وزارة الصحة : 8 إصايات و9 حالات شفاء :|: الرئاسة: يوم الجمعة المقبل عطلة معوضة :|: يوم تشاوري حول زراعة الاعلاف والخضروات :|: انتخاب رئيس للفريق البرلماني للحزب الحاكم :|: الشرطة بروصوتعيد توقيف عصابة احتيال :|: المَكَانَةُ الدبلوماسِيِّةُ لموريتانْيا بِشِبْهِ المنطقة / المختار ولد داهى :|: أسرع خدمة انترنت توجد بهذه الدول :|: إعلان نتائج جائزة شنقيط للعام 2020 :|: "الحصاد" ينشربيان مجلس الوزراء :|: السلطات ترخص لوقفة منددة بالإساءة :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

اكتشاف بحيرات مدفونة تحت سطح المريخ !
وداعا أيها الصديق العزيز/ محمدٌ ولد إشدو
واتساب سيتوقف عن العمل على هذه الهواتف 2021
المرحوم بدرالدين أول من أقنعني بالنضال القومي العربي.. محمد الحسن ولد لبات
وسائِطُ التَّواصُل الاجْتِماعِيِّ وحُدودُ واجبِ التَّحَفُّظِ / المختار ولد داهى
موؤودة الإمتياز... بأي ذنب قتلت؟!/ د. محمد ولد الخديم ولد جمال
الإنترنت الفضائي أصبح جاهزا للاستخدام
الحوارضرورة أم تصنع للانفتاح؟ / محم ولد الطيب
ماذا يجري في تعليمنا؟!! / التراد سيدي
دلائل النبوة / محفوظ ولد ابراهيم فال
 
 
 
 

أستاذ اقتصاد: تداعيات كورونا على الاقتصاد العالمي مستمرة لعامين

الأحد 26 تموز (يوليو) 2020


قال الدكتور كريم العمدة، أستاذ الاقتصاد السياسي، إنه منذ بداية أزمة كورونا بداية عام 2020 كان الاقتصاديون لديهم أكثر من سيناريو للآثار الاقتصادية لتلك الأزمة، سواء على انكماش الاقتصاد العالمى أو التجارة.

وأضاف "العمدة"، في مداخلة هاتفية عبر فضائية "إكسترا نيوز"، أن حجم التجارة العالمية كان من المتوقع وصوله إلى 11% فى بداية عام 2020، موضحا أن العالم الآن فى السيناريو الوسط أو المتتشائم بالنسبة للتداعيات الاقتصادية، حيث انخفض حجم التجارة إلى 18%.

وأوضح أن هناك توقعات بحدوث نوع من أنواع التحسن فى الاقتصاد ولكن ليس بالشكل المنتظر، لافتا إلى أن تداعيات أزمة كورونا حتى مع انفتاح الاقتصاد مستمرة إلى نهاية 2020، بل ستكون لها تداعيات مستمرة أيضا فى عام 2021 و2022.

وأكد أن العالم لديه عامان على الأقل حتى يتم التعافى بشكل كامل من تداعيات كورونا على الاقتصاد العالمى، مشيرا إلى أنه فى حالة الغلق الكامل لبعض الدول بسببها تم وقف الكثير من المصانع بشكل كامل فى الدول الأوروبية والصين، حيث إن الصين تعتبر أكبر مصدر وثانى أكبر مستورد فى العالم.

وأشار إلى أنه ما زال هناك تداعيات لتلك الأزمة على الولايات المتحدة الأمريكية بشكل كبير ومؤثر، لافتا إلى الصين وأمريكا كفيلتان أن تعطل حجم التجارة العالمية وتخفض معدل النمو، بالإضافة إلى الدول الأوروبية، حيث توقفت بها معدلات النمو بها لتصل إلى ما بين -8 و-11%.

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا