1.7 مليون إصابة ب"كورونا" في قارة افريقيا :|: وزارة الصحة : تسجيل إصابة واحدة و7 حالات شفاء :|: وزيرالبترول و المعادن يتحدث عن إدارة "سنيم" الحالية :|: تسجيل ارتفاع كبيرفي أسعار الطماطم بنواكشوط :|: الهلال الأحمرالإماراتي يتفقد مشاريع له في موريتانيا :|: استمراراغلاق المعبر الحدودي "الكركارات" :|: QNB: طريق وعرة أمام الاقتصاد العالمي :|: 21 مليون دولارتمويل لموريتانيا من البنك الإفريقي :|: وزارة الصحة : تسجيل إصابة واحدة و 4 حالات شفاء :|: الشرطة تستدعي مقربين للرئيس السابق :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

كلمات حكيمة لمليارديرعلى فراش الموت !!
90 دقيقة "حرجة" تنتظرترامب في مواجهة بايدن
اكتشاف بحيرات مدفونة تحت سطح المريخ !
الإيديولوجيه والعقيدة / د.محمدعالي الهاشمي
وداعا أيها الصديق العزيز/ محمدٌ ولد إشدو
الحاجة إلى إعادة تأسيس منظومتنا الإعلامية / محمد حاميدو كانتى
واتساب سيتوقف عن العمل على هذه الهواتف 2021
المرحوم بدرالدين أول من أقنعني بالنضال القومي العربي.. محمد الحسن ولد لبات
وسائِطُ التَّواصُل الاجْتِماعِيِّ وحُدودُ واجبِ التَّحَفُّظِ / المختار ولد داهى
موؤودة الإمتياز... بأي ذنب قتلت؟!/ د. محمد ولد الخديم ولد جمال
 
 
 
 

انطلاق الحملة الزراعية 2020 -2021 من اركيز

الخميس 13 آب (أغسطس) 2020


انطلقت من رافد لعويجه بقرية غاني ببلدية التيكان التابعة لمقاطعة اركيز بولاية اترارزه ،اليوم الخميس،الحملة الزراعية لموسم 2020_2021 .

وتستهدف هذه الحملة زراعة 250 ألف هكتار منها 180 ألف هكتار في شبه القطاع المطري و70 ألف هكتار في شبه القطاع المروي لانتاج متوقع يصل 458 ألف طن منها 108 ألف طن من الحبوب التقليدية و350 ألف طن من الأرز الخام أي 203 ألف طن من الأرز الأبيض.

وأوضح وزير التنمية الريفية السيد الدي ولد الزين لدى إشرافه على حفل افتتاح الحملة أن الحكومة تسعى إلى تسريع وتيرة تنفيذ برنامج تعهداتي وتذليل العقبات وإجراء الإصلاحات والتحديثات اللازمة لذلك.

وأضاف أن خير دليل على ذلك المؤازرة التي يقوم بها القطاع بأوامر سامية ومتابعة مباشرة من فخامة رئيس الجمهورية بالشروع في تقديم الدعم والمساندة للمتضررين من الأمطار التي شهدتها ولاية اترارزه في الآونة الأخيرة والتي أثرت سلبا على حصاد محصول الحملة المعاكسة2020.

ونبه إلى الأوامر الصادرة من فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني من أجل حل المشاكل الهيكلية التي تعترض النهوض بالقطاع خاصة ما يتعلق منها بتأمين الإنتاج من خلال مكافحة الآفات وتهيئة التربة وتوفير آليات الحصاد، مؤكدا أن هذه المؤازرة تأتي لمساعدة المتضررين للنهوض من جديد وتمكينهم من المحافظة على مورد دخلهم الوحيد والدخول في الحملة الخريفية الحالية لضمان استمرار النمو للإنتاج الزراعي وتأمين موارد دخل لمختلف الطبقات العاملة في القطاع.

وبين أن الأيام المقبلة ستشهد عملية تقديم الدعم للمتضررين وفق المسطرة التي تم الاتفاق عليها مع مختلف الفاعلين في الحقل الزراعي على مستوى اترارزه بمشاركة ممثلين عن المزارعين.

وقال انه من المتوقع تغطية الاحتياجات من الأرز بنسبة87,5 ٪ للحملة الزراعية الجارية وتحقيق الاكتفاء الذاتي الفعلي من هذه المادة في أفق 2021_2022 وذلك من خلال توسيع و مواصلة برنامج إدخال الحزم التكنولوجية الجديدة لمختلف أنظمة الإنتاج المطري وإطلاق عملية انتقاء مصلي بهدف تزويد بنوك البذور بأفضل الأنماط البيئية المحلية إضافة إلى دعم قطاع البذور التقليدية المنتجة محليا وتثمين وتعزيز المياه السطحية واستغلال 30 سدا جديدا يغطي 2322 هكتار و200 حاجز بمساحة 2000 هكتار وتعزيز مكافحة الآفات الزراعية والإعداد الأفضل لخطر الجراد الصحراوي وحماية المزارع من الحيوانات السائبة.

وقال وزير التنمية الريفية إن قطاعه، يسعى في مجال الزراعة المروية الى تحسين المردودية المتوسطة من 5,4 أطنان للهكتار إلى 5,5 أطنان للهكتار بحلول الحملة الزراعية 2021_2022 وزيادة المساحات المزروعة لتصل 80 ألف هكتار خلال نفس الحملة وتحقيق الاكتفاء الذاتي الفعلي من الأرز في أفق2021_2022 وتغطية الاحتياجات بنسبة5’87٪ للحملة الزراعية 2020_2021 بالإضافة إلى خفض تكلفة إنتاج الأرز من خلال التأثير المشترك لتحسين المردودية وتحسين استهداف الدعم.

وأشار إلى أن القطاع يعتزم العمل على توحيد فئات الأرز لإرضاء رغبة المستهلك ووضع معايير وتحديد تواريخ الإنتاج والصلاحية وتوحيد أسعار التسويق حسب جودة الأرز وذلك سعيا إلى الحصول على أرز منافس والاستعداد المسبق للتبادل الحر في حيز المنظمة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا.

وقال إنه من أجل تهيئة الظروف الملائمة والمواتية لنجاح الحملات الزراعية فقد أطلق القطاع تفكيرا لحل إشكالية آليات الحصاد وتهيئة التربة وكهربة المناطق الزراعية وفك العزلة وإنشاء مؤسسة مصرفية للتمويلات الزراعية والرعوية وإنشاء شعبة بذور صحية وفعالة ووضع سياسة متماسكة للتموين بالمدخلات الزراعية وإنشاء وتأمين زراعي صندوق ضمان للقطاع الزراعي والرعوي وتنظيم شعبة التحويل.

وبدوره ثمن عمدة بلدية انتيكان السيد سيري ممادو باسم ساكنة البلدية التي تمتهن الزراعة والتنمية الحيوانية ، اللفتة الكريمة لفخامة رئيس الجمهورية لفائدة المتضررين من الأمطار التي عرفتها الساكنة .

ومن جهته أشاد السيد أدم عمار جا بالاهتمام الممنوح للمزارعين من قبل رئيس الجمهورية ، مطالبا بضرورة كهربة مناطق الإنتاج وبتنمية أنشطة إنتاج البذور وخلق بنك زراعي.

أما المتحدث باسم مزارعي اركيز فقد بين أن الزراعة الحديثة تتطلب إمكانات هائلة وموارد ضخمة حيث تعتبر اليوم قطاعا سياديا كالأمن والدفاع، مذكرا بما نتج عن جائحة كرونا من غلق للحدود واحتكار للسلع الإستراتيجية.

وطالب بإقامة بنية أساسية لكهربة المناطق الزراعية وتنشيط القرض الزراعي وتأهيل الروافد المائية ومزرعة أركيز النموذجية.

كما وجه المتحدث باسم المتضررين السيد الحسن ولد الطالب ملتمس شكر إلى السلطات العليا لتجاوبها السريع والبناء معهم.

وجرى افتتاح الحملة الزراعية بحضور والي اترارزه السيد مولاي ابراهيم ولد مولاي ابراهيم والسلطات الأمنية والمنتخبين المحليين وعدد من المزارعين.

وام

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا