قائمة الموشحين اليوم بمناسبة ذكرى الاستقلال :|: الرئيس يشرف على العرض العسكري في العاصمة :|: أسعارالذهب العالمية تتتراجع لأقل من 1800 دولارللأوقية :|: إقامة حفل رفع العلم الوطني في القصر الرئاسي :|: شارع المختار ولد داده مكان الاحتفال بالذكرى ال60 للاستقلال :|: خطاب الرئيس الى لأمة بمناسبة ذكرى الاستقلال :|: تعهدات رئاسية في خطاب عيد الاستقلال البارحة :|: وزارة الصحة : تسجيل 136 إصابة و13 حالة شفاء :|: إقامة حفل إطلاق ألعاب نارية بمناسبة الاستقلال :|: وزيرالداخلية يشرف على تخرج الدفعة 7 من وكلاء الأمن :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

جديد الهبة الشعبية لنصرة المصطفى (ص) / المرابط ولد محمد لخديم
أمريكا.. 5 رؤساء خسروا الانتخابات وفازوا بالرئاسة
أمريكا في اختبار الديمقراطية.. هل يتكررما حصل قبل 20 عاماً؟
معلومات عن الثروة المعدنية وجهود شركة"سنيم"
لقاح "فايزر" المحتمل لكورونا.. هل يدعو للتفاؤل؟
"كوسموس" تؤكد مواصلة العمل في حقل "احميم " للغاز
رصد صاروخ هارب من مهمة بعد 54 عامًا من فقدانه
من غرائب قصرالبيت الابيض الأمريكي !!
تسريبات : تعيينات في قطاعي الصحة والتجارة
معلومات بشأن الضريبة الجديدة لجمركة السيارات
 
 
 
 

تعليق من وزيرأول سابق على التحقيق معه

الأحد 9 آب (أغسطس) 2020


قال الوزير الأول الموريتاني الأسبق يحيى ولد حدمين إنه سيكون ممتناً لمن ذكر مشاركته في «عمولة أو رشوة أو مؤامرة لغرض التحصيل»، مؤكداً أن ممتلكاته من أرصدة وعقارات جمعها بفضل راتبه لأقل من عشر سنوات.

ولد حدمين الذي ورد اسمه في التقرير الصادر عن لجنة تحقيق برلمانية حول شبهات فساد، كان قد تولى العديد من المناصب الوزارية في عهد الرئيس السابق محمد ولد عبد العزيز، من أبرزها منصب الوزير الأول في الفترة من 2014 وحتى 2018.

وأصدر مساء اليوم السبت بياناً صحفياً علق فيه على التحقيق، وقال إنه يجيز لكل مديري البنوك الوطنية والعالمية والموثقين «الإعلان عن الأرصدة والعقارات التي أمتلكها»، قبل أن يضيف أن سيكون «متمالئا ضد هذا الوطن الغالي، إذا لم يكن راتبي لأقل من عشر سنوات كفيل بالحصول على ما أملكه».

وقال ولد حدمين إنه لم يكن يرغب في تناول موضوع التحقيق حتى لا يساهم في «التأثير على سير هذا العمل»، موجها أصابع الاتهام إلى «شخص أو اثنين» قال إنهما «نجحا في الالتحاق باللجنة حاملين ضغائن الماضي وعداءات كان حريا بها أن لا تتجاوز ميدان السياسة إلى الفضاءات والاهتمامات الوطنية الأخرى»، وفق تعبيره.

واعتبر ولد حدمين أن ما يثقل عليه هو أن الملف سيكون حاضراً في البحوث الأكاديمية حول تاريخ العدالة والشفافية والديمقراطية في العقود والقرون القادمة، معتبراً أن ظهور اسمه «واطلاع أبناء الجيل القادم – بمن فيهم أبناء وأحفاد – عليه مدرجا ضمن قائمة متّهمة بتبديد خيرات الأمة يشكل صدمة بالغة».

إلا أن ولد حدمين أضاف قائلاً: «مسيرتي المهنية طيلة عملي في مختلف المفاصل تبدد كل هذه الصدمة»، وفق تعبيره.

وقال ولد حدمين إن «من حق كل موريتاني حر أن يفرح بملامح دولة القانون، ويسعد بتحقيق نواب الشعب في ما لحق بثروة الشعب، ويرتاح لمباشرة العدالة في التحقيق حول ملفات تختلف عن كل الدعاوى والعرائض التقليدية».

وبدأت شرطة الجرائم الاقتصادية في موريتانيا التحقيق الابتدائي مع شخصيات بارزة ذكرت في التقرير النهائي الصادر عن البرلمان.

صحراء ميديا

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا