أبوبكر الصديق منان: من مستشار للقادة ورجال الأعمال إلي مكون للشباب في مختلف المجالات :|: تسريبات : تعيينات في الوظيفة العمومية :|: فتح مناقصة الجيل الرابع للاتصال بموريتانيا :|: الوزيرالأول : " انتشال التعليم تحد للحكومة " :|: أجهزة طبية للإدارات الجهوية للتهذيب الوطني :|: وقفة احتجاجية للفاعلين في التعليم الخاص :|: مصدر: أنباء عن عزم السلطات تعديل الرسوم على السيارات :|: انعقاد الاجتماع الأسبوعي لمجلس الوزراء :|: وزارة الشؤون الاسلامية تسعى لفتح معاهد بالداخل :|: تقديم برنامج "أولوياتي الموسع" أمام شركائنا في التنمية :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

دولة القانون تتجسد / ميلى بنت الغوث
"متى يقذف اليم تابوت هذا الضياع"؟ / محمد سالم حبيب
الدخولُ المدرسي وإكراهاتُ الواقع / د.أمم ولد عبد الله
"كروم غوغل" تطلق إصدارًا جديدًا من "كروم "
التصويرفي موريتانيا (الصورة من الهواية إلي الاحتراف ) *
ما هوالجديد في متصفح "جوجل كروم" 85 ؟
كيف نستعيد المحادثات المحذوفة عبر “واتسآب”؟
التحقيق البرلماني : وسيلة فعالة لمحاربة جائحة الفساد المزمنة *
الرئيس غزواني..العهد الحلقة "الإقلاع"/ الدده محمد الأمين السالك
بناء الإنسان قبل الاقتصاد / مريم بنت اصوينع
 
 
 
 

مطالبة لشركاء مجموعة الساحل بتنفيذ تعهداتهم

الثلاثاء 11 آب (أغسطس) 2020


دعت موريتانيا، كل الشركاء في مجال محاربة الإرهاب، للعمل على تنفيذ تعهداتهم والتزاماتهم، لدعم مجموعة الخمس في الساحل لمواجهة جذور الإرهاب بالمنطقة.

جاءت الدعوة الموريتانية، من خلال بيان صادر عن وزارة الخارجية، قدمت من خلاله التعزية لفرنسا والنيجر بعد اغتيال مواطنين من البلدين في منطقة كوريه بالنيجر.

وقالت الخارجية إن “موريتانيا، التي ترأس حاليا مجموعة دول الخمس بالساحل، لتؤكد خيارها الذي لا رجعة فيه لتعزيز العمل المشترك بين دول الخمس بالساحل، لتصفية كل أشكال التطرف العنيف والجريمة المنظمة في منطقة الساحل، طبقا للترتيبات المقررة في هذا المجال من طرف دول المجموعة”.

وطالبت الخارجية الموريتانية، “كل الشركاء، في مجال محاربة الإرهاب، باتخاذ التدابير الكفيلة بوضع تعهداتهم والتزاماتهم حيز التنفيذ، لاستئصال جذور الإرهاب بالمنطقة، عبر مقاربة مندمجة توازي بين اتخاذ الإجراءات الأمنية الحازمة ووضع الأسس المكينة للتنمية المستديمة”.

ولقي ستة مواطنين فرنسيين ونيجريان، يوم الأحد، مصرعهم خلال هجوم لمسلحين يستقلون دراجات نارية في منطقة كوريه في دولة النيجر.

ويعد هذا أول هجوم من نوعه على غربيين في هذه المنطقة، التي تعد وجهة سياحية معروفة، ويزورها في الغالب السفراء والدبلوماسيون والمدرسون، لأنها لا تعد منطقة خطرة مطلقا، كما أنها تضم منظمات غير حكومية تعمل في مجال حماية الزرافات، حيث تمتاز المنطقة بتنوع زرافاتها.

صحراء ميديا

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا