أبرز ردود وزيرالصحة في مقابلته البارحة :|: وزارة الصحة : تسجيل 42 إصابة و6 حالات شفاء :|: تفريق مظاهرة حاملين للباكلوريا من طرف الشرطة :|: وزيرالتهذيب الوطني يتحدث عن مشاريع هامة :|: يجب الحفاظ على احتياطي الذهب / أمم ولد انفع :|: معرض للصورمن طرف الوكالة الرسمية :|: تدشين مركزين لوكالة الوثائق المؤمنة :|: تدشين توسعة المحطة الكهربائية بنواذيبو :|: في ظل "كورونا".. الصحة العالمية تطالب الجميع بـ150 دقيقة ! :|: وزيرالمياه : التقري العشوائي يصعب مهمتنا :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

أسرع خدمة انترنت توجد بهذه الدول
المَكَانَةُ الدبلوماسِيِّةُ لموريتانْيا بِشِبْهِ المنطقة / المختار ولد داهى
جديد الهبة الشعبية لنصرة المصطفى (ص) / المرابط ولد محمد لخديم
أمريكا.. 5 رؤساء خسروا الانتخابات وفازوا بالرئاسة
أمريكا في اختبار الديمقراطية.. هل يتكررما حصل قبل 20 عاماً؟
معلومات عن الثروة المعدنية وجهود شركة"سنيم"
لقاح "فايزر" المحتمل لكورونا.. هل يدعو للتفاؤل؟
"كوسموس" تؤكد مواصلة العمل في حقل "احميم " للغاز
رصد صاروخ هارب من مهمة بعد 54 عامًا من فقدانه
تسريبات : تعيينات في قطاعي الصحة والتجارة
 
 
 
 

بسبب لعبة.. نزاع قضائي بين شركة ومتجرين !!

الجمعة 14 آب (أغسطس) 2020


أقامت شركة "إيبك للألعاب" الأميركية دعوى قضائية على شركتي "أبل" و"غوغل"، بعد أن حذفا لعبتها الشهيرة "فورتنايت" من متجريهما الإلكترونيين، إثر خلاف على العائد المالي من اللعبة.

وبحسب شركة "إيبك" للألعاب، فإنها لا تسعى من وراء الدعوى القضائية للحصول على تعويض مالي من "أبل ستور" و"غوغل بلاي"، لكنها تريد أوامر قضائية تضمن تغيير الطريقة التي تدير بها شركات التكنولوجيا متاجر التطبيقات الخاصة بها.

وجاء حذف المتجرين الإلكترونيين للعبة بعد أن أعلنت "إيبك"، الخميس، تفعيل خاصية الشراء داخل اللعبة نفسها بعد تنصيبها، مما يحرم "أبل" و"غوغل" من نسبة الربح على كل عملية شراء للعبة.

وتحصل الشركتان بشكل منفرد على نسبة 30 بالمئة من بيع اللعبة عبر متجريهما في الإنترنت، لكن "إيبك" ترى أن هذه النسبة عالية، وتريد حرمان الشركتين من الحصول عليها لقاء بيع "فورتنايت".

وأكدت "أبل" إزالة لعبة "فورتنايت" من متجرها، قائلة إن الشركة المطورة لها أطلقت ميزة الدفع المباشر "في انتهاك صريح لإرشادات متجر التطبيقات".

وفعلت "غوغل" الشيء ذاته، لكنها أبقت الأبواب مفتوحة لشركة "إيبك" للتراجع عن قراراها.

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا