تغريدة لرئيس الجمهورية حول جسرروصو :|: البنك الافريقي للتنمية يعلق على أهمية جسرروصو :|: الرئيس السابق عزيز : أتعرض ل"مضايقات" :|: وزارة الصحة : تسجيل 53 إصابة و78 حالة شفاء :|: اتفاقية بين رجال أعمال موريتانيا والسنغال :|: خسارة كبيرة ل"لمرابطون" في كأس العرب :|: معلومات هامة عن جسرروصو :|: بدء حفل وضع الحجرالأساس لجسرروصو :|: الرئيس ونظيره السنيغالي يتوجهان إلى روصو :|: الرئيس ونظيره السنيغالي يستعدان للمغادرة إلى روصو :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

تسريبات :تعيينات في قطاعين حكوميين
أعداء النجاح كفاكم تشويشا... اتركوا الرجل و شأنه
تعرف على الرجل الشجرة.. حالة مرضية نادرة !
"جوجل تحذرمستخدمي متصفح "جوجل كروم"
تسريبات : تعيين وحيد في مجلس الوزراء
غفوة ل"بايدن" في قمة المناخ وترامب يعلّق !!
منزل أهل إياهي يحتضن اجتماعا تحسيسيا لزيارة رئيس الجمهورية لولاية الترارزة
تقرير :الـ 11 من سبتمبرقد يتكرربطائرات "الدرون"
زيادة أسعار القمح الروسي تماشيا مع ارتفاع عالمي ونمو في الطلب
أعلى 10 دول عربية في نموالاقتصاد المتوقع في 2022
 
 
 
 

فوضوية النقل العمومي : " التاكسي لم يعد آمنا "

lundi 10 août 2020


بات من المؤكد أن أهم مشكل أمني يواجه ساكنة انواكشوط هذه الايام يتمثل في الحرابة والسلب ،حيث وقع عدد كبير من مستغلي سيارات الاجرة من هذه الجريمة بسبب فوضوية تنظيم سيارات الاجرة بشكل يضمن سلامة الراكب وممتكاته ،فمن المستحيل ان يميز بين سيارة الاجرة وغيرها من السيارات التي اصبح جلها يستغل من طرف مجرمين يتصيدون ضحاياهم على الشوارع العامة عن طريق اهامهم بأنهم سيارات أجرة وهو ماسيتبين لهم لاحقا عكسه ،حيث القت الشرطة مؤخرا على احد المجرمين وصل ضحاياه من النساء اكثر من 20 ،ويقبع حاليا في السجن ،كما يجري البحث عن آخرين..

كما يتم توزيع فوكالات تحذيرية من مواطنين تنبه الى الخطورة التي اصبح يشكلها اقتناء سيارة الاجرة ،مسدلين نماذج من عمليات اعتداء وسلب تعرضوا لها.

الى ذالك تبقى المسؤولية ملقاة على عاتق وزارة النقل التي تلعب دور المتفرج فيما يحصل بسبب عدم قدرتها على تنظيم النقل الحضري على غرار مايتم في دول العالم ،وذالك بالصرامة في الزام السيارات بصباغة موحدة واشارات اجرة ثابتة حتى يكون الراكب مطمئنا على نفسه وماله.

المراقب

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا