152 مليون دولارمساعدة أمريكية لدول الساحل :|: وزارة الداخلية تصدربيانا جديدا هاما :|: سعي رسمي لإيجاد صرف صحي بمدينة روصو :|: وزارة الصحة : تسجيل 24 إصابة و18 حالة شفاء :|: تقديم تقريرعن وضعية السجون لوزيرالعدل :|: تحذيرات من ارتفاع منسوب مياه نهر السنيغال :|: الشرطة تفرق مظاهرة لطلبة مسجلين بالجزائر :|: مطالب بتأجيل مهرجان المدن التاريخية بمدينة وادان :|: الوزيرالأول يلتقي مندوب الاتحاد الاوروبي :|: المِعيَاريَّةُ الإدَارِيَّةُ أسَاسُ العَدْلِ / المختار ولد داهى :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

الدخولُ المدرسي وإكراهاتُ الواقع / د.أمم ولد عبد الله
التصويرفي موريتانيا (الصورة من الهواية إلي الاحتراف ) *
ما هوالجديد في متصفح "جوجل كروم" 85 ؟
كيف نستعيد المحادثات المحذوفة عبر “واتسآب”؟
التحقيق البرلماني : وسيلة فعالة لمحاربة جائحة الفساد المزمنة *
الرئيس غزواني..العهد الحلقة "الإقلاع"/ الدده محمد الأمين السالك
بناء الإنسان قبل الاقتصاد / مريم بنت اصوينع
قمرصناعي وزنه 478 كلغ قادم ليسقط ليلا على الأرض !
خِطَّةُ الانعَاشِ الاقْتِصَادْي..أهْدَاف ٌ و تنْبِيهَاتٌ / المختارولد داهى
قراءة تحليلية لخطة الإقلاع الإقتصادي / د.ختار الشيباني
 
 
 
 

قمة انواكشوط.....الرهانات و المؤملات.

الثلاثاء 30 حزيران (يونيو) 2020


تستعد بلادنا العزيزة بحول الله لاحتضان قمة تعد بمختلف الحسابات قمة خاصة من حيث الرهانات و المؤملات.
ففي قمة انواكشوط غدا بحول الله نراهن على ان يكون الحضور مميزا نوعا و نوعيا وكما وفي نفس الوقت ان لا ينعكس ذالك سلبا على الانسجام المطلوب في هكذا قمم.

نراهن ان تحظى باكبر تغطية اعلامية ممكنة في هذا الظرف الحساس وان نستغل ذلك و نستفيد منه انيا و مستقبليا.
نراهن على ان نوصل للمجتمعين و للعالم عدة رسائل لعل اهمها:ان مجموعة الساحل قوة اقليمية تستند على ركائز امنية و اقتصادية و اجتماعية تستحق ان يستمع لها و ان يتم التعاطي معها.

ان موريتانيا صاحبة الفكرة و الاستمرارية هي المعنية بالدرجة الاولى بما يجري حاضرا و مستقبلا.
ان امن الساحل و افريقيا و العالم مرهون -الى حد ما-بدعم هذه المجموعة.

اما المؤملات فهي:

الخروج بدعم مادي يتمثل في اعفاء كافة الديون المستحقة للدول و المجموعات الدولية المشاركة.
الانتقال من الاطار التنظيري الواسع الى الاطار العملياتي المدروس.
المحافظة على بقاء كتلة المجموعة و الريادة
الوطنية لذلك.
ادخال الابعاد الاقتصادية و الاجتماعية الى جانب المقاربات الامنبة.

ومع كل ذلك فاننا في موريتانيا واثقون من ان التجربة المتراكمة والخبرة في هذا المجال الحساس لفخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني ستكون اضافة نوعية يبني عليها و توجه مسارات القمة بما يخدم الامن القومي الوطني و مجموعتنا و قارتنا و العالم.
وفي اتظار ما تسفر عنه قمة انواكشوط لدول الساحل و فرنسا تبقى الانظار مشدودة الى معلمة المرابطون الجميلة.
الدكتور .محمد سيد احمد القروي.

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا