حركة المرور بين موريتانيا والمغرب "غير مضطربة" :|: وزارة الصحة : تسجيل 40 إصابة و94 حالة شفاء :|: الرئيس يعزي في ضحايا حادث سيرطريق بوتلميت :|: السلطات بنواذيبو تحقق في صيد الاخطبوط :|: الممرضون والقابلات الأحرار: معاناتنا ماتزال مستمرة :|: إرتفاع الأسعارواسترانجية الحل / د.محمد الأمين شريف أحمد :|: مقتل 7 أشخاص بحادث سيرقرب بوتيلميت :|: وفد من وزارة الداخلية يقوم بزيارة للمملكة الاسبانية :|: أهي خاتمة جيل نهضة ما بعد الاستقلال؟ / محمدٌ ولد إشدو :|: البحيرة الوردية من العجائب بسلطنة عمان !! :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

3 اجتماعات هامة في انتظارعودة الرئيس غدا
أسعارالذهب ترتفع فى الأسواق العالمية مع هبوط الدولار
وزيرالمالية يتحدث عن السيولة بالخزينة العمومية
تنبؤات العرافة العمياء لـلعام الجديد 2021 !
10 اكتشافات جيولوجية هزت عام 2020!
إنشاء أول هيئة ثقافية نسائية بموريتانيا
تغييرات في "واتساب" مع بداية العام الجديد
من أجواء الاحتفال بالعام الجديد 2021 حول العالم
مقترحات منهجية بخصوص قراراستئناف الدراسة / عالي ولد يعقوب
10 غرائب في احتفالات العالم بالعام الجديد !!
 
 
 
 

5000 كمامة تقدم للجمعية الوطنية

الجمعة 4 كانون الأول (ديسمبر) 2020


قدمت منظمة نسيم للعمل الثقافي والاجتماعي، صباح اليوم الجمعة في نواكشوط مساعدة للجمعية الوطنية لدعم الإجراءات الاحترازية التي تقوم بها لحماية السادة النواب وعمال الجمعية ومرتاديها من فيروس كورونا.

وتتمثل هذه المساعدة التي ستساهم في توفير وسائل الوقاية من هذا الفيروس داخل مقر الجمعية الوطنية في 5 آلاف كمامة.

وأوضح المسير المالي للجمعية الوطنية، السيد الفضيل ولد سيداتي، في كلمة له خلال تسلمه لهذه المساعدة، أن الجمعية الوطنية بادرت منذ ظهور وباء كوفيد - 19، في بلادنا، إلى اتخاذ كافة الإجراءات الضرورية للمساهمة في منع تفشي هذا الفيروس.

وأشار إلى أن ممثلي الشعب ينبغي أن يكونوا قدوة للمواطنين وللمؤسسات في مزاوجة استمرار العمل والتعايش مع الوباء من جهة، وتوخي كل أسباب الحيطة الصحية والتطبيق الصارم لتعليمات الجهات العمومية المسؤولة عن التصدي للجائحة من جهة أخرى.

وشكر منظمة نسيم للعمل الثقافي والاجتماعي على هذا التبرع السخي الذي سيعزز من جاهزية المؤسسة في محاربة فيروس كورونا.

وكان رئيس منظمة نسيم للعمل الثقافي والاجتماعي، السيد المختار ولد أخليفه، قد أشار في كلمة قبل ذلك، إلى أن هذه المساعدة تأتي حرصا من المنظمة على المساهمة الفعالة في الجهود المبذولة التي تقوم بها السلطة التشريعية من أجل تنظيم كل الجلسات والأعمال والبرامج في ظروف صحية وآمنة، بما يوفر حماية للنواب والأطقم الأدارية والفرق الاعلامية العاملة داخل الجمعية الوطنية من خطر جائحة كورونا.

وام

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا