تسجيل ارتفاع كبيرفي أسعار الطماطم بنواكشوط :|: الهلال الأحمرالإماراتي يتفقد مشاريع له في موريتانيا :|: استمراراغلاق المعبر الحدودي "الكركارات" :|: QNB: طريق وعرة أمام الاقتصاد العالمي :|: 21 مليون دولارتمويل لموريتانيا من البنك الإفريقي :|: وزارة الصحة : تسجيل إصابة واحدة و 4 حالات شفاء :|: الشرطة تستدعي مقربين للرئيس السابق :|: الشيخ محمد الحافظ النحوي يفتتح مؤتمر السيرة النبوية :|: سفيرموريتانيا في جمهورية الكونغو يقدم اوراق اعتماده :|: المعهد العالي يعلن عن موعد بدء التسجيل للمسابقة :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

كلمات حكيمة لمليارديرعلى فراش الموت !!
غريب: رجال اوغندا يقومون بضرب زوجاتهم في رمضان !!
90 دقيقة "حرجة" تنتظرترامب في مواجهة بايدن
اكتشاف بحيرات مدفونة تحت سطح المريخ !
الإيديولوجيه والعقيدة / د.محمدعالي الهاشمي
وداعا أيها الصديق العزيز/ محمدٌ ولد إشدو
الحاجة إلى إعادة تأسيس منظومتنا الإعلامية / محمد حاميدو كانتى
واتساب سيتوقف عن العمل على هذه الهواتف 2021
المرحوم بدرالدين أول من أقنعني بالنضال القومي العربي.. محمد الحسن ولد لبات
وسائِطُ التَّواصُل الاجْتِماعِيِّ وحُدودُ واجبِ التَّحَفُّظِ / المختار ولد داهى
 
 
 
 

رابطة المزارعين تدعوالرئيس للتدخل لإنقاذ الزراعة

الأحد 19 تموز (يوليو) 2020


ناشدت رابطة التطوير والتنويع الزراعي رئيس الجمهوية التدخل لإنقاذ وضع الزراعة في البلاد. وقال بيان صادر عن رئيس الرابطة إن محصول الأرز الحالي الذي تقدر قيمته بنحو 18.000.000.000 أوقية قديمة يقف على شفا كارثة محققة نتيجة النقص الحاد في حاصدات الأرز, بعد أن أوقفت السنغال عبور حاصداتها التي كان يعتمد عليها عدد كبير من المزارعين الموريتانيين خلال السنوات الماضية.

وأضافت الرابطة في بيانها أن من العار أن يكون اعتماد المزارعين الموريتانيين على حاصدات وفرتها الحكومة السنغالية لمزارعيهاز

وقال بيان رئيس الرابطة ,السيد يحيى بن بيبه إن البلاد تسلك طريق الانتحار الاقتصادي بانفاقها نحو
167 000 000 000 أوقية قديمة سنويا على إستيراد المواد الغذائية, في الوقت الذي تهدر فيه مواردها الزراعية الكبيرة.

وأكد رئيس الرابطة أن موريتانيا أصبحت بين جاراتها دولة نشازا في مستوى تخلفها الزراعي، حيث لا يتجاوز إنتاجها السنوي من الحبوب نحو000 438 طن, مقابل أكثر من 10000000 طن تنتجها مالي, وأكثر
3000000 ملايين طن تنتجها السنغال ( حسب معطيات 2018 ) .

وكشف ابن بيبه في بيانه أن أزمة الزراعة الموريتانية تكمن في غياب الإرادة السياسية الذي يتجلى في ضآلة مبالغ ميزانيات الزراعة, مقارنة بجيراننا الأكثر فقرا منا، حيث أن ميزانية الزراعة و البيطرة في بلادنا لا تتجاوز في السنة الحالية 15,5 مليارات أوقية قديمة,وهو ما لا يتجاوز نحو 2,57 % من الميزانية العامة للدولة ,مقابل نحو
152000000000 فرانك غرب إفريقي في السنغال ( أي أكثر من 900000 أوقية قديمة ) في السنة الحالية .
بينما تمثل ميزانية الزراعة في مالي في السنة الحالية ذاتها %15 من الميزانية العامة للدولة, والتي تصل إلى ما يقرب من
2000000000 500 افرنك غرب إفريقي.هذا برغم أن مستوى دخل الفرد في مالي لا يتجاوز نحو نصف دخل الفرد الموريتاني حسب أرقام الأمم المتحدة لسنة 2018 .

واختتم رئيس رابطة التطوير والتنويع الزراعي بيانه بالقول إن الزراعة على أمواج الأثير أوسع انتشارا في بلادنا من الزراعة على الأرض, مشيرا إلى أن زراعة الكذب لا تشبع الشعوب ,ولا تحفظ استقرار الدول, وأن أمن الشوارع يبدأ بأمن البطون الجائعة .

زهرة شنقيط

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا