أبرز ردود وزيرالصحة في مقابلته البارحة :|: وزارة الصحة : تسجيل 42 إصابة و6 حالات شفاء :|: تفريق مظاهرة حاملين للباكلوريا من طرف الشرطة :|: وزيرالتهذيب الوطني يتحدث عن مشاريع هامة :|: يجب الحفاظ على احتياطي الذهب / أمم ولد انفع :|: معرض للصورمن طرف الوكالة الرسمية :|: تدشين مركزين لوكالة الوثائق المؤمنة :|: تدشين توسعة المحطة الكهربائية بنواذيبو :|: في ظل "كورونا".. الصحة العالمية تطالب الجميع بـ150 دقيقة ! :|: وزيرالمياه : التقري العشوائي يصعب مهمتنا :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

أسرع خدمة انترنت توجد بهذه الدول
المَكَانَةُ الدبلوماسِيِّةُ لموريتانْيا بِشِبْهِ المنطقة / المختار ولد داهى
جديد الهبة الشعبية لنصرة المصطفى (ص) / المرابط ولد محمد لخديم
أمريكا.. 5 رؤساء خسروا الانتخابات وفازوا بالرئاسة
أمريكا في اختبار الديمقراطية.. هل يتكررما حصل قبل 20 عاماً؟
معلومات عن الثروة المعدنية وجهود شركة"سنيم"
لقاح "فايزر" المحتمل لكورونا.. هل يدعو للتفاؤل؟
"كوسموس" تؤكد مواصلة العمل في حقل "احميم " للغاز
رصد صاروخ هارب من مهمة بعد 54 عامًا من فقدانه
تسريبات : تعيينات في قطاعي الصحة والتجارة
 
 
 
 

قادة G5 يطالبون بالحوارالسلمي في مالي

الأربعاء 19 آب (أغسطس) 2020


حث رؤساء دول الساحل الخمس ، الأشقاء الماليين على اتباع طريق الحوار السلمي لحل المشاكل الداخلية الحالية حفاظا علي مصالح بلادهم و شبه المنطقة بأكملها.

وطالب الرؤساء في بيان صحفي نُشر اليوم الثلاثاء ، وتصولت الوكالة الموريتانية للأنباء بنسخة منه بالإفراج الفوري وغير المشروط عن فخامة الرئيس إبراهيم بوبكر كيتا ، ورئيس الوزراء بوبو سيسي، وأعضاء حكومته ، وكذلك جميع الشخصيات الموقوفة.

وفيما يلي النص الكامل لهذا البيان :

"* بيان صحفي لمجموعة الساحل الخمسة بشأن مالي. *

يتابع الرئيس الحالي لمجموعة الساحل الخمس وذلك بالتشاور الوثيق مع نظرائه رؤساء الدول الأعضاء بقلق بالغ الأحداث الخطيرة التي جرت يوم الثلاثاء 18 أغسطس في مالي.

وفي وجه هذه الأزمة الحادة، يعبر رؤساء مجموعة الساحل الخمس عن تمسكهم الراسخ بالنظام الدستوري واحترام المؤسسات المنتخبة ديمقراطيا.

وفي هذا الصدد ، يشددون علي المطابة بالإفراج الفوري وغير المشروط عن فخامة الرئيس إبراهيم بوبكر كيتا ، ورئيس الوزراء بوبو سيسي ، وأعضاء حكومته ، و جميع الشخصيات الموقوفة.

ويحثون الأشقاء الماليين على اتباع طريق الحوار السلمي لحل المشاكل الداخلية الحالية حفاظا علي مصالح بلدهم ومصلحة شبه المنطقة بأكملها.

ويؤكدون استعدادهم لمساعدة الأشقاء في مالي بغية التوصل إلي تسوية سلمية لهذه الأزمة الخطيرة للغاية .

الصحراء

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا