وفد من وزراة الاسكان يتفقد منشآت قيد الانجازبنواذيبو :|: وزارة الصحة : تسجيل 142 إصابة و5 حالات شفاء :|: الاعلان عن نتائج دخول مدارس«الامتياز» :|: ولد يحي يسلم ملف ترشحه ل"لكاف" لرئيس الجمهورية :|: نائب رئيس الحزب الحاكم يتحدث عن خطاب الرئيس :|: غرائب : عادة في العالم تفعلها قبيلة أفريقية !! :|: لجنة المالية بالبرلمان تناقش ميزانية الرئاسة :|: وزارة التجارة : رصد 393 مخالفة داخل الأسواق :|: تعيين رئيس جديد لمنطقة انواذيبو الحرة :|: متى يعود اقتصاد العالم إلى مستويات ما قبل "كورونا"؟ :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

أمريكا في اختبار الديمقراطية.. هل يتكررما حصل قبل 20 عاماً؟
من غرائب قصرالبيت الابيض الأمريكي !!
لقاح "فايزر" المحتمل لكورونا.. هل يدعو للتفاؤل؟
"كوسموس" تؤكد مواصلة العمل في حقل "احميم " للغاز
رصد صاروخ هارب من مهمة بعد 54 عامًا من فقدانه
تسريبات : تعيينات في قطاعي الصحة والتجارة
معلومات بشأن الضريبة الجديدة لجمركة السيارات
رب فاعلة فاعلة /المهندس الزراعي حبيب الله الهريم آل حبيب*
حديث عن تغييرات في المستشارين بالرئاسة والوزارة 1
مقال لولد ابريد الليل عن ذكرياته مع ولد بدر الدين
 
 
 
 

هيئة الدفاع تتحدث عن ظروف اعتقال الرئيس السابق

الخميس 20 آب (أغسطس) 2020


قال المحامي محمدن ولد اشدو رئيس هيئة الدفاع عن الرئيس السابق محمد ولد عبد العزيز إن موكلهم تعرض لتعذيب معنوي خلال فترة احتجازه في إدارة الأمن.

وسرد ولد اشدو في بيان مطول تلاه خلال مؤتمر صحفي مساء اليوم لهيئة الدفاع ، سرد ما حدث منذ استدعاء الرئيس السابق وحتى اليوم.

وقال ولد اشدو إن الرئيس السابق استجاب طواعية لاستدعاء الشرطة يوم الاثنين الماضي ، لكن وبعد حضوره إلى مقر إدارة الأمن بنواكشوط رفقة محاميه تم تفتيشه بطريقة مُهينة من قبل الشرطة، وتمت مصادرة جواز سفره وساعته، قبل منع محاميه من تخطي عتبة مبنى إدارة الأمن.

و أضاف ولد اشدو أن الرئيس السابق وُضع في غرفة غير لائقة ومليئة بالباعوض فور حضوره، وظل على تلك الحالة حتى الساعة 23:00 من ليل الثلثاء / الأربعاء، حيث أحضر له ماء وناموسية، وبات ليلته تلك في جو من الضوضاء المتعمدة قصد إزعاجه.

و أردف ولد اشدو أنه وفي صباح اليوم الموالي (الأربعاء) دخل 10 ضباط من الشرطة يرأسهم المدير المساعد للأمن وبدؤوا في استجواب الرئيس السابق في غياب محاميه، لكنه رفض الإجابة عن جميع الأسئلة، تمسكا بحصانته، مضيفا أن الرئيس السابق رفض أيضاً التوقيع على محضر تم إعداده من قبل الشرطة.

و قال ولد اشدو إن الرئيس السابق أراد توجيه رسالة من خلال محاميه ومن خلال الاعلام إلى الرأي العام الوطني والدولي حول "ما يتعرض له من ظلم وعسف وتعذيب معنوي وانتهاك للحقوق ومصادرة للحريات"، مضيفا أن هذه الممارسات "تبرهن بجلاء أن المسألة لا علاقة لها بالعدالة وتطبيق القانون، بل هي استهداف ممنهج وتصفية حسابات سياسية ترتبت عن فترة عن فترة رئاسة الرئيس السابق"، حسب تعبيره.

مراسلون

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا