وزيرالداخلية يشرف على تخرج الدفعة 7 من وكلاء الأمن :|: "موريتل" تبدأ اختبارات تشغيل 4G تقنية الجيل الرابع :|: احذر.. عملية احتيال تستهدف "واتساب" :|: مخاوف من استمرارصعوبات الاقتصاد العالمي في 2021 :|: الرئاسة تعلن عن تخفيض عقوبة لصالح بعض السجناء :|: وزارة الداخلية : تم تسجيل تراجع كبيرفي عدد حوادث السير :|: أبرز ردود وزيرالصحة في مقابلته البارحة :|: وزارة الصحة : تسجيل 42 إصابة و6 حالات شفاء :|: تفريق مظاهرة حاملين للباكلوريا من طرف الشرطة :|: وزيرالتهذيب الوطني يتحدث عن مشاريع هامة :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

أسرع خدمة انترنت توجد بهذه الدول
المَكَانَةُ الدبلوماسِيِّةُ لموريتانْيا بِشِبْهِ المنطقة / المختار ولد داهى
جديد الهبة الشعبية لنصرة المصطفى (ص) / المرابط ولد محمد لخديم
أمريكا.. 5 رؤساء خسروا الانتخابات وفازوا بالرئاسة
أمريكا في اختبار الديمقراطية.. هل يتكررما حصل قبل 20 عاماً؟
معلومات عن الثروة المعدنية وجهود شركة"سنيم"
لقاح "فايزر" المحتمل لكورونا.. هل يدعو للتفاؤل؟
"كوسموس" تؤكد مواصلة العمل في حقل "احميم " للغاز
رصد صاروخ هارب من مهمة بعد 54 عامًا من فقدانه
تسريبات : تعيينات في قطاعي الصحة والتجارة
 
 
 
 

"كورونا" ومياه الشرب.. معلومة هامة من الصحة العالمية

الخميس 13 آب (أغسطس) 2020


في الوقت الذي لا تزال العديد من المعلومات الجديدة تطفو على السطح، مع تقدم الأبحاث وتوطيد معرفة العلماء بالفيروس المستجد الذي طال 20 مليون إنسان حول العالم، ولا يزال مواصلاً تمدده، أعاد بعض العلماء الذين وجدوا آثارا من كورونا في مياه الصرف الصحي، طرح أسئلة عدة حول الوباء واحتمال انتقال العدوى عبر المياه، سواء الآسنة أو الشفا.

وتعليقاً على الموضوع أوضحت منظمة الصحة العالمية التي كان لها تصريحات قاسية في الأيام الأخيرة حول الجائحة، بعض المعلومات المغلوطة حول تلك النقطة.

وفي موضوع نشر على موقعها الرسمي، أوضحت المنظمة أنهلا يوجد ما يشير إلى أن الفيروس المسبب ل #كوفيد_19 يمكن أن يستمرّ في مياه الشرب، في حين وجدت بعض الدراسات شظايا الحمض النووي الريبي في مياه الصرف الصحي ولكن ليس الفيروس المعدي.

ولكنها أكت الانه لايوجد م يشير إلى أن الفيروس المسبب لكوفيد 19 يمكن أن يستمرّ في مياه الشرب، ما يطمئن الملايين حول العالم من احتمال انتقال العدوى عبر الماء".

كما أشارت إلى أنه على الرغم من أن بعض الدراسات وجدت شظايا الحمض النووي الريبي في مياه الصرف الصحي، لكنها بينت أنها لا تعود إلى الفيروس المعدي.

وكانت عدة دراسات أشارت في السابق إلى أن بقايا الفيروس ظهرت في مياه الصرف الصحي، كما أن عدة دراسات أشارت إلى امكانية تتبع الفيروس عبر تلك الطريقة.

يشار إلى أن الفيروس سجل ارتفاعا فائقاً خلال الأسابيع الأخيرة، وسط تحذيرات عدة من المنظمة الأممية.

وقبل يومين، أفادت المنظمة العالمية إلى أن الفيروس التاجي الذي يجتاح العالم لم تظهر له أنماط موسمية وسيعود من جديد إذا تخلت السلطات الطبية عن ضغوطها لمقاومته.

وقال الطبيب مارك راين، رئيس برنامج الطوارئ بالمنظمة، إنه يتعين على غرب أوروبا ومناطق أخرى التعامل بسرعة مع موجات التفشي الجديدة .

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا