"البنتاغون" أهدرالملايين على طائرات إيطالية بيعت لاحقا كخردة :|: أنباء عن تعليق قرارمنع دخول شحنة من الشاي :|: وزارة الصحة : تسجيل 15 إصابة و13حالة شفاء :|: عن الحصانات السلبية في المجتمع! / محمد الأمين ولد الفاضل :|: الجمارك تأمربمصادرة نوع من الشاي من الأسواق :|: تشين بنك لمؤسسات النساء في انواكشوط :|: ما ذايحدثه التخلي عن الوجبات السريعة في جسمك؟ :|: الفاو: ارتفاع مؤشرأسعارالغذاء العالمية في فبراير :|: رئيس الحزب الحاكم :""قطعنا خطوات نحو تهيئة الأرضية للتشاور" :|: مطالبة باسترااتييجية عربية لتوفير لقاح "كورونا" :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

مصدر: حديث عن تعديل وزاري جديد مرتقب
قرصان إنترنت يرعب أسرة كاملة .. واكتشاف مفاجأة مذهلة !
لماذا يضع مضيفو الطيران أيديهم خلف ظهرهم عند الاستقبال؟
اجتماع مرتقب لفيدراليات الحزب الحاكم
التعليم في موريتانيا : المشاكل والحلول / الحسن ولد محمد الشيخ
5 فوائد لـ«ماء المطر» !
موريتانيا.. "التوك توك" يغزو شوارع نواكشوط
فيلم "الرجل الذي باع ظهره" يشق طريقه للأوسكار
اعلان التعديلات الجديدة على مرسوم «تقويم المعلمين»
صحفي مصري يكتب عن موريتانيا
 
 
 
 

رئيس الجمهورية يتفقد ظروف المتضررين في باسكنو

الخميس 10 أيلول (سبتمبر) 2020


أعطى رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني ظهر اليوم في باسكنو إشارة انطلاق عمل وحدة استعجالية للتدخل السريع تابعة للمكتب الوطني للصرف الصحي التابع لوزارة المياه والصرف الصحي.

واستمع رئيس الجمهورية إلى شروح حول برنامج عمل هذه الوحدة وطاقتها الاستيعابية وما تلعبه للتخفيف من مخاطر الفيضانات في هذا الفصل الذي يشهد تساقطات مطرية مزامنة.

وتقوم هذه الوحدة حسب مسؤولي وزارة المياه والصرف الصحي بشفط المياه على نوعين: عبر مضخة تشفط ٢٣٠ طن للساعة إلى المجاري خارج المدينة.
والنوع الثاني عن طريقالشفط التقليدي بواسطة الصهاريج حيث،يشفط الصهريج يوميا ما بين ١٧٥ إلى ٢٠٠ طن من المياه.

ويواصل القائمون على هذه الوحدة العمل في باسكنو منذ خمسة ايام دون انقطاع ضمن البرنامج الاستعجالي الذي تنفذه السلطات العمومية في إطار برنامج أولوياتي رقم 1.

كما زار رئيس الجمهورية مصب تجميع المياه بالمدينة وكذا الحاجز الرملي الذي يحميها واطلع على الطريقة التي يتم بها صرف المياه كي لا تشكل تهديدا مستقبليا على السكان.

وفي نهاية الزيارة اجتمع رئيس الجمهورية بممثلي السكان واستمع الى مطالبهم التي تلخصت في أن حماية مدينة باسكنو من الغمر ومصادر الفيضانات لايتاتى الا بإصلاح اغليك اركن الذي يقع 20 كلم على طريق النعمة باسكن.

وخلال رده على مداخلات ممثلي السكان تعهد رئيس الجمهورية بإصلاح وتأهيل السد المذكور في اقرب وقت ممكن.

وام

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا