تحديد تاريخ فتح منطقة "الشگات" أمام المنقّبين :|: ندوة تحت عنوان: الدولة الوطنية.. المكاسب والتحديات" :|: وزيرالداخلية: تم تفكيك أكثر من 30 شبكة للهجرة غيرالشرعية :|: تخليد ربع قرن على تأسيس كلية العلوم :|: "العجوزالمعجزة".. انتصرت على أمراض خطيرة :|: تفاؤل حذربنموالاقتصاد العالمي :|: مواقف أمريكية حديدة من الشأن الموريتاني :|: اللجنة الوطنية للمنح تحدد آجال التظلمات :|: وزيرالداخلية يتحدث عن وضعية الأجانب بموريتانيا :|: البطالة جرح الشباب الذي لا يندمل / محمد المختار الشيخ :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

أمريكا.. 5 رؤساء خسروا الانتخابات وفازوا بالرئاسة
أمريكا في اختبار الديمقراطية.. هل يتكررما حصل قبل 20 عاماً؟
معلومات عن الثروة المعدنية وجهود شركة"سنيم"
من غرائب قصرالبيت الابيض الأمريكي !!
لقاح "فايزر" المحتمل لكورونا.. هل يدعو للتفاؤل؟
"كوسموس" تؤكد مواصلة العمل في حقل "احميم " للغاز
رصد صاروخ هارب من مهمة بعد 54 عامًا من فقدانه
تسريبات : تعيينات في قطاعي الصحة والتجارة
معلومات بشأن الضريبة الجديدة لجمركة السيارات
رب فاعلة فاعلة /المهندس الزراعي حبيب الله الهريم آل حبيب*
 
 
 
 

غرائب عالمية للكشف عن كورونا !!

الثلاثاء 27 تشرين الأول (أكتوبر) 2020


دخل سكان كوكب الأرض منذ مطلع العام الحالي في صراع مع العدو الخفي الوباء التاجي «كورونا»، من أجل البقاء بعد أن بات فيروس كوفيد -19 يحصد أرواح البشرية يوما تلو الآخر.

ما سبق دفع دول العالم أجمع في ابتكار ما يكشف عن الوباء بشكل أسرع قبل انتشاره بين البشر، وترصد «بوابة أخبار اليوم» في التقرير الآتي، أبرز أسلحة البشرية التي ابتكرتها للكشف عن الفيروس التاجي، بخلاف تحليل pcr كورونا بطرقه المختلفة.

الخوذة الذكية

كانت إحدى التجارب البشرية لمواجهة الفيروس التاجي هي "الخوذة الذكية" التي تستخدمها كلاً من الصين والإمارات للكشف عن فيروس كورونا المستجد.

وتمكن الخوذة مرتديها من قياس درجة حرارة مستخدمي وسائل النقل العامة "بكفاءة عالية"، وهي مزودة وبخاصية الرؤية الليلية ويمكنها التعرف على الوجوه وتخزينها.
وتتضمن الخوذة أيضاً على تقنيات ذكاء اصطناعي مثل تقنية التعرف على الوجوه، وتقنية قراءة أرقام السيارات.

الكمامة المضيئة

تعد الكمامة بمثابة خط الدفاع الأول للحماية من الفيروس التاجي، في ظل عدم التوصل للقاح لهذا الفيروس المميت .
وأوصت العديد من الدول والمنظمات العالمية، بضرورة ارتداء الكمامة في أماكن التجمعات والمواصلات العامة، وفرض غرامات كبيرة لمن يخالف ذلك.

واستطاع باحثون في جامعة فرجينيا كومنولث الأميركية، صنع كمامة من أقمشة ذكية، وتُصنع هذه الأقمشة من مواد نانوية خفيفة الوزن، بها ألياف ذات صبغة حرارية.

وتُغير تلك الكمامة لونها عند تعرضها لأي شئ ممرض، كما يمكنها أن تنبه مرتديها لوجود مرض على سطحها.

وتعتمد هذه الكمامة على وجود شحنة موجبة في المستوى الجزيئي لسطح الأنسجة التي تتكون منها الكمامة، وحينما تلامس الميكروبات هذا النسيج وتدخل في اتصال مع الشحنات الموجبة، فإن الخلايا الميكروبية التي لديها شحنة سالبة، يتم تدميرها، وبالتالي تدمير دائم للميكروب.

الكلاب البوليسية

اعتمدت العديد من الدول على الكلاب البوليسية لاكتشاف فيروس كورونا المستجد، وذلك عن طريق الشم.

واعتمدت هذه الطريقة بأخذ عينات من الأشخاص من تحت الإبط ليتم عرض العينات على الكلاب دون أي تواصل مباشر مع الأشخاص وبنتيجة فوري للكشف عن مصابين محتملين بفيروس كورونا المستجد «كوفيد 19».

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا