أبرزنتائج زيارة وزيرالصيد لولاية داخلة انواذيبو :|: وزارة الصحة : تسجيل 33 إصابة و50 حالة شفاء :|: العمد مستعدون لدعم خطط الآمن بنواكشوط :|: تسجيل انقطاعات واسعة للمياه بنواكشوط :|: "روبوت" لتوزيع مياه زمزم في الحرمين الشريفين :|: مصدر: الرئيس عزى سلفه لكنه رفض :|: على رسلكم.. فعهد المغالطات والمتاجرة بالآلام قد ولى :|: وزارة الصحة :تم تلقيح (41794) شخصا :|: ترحيب رسمي بانتخاب دولة الإمارات عضوا غير دائم في مجلس الامن :|: ماهو مستقبل الاقتصاد العالمى؟ :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

حديث جديد عن تعديل وزاري موسع
ماهي أسباب ظهور مرض الفطر الأسود في الهند؟
شاب يصبح مليونيراً لليلة واحدة فقطّّ !!
شركة قطارات اليابان تعتذرعن تأخرالقطار دقيقة !!
مجرم يستأجر"هليكوبتر" ليسلم نفسه إلى الشرطة !!
ماهي عادات الرئيس الأمريكي "بايدن" في الطعام ؟
لماذا يكره الناس أصواتهم عند سماعها ؟!
غريب: يطلق زوجته بسبب تعليق على "فيسبوك" !!
تحديد مواعيد الامتحان الأخيروالمسابقات
ترقب كبيرللكشف عن التعديل الوزاري الجديد
 
 
 
 

الشرطة تفرق تجمعا لمؤيدي الرئيس السابق

الثلاثاء 18 آب (أغسطس) 2020

.


فرقت شرطة مكافحة الشغب، زوال اليوم الثلاثاء، عشرات المحتجين كانوا بالقرب من مقر إقامة الرئيس السابق محمد ولد عبد العزيز.

وكان المحتجون يتجمهرون أمام بوابات إقامة الرئيس السابق، ويرفعون صوره ويطالبون بالإفراج الفوري عنه، هو الموجود منذ مساء أمس رفقة شرطة الجرائم الاقتصادية للاستماع له حول شبهات فساد تلاحقه.

وتفرق المحتجون بعد وصول الشرطة إلى عين المكان، فيما دخل أغلبهم إلى داخل إقامة الرئيس السابق، من دون أن تحدث أي مواجهان بين المحتجين وعناصر الشرطة.

وكان عدة أفراد من أنصار الرئيس السابق قد توافدوا صباح اليوم على ساحة الحرية، ولكن وحدات من شرطة مكافحة الشغب قد منعتهم من التجمهر.

وأصدرت النيابة العامة بياناً شرحت فيه ظروف استدعاء الرئيس السابق، وقالت إنه استدعي في إطار «تحقيق ابتدائي عادي» وأنه يتمتع بكامل حقوقه التي يكفلها له القانون، مستغربة محاولة البعض التأثير على مجريات التحقيق .

صحراء ميديا

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا