لجنة صندوق دعم الصحافة الخاصة تعلن نتائج عملها :|: وزارة التهذيب: مشاركة المعلمين في التقييم «إجبارية» :|: الدولة توزع مبالغ مالية على 210 آلاف أسرة :|: وزارة الصحة : تسجيل 24 إصابة و84 حالة شفاء :|: ارتفاع الأسعاريفاقم معاناة الكثيرمن الموريتانيين :|: الجمهورية والتسعير / د.علي محفوظ :|: "واتساب" يواصل خسارة ملايين المستخدمين :|: وزيرة التجارة تزورسوق المواد الغذائية بنواكشوط :|: 5749 طنا من الأرزهدية من اليابان لموريتانيا :|: مصدر: تحديد موعد إعلان تشكلة محكمة العدل السامية :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

3 اجتماعات هامة في انتظارعودة الرئيس غدا
أسعارالذهب ترتفع فى الأسواق العالمية مع هبوط الدولار
وزيرالمالية يتحدث عن السيولة بالخزينة العمومية
10 اكتشافات جيولوجية هزت عام 2020!
إنشاء أول هيئة ثقافية نسائية بموريتانيا
تغييرات في "واتساب" مع بداية العام الجديد
من أجواء الاحتفال بالعام الجديد 2021 حول العالم
مقترحات منهجية بخصوص قراراستئناف الدراسة / عالي ولد يعقوب
10 غرائب في احتفالات العالم بالعام الجديد !!
"ناسا " تكتشف أرضا في الفضاء السحيق !!
 
 
 
 

دفاع الرئيس السابق يتحدث عن ملابسات استدعائه للقضاء

الاثنين 17 آب (أغسطس) 2020


قال محامو الرئيس السابق محمد ولد عبد العزيز إنهم تفاجؤوا باحتجاز موكلهم ومنعه من مآزرة محاميه.

وقال المحامون إن الرئيس السابق توصل باستدعاء من الشرطة عند الرابعة مساء اليوم للمثول عند 17:30 وأن الشرطة قامت باحتجازه دون مراعاة للحقوق القانونية.

وكشف عضو فريق الدفاع المحامي تقي الله أيده بعض ما حصل عند وصول المحامين لإدارة الأمن لمؤازرة موكلهم قائلاً إن أحد المحامين دخل محيط مقر الأمن وطلب من الشرطة السماح له بمرافقة موكله، وردوا بأنهم سيبلغون طلبه للجهة المعنية، قبل أن يتم إخراج المحامي من المكان.

ووصف المحامي محمدن الشدو، عضو فريق الدفاع عن الرئيس السابق، ما حصل بأنه "انتهاك للقانون"، مضيفا: "نحن هنا نطلع الرأي العام المحلي والدولي على هذه الانتهاكات".

وأهاب فريق الدفاع بالسلطات "احترام الإجراءات والمساطر القانونية" في التعامل مع الرئيس السابق، خاصة أنه لم توجه له أي تهمة.

وعقد لفيف من محامي الدفاع عن ولد عبد العزيز، ويبلغ عددهم 5 محامين، مساء اليوم مؤتمرا صحفيا للحديث عن ملابسات استدعائه.

وكانت الشرطة قد استدعت مساء اليوم الرئيس السابق محمد ولد عبد العزيز لاستجوابه باعتباره مشمولا في تقرير لجنة التحقيق البرلمانية.

وتضاربت الأنباء حول ما إذا كان قد تم نقل ولد عبد العزيز الليلة لمكان خارج مقر إدارة الأمن، أم إنه لا زال داخلها حتى اللحظة.

مراسلون

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا