مصدر: أساتذة يرفضون حضورتكوين للوزارة :|: وزارة الصحة: تسجيل 21 إصابة و12 حالة شفاء :|: استئناف الصيد التقليدي والشاطئي :|: معلومات بشأن الضريبة الجديدة لجمركة السيارات :|: تريث قبل شراء "بلاي ستيشن 5" ! :|: مشروع ميزانية 2021 : زيادة في ميزانيات قطاعات حكومية :|: أكثرمن 1200 طالب في مسابقة دخول المعهد العالي :|: أنباء عن قرارات هامة في قطاع التهذيب الوطني :|: الرواتب والتطفيف الممنهج / محمد سالم حبيب :|: جلسات برلمانية مع الوزراء حول ميزانية 2021 :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

"قراءة في رواية وادي الحطب" / خولة الحبيب
أخرمناظرة ترامب وبايدن ماذا جاء فيها ؟
الزواج في موريتانيا .. بين مطرقة الواقع وسندان المجتمع *
أسرع خدمة انترنت توجد بهذه الدول
المَكَانَةُ الدبلوماسِيِّةُ لموريتانْيا بِشِبْهِ المنطقة / المختار ولد داهى
جديد الهبة الشعبية لنصرة المصطفى (ص) / المرابط ولد محمد لخديم
أمريكا.. 5 رؤساء خسروا الانتخابات وفازوا بالرئاسة
أمريكا في اختبار الديمقراطية.. هل يتكررما حصل قبل 20 عاماً؟
شمائل الرسول صلى الله عليه وسلم / محفوظ ولد ابراهيم فال
معلومات عن الثروة المعدنية وجهود شركة"سنيم"
 
 
 
 

العودة المدرسية الناجحة / خونه ولد اسلم *

الأربعاء 16 أيلول (سبتمبر) 2020


في سياق استثنائي بكل المقاييس وظروف صحية لا تبعث على الاطمئنان وأخرى ومناخية مقلقة مربكة استطاعت وزارة التهذيب الوطني قهر الصعاب والتحديات بإرادة مفعمة بالتخطيط الجيد والحرص والمتابعة وفي أجواء ودية تشاورية كرست سنة حميدة هي إشراك مجمل الفاعلين في الحقل التربوي في وضع التصورات المستقبلية والاستراتجيات الاستشرافية والخطوات المبدئية لجميع الخطوط العريضة لسياسات قطاع التهذيب والإصلاح التي هي ترجمة لروح تعهدات رئيس الجمهورية بإرساء نظام تعليم وطني سمته البارزة النهوض بالوطن وتكرس وتعزز اللحمة الوطنية ولبنته الأساس المدرسة الجمهورية الرائدة التي هي بمثابة بوتقة تنصهر فيها معا القلوب مع العقول.

رغم جسامة التحدي المتمثل في قرار العودة المدرسية لاستكمال العام الدراسي المتوقف اضطراريا بسبب جائحة كورونا نستطيع اليوم ونحن في اليوم الأول من امتحانات الفصل الدراسي الثاني المؤجل القول بأن وزارة التهذيب الوطني كانت على مستوى الثقة الممنوحة لمعالي الوزير السيد محمد ماء العينين ولد أييه وعلى مستوى تطلعات فخامة رئيس الجمهورية والأسرة التربوية والمجتمع.

لقد شكل حرص وزارة التهذيب الوطني على الصرامة في التقييد بالإجراءات الصحية الموصى بها ومتابعتها اليومية لوضعية المدارس مصدر اطمئنان للجميع على أن الوضع سيبقى بحول الله تحت السيطرة.

كما كان لتدخل الوزارة وبإشراف من معالي وزير التهذيب الوطني السيد محمد ماء العينين ولد أييه وبالتعاون مع السلطات المحلية والمنتخبة من خلال عمليات شفط المياه وردم المستنقعات داخل ساحات المدارس كبير اثر في الحد من إعاقة الظروف المناخية لعودة التلاميذ إلى فصولهم.

إذا كانت وزارة الصحة الوطنية تستحق الإشادة على الدور الذي قام به معالي وزير الصحة وطاقمه الإداري والطواقم الصحية الميدانية أثناء فترة الانتشار الواسع لفيروس كورونا كذلك فإن وزارة التهذيب الوطني تستحق وسام شرف وامتنان على الدور البطولي الذي يطلع به معالي الوزير السيد محمد ماء العينين ولد أييه ومعاونيه والطواقم التربوية سبيلا لإنجاح العودة المدرسية وهي المهمة التي تكللت بالنجاح بفضل من الله ثم بما تم توفيره من الوسائل الضرورية الناجعة ومواكبة النقابات التعليمية مجتمعة التي ترجمها ميدانيا الحضور (الذهني والجسدي) والمثابرة اللذين تحلى بهما المعلم والأستاذ.

إن فترة توقف العام الدراسي لم تكن فترة استرخاء بالنسبة لعمل وزارة التهذيب الوطني فقد تعددت الورشات وتنوعت وكان العمل يجري وبصفة دؤوبة استعداد للقادم الأهم وهو إكمال السنة الدراسية وإجراء الامتحانات الوطنية.

إنما تم القيام به حتى الآن من استعدادات لوجستية وعمل داري متقن تحضيرا لامتحانات الشهادات ينم عن حصافة ودقة وصرامة ستنعكس دون شك بإذن الله على الظروف التي ستجري فيها تلك الامتحانات فقد اكتملت في سابقة من نوعها جميع الاستعدادات وتضافرت أحسن الظروف لإجراء الامتحانات الوطنية مع إدخال تحسينات فنية وتنظيمية جديدة ستسهم في ضمان نزاهة وشفافية جميع مراحل الامتحان.

إن كل الجهود السالفة وغيرها الكثير لتستحق الذكر والشكر من باب القول للمحسن أحسنت ....

* ناشط نقابي

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا