولية، وهى وسيلة اتصال عملية للربط بين الشعوب والتعرف على قيمها وعاداتها، رغم التحديات الجمة التى تشهدها دول العالم نتيجة انتشار هذا الوباء الذى يعرقل النهوض بهذا القطاع، ووفقًا للتقرير الصادر عن منظمة السياحة العالمية فى هذا الشأن». وأضاف أن من أهم الموضوعات المطروحة على الاجتماع التأكيد على المسؤولية العربية والإسلامية الجماعية تجاه القدس، ودعوة المنظمات العربية والإسلامية والصناديق العربية ومنظمات المجتمع المدنى إلى توفير التمويل اللازم لتطوير الصناعة السياحية الفلسطينية وتسويقها فى مختلف الدول العربية والإسلامية وجذب الاستثمارات إليها فى هذا القطاع. وأوضح «على» أن جدول الأعمال سيناقش مقترح عقد مؤتمر وزارى سياحى عربى - صينى، وإنشاء آلية للتعاون العربى الصينى فى مجال السياحة، تهدف إلى فتح آفاق جديدة لتنمية هذا القطاع، والدفع بآلية عربية صينية مشتركة لجذب الاستثمارات الصينية فى المجال السياحى للدول العربية.. كل ذلك تحت مظلة منتدى التعاون العربى الصينى الذى يحقق نجاحات فى قطاعات متعددة.

وأكد رئيس القطاع الاقتصادى بجامعة الدول العربية أن برنامج تدريب الكوادر البشرية فى القطاع السياحى بالدول العربية من بين الموضوعات المهمة المدرجة على جدول الأعمال اليوم، لتنمية وتطوير وتدريب العاملين فى هذا القطاع، انطلاقًا من رؤيته وأهدافه بأن من أهم عوامل تنمية وتطوير هذه الصناعة الكبرى هو صقل خبرات وتدريب وتأهيل العنصر البشرى ليكونوا قادرين على قيادة قاطرة تنمية العوائد الاقتصادية ببلدانهم، وانطلاقا من توصيات فريق إدارة الأزمات بالمنظمة العربية للسياحة والتى اعتمدها المجلس الوزارى العربى للسياحة فى جلسته الطارئة بشهر يونيو الماضى.

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا