وزيرالبترول والمعادن يتحدث عن دعم وتطوير "سنيم " :|: ممرضون أحراريطالبون الحكومة باكتتابهم :|: وزارة التهذيب: تم تعطيل الموقع الذي نشرنتائج الباكلوريا :|: سعي رسمي لإ عداد دليل اجراءات خاص بتسييرالمدارس :|: تحديد أماكن مراكز الدورة التكميلية للباكلوريا :|: الوزيرالأول يستقبل النائب بيرام ولد اعبيدي :|: مؤشرات قد تدل على وجود حياة على كوكب الزهرة :|: تريليونا دولارنمو الاقتصاد العالمي في 2019 :|: دلائل النبوة / محفوظ ولد ابراهيم فال :|: الدرك يعتقل 10 أشخاص في احتجاجات "تيفيريت" :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

كلمات حكيمة لمليارديرعلى فراش الموت !!
أبوبكر الصديق منان: من مستشار للقادة ورجال الأعمال إلي مكون للشباب في مختلف المجالات
القدس عاصمة المسلمين الروحية / محمد المصطفى الولي
"غيتس" يكشف عن موعد طرح لقاح كوفيد-19 ونهاية الوباء
غريب: رجال اوغندا يقومون بضرب زوجاتهم في رمضان !!
90 دقيقة "حرجة" تنتظرترامب في مواجهة بايدن
اكتشاف بحيرات مدفونة تحت سطح المريخ !
الإيديولوجيه والعقيدة / د.محمدعالي الهاشمي
الحاجة إلى إعادة تأسيس منظومتنا الإعلامية / محمد حاميدو كانتى
وداعا أيها الصديق العزيز/ محمدٌ ولد إشدو
 
 
 
 

الرئيس السابق ينفي "التفكير" في القيام بمحاولة انقلابية

الجمعة 28 آب (أغسطس) 2020


نفى الرئيس السابق محمد ولد عبد العزيز بشدة أنه فكر فى أي محاولة انقلابية عشية احتفال البلاد باستقلالها ٢٨ نوفمبر ٢٠١٩ ، كما لم يفكر قط فى أي انقلاب عسكرى أو تقويض للنظام ولايوجد مبرر لذلك. مؤكدا أن الانقلابات التى شارك فيها كانت معلومة ونتائجها لصالح البلد والديمقراطية وحقوق الإنسان. وكان دائما يقول لرفاقه مطلع التسعينات حينما يسألوه عن الشائعة التى تم تداولها ١٩٩٣ حول ضلوعه فى محاولة انقلابية "لن تسمعوا بأنى خططت لانقلاب لكن يمكن أن تسمعوا بأننى نفذته".

كما أكد أنه لم يفكر قط فى التمديد لنفسه فى السلطة إطلاقا (المأمورية الثالثة) ، وإن البعض كاد يبكى داخل مجلس الوزراء حينما رفض الترشح لمأمورية جديدة وثالثة، ولكنه خاطب دعاة المأمورية بالقول " أنتم أخطر من سألقاهم يوم غد بعد الرحيل عن الحكم".

وقال ولد عبد العزيز للصحفيين إنه قال للرئيس الحالى محمد ولد الشيخ الغزوانى فى السنة الأولى من مأموريته الأخيرة بأن عليه أن يترشح لمنصب رئيس الجمهورية نهاية مأموريته. موجها رسالة للجميع " هل كان هنالك وزير أو وجيه أو ضابط يمكن أن ينظر إليه نظرة تحفظ أحرى أن ينصحه بترك السلطة أو يأمره بذلك؟".

وخلص للقول كنت أعتبر الترشح لمأمورية ثالثة إساءة شخصية لى، ولتاريخى وللشعب الذى ضحيت من أجله..

زهرة شنقيط

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا