اليوم قمة G5 لدول الساحل وفرنسا بنواكشوط :|: جدول أعمال قمة G5 وفرنسا بنواكشوط غدا :|: برنامج زيارة الرئيس الفرنسي لمويتانيا غدا :|: مديرالصحة: تسجيل 88 إصابة و78 حالة شفاء :|: نبتون يمطر ماسا.. والعلماء يكشفون السبب! :|: إصابة 5 عمال في التلفزيون الرسمي ب"كورونا" :|: قمة G5 نواكشوط تناقش ترتيبات القوة الأمنية :|: حتى لا تموت الكفاءات / الدكتورأحمدو ولد المختار ولد اعليت :|: أسعارالنفط العالمية تتراجع 1 % :|: توقعات بمشاركة دولية في قمة G5 بنواكشوط :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

7 احداث فلكية يشهدها شهريونيوالجاري
طبيب إيطالي بارز: فيروس كورونا المستجد يفقد قوته
قراءة في التغييرات بهرم المؤسسة العسكرية *
5 بشارات في يوم واحد! / محمد الأمين ولد الفاضل
"غيتس" يكشف الموعد المحتمل لتطوير لقاح "كورونا"
هنيئا للنظام.. وننتظر المزيد من هذه التعيينات / محمد الأمين ولد الفاضل
ثروات مليارديرات تقفزإلى 565 ملياردولارزمن "كورونا" !
الدسترة..الإيجاز في الصواب! / سيد أحمد أعمر محّم
مؤتمرالوزير الأول .. رئيس مؤتمن وحكومة متماسكة
دراسة : أصحاب فصيلة الدم هذه قد لا يصابون بكورونا!
 
 
 
 

مصدريتوقع اجتماع اللجنة الوزارية المكلفة ب"كورنا "

الأحد 28 حزيران (يونيو) 2020


قال مصدر رسمي مساء اليوم الأحد، إن قرار تخفيف الإجراءات الاحترازية والسماح بالتنقل بين الولايات لن يتخذ قبل أن تجتمع اللجنة الوزارية المكلفة بمكافحة جائحة «كورونا».

ورجح المصدر الذي فضل حجب هويته أن اجتماع اللجنة الوزارية سيكون بعد انتهاء قمة مجموعة دول الساحل الخمس وفرنسا التي ستحتضنها نواكشوط يوم الثلاثاء المقبل، لمدة يوم واحد.

ونفى المصدر أن يكون وزير الصحة محمد نذير ولد حامد، في ختام جولته الأخيرة في الولايات الداخلية، قد أعد أي تقرير رُفع إلى اللجنة الوزارية، أو اتخذ أي موقف جديد بخصوص الإجراءات الاحترازية الحالية.

في غضون ذلك يترقب الموريتانيون بشدة تخفيف الإجراءات، وخاصة السماح بالتنقل بين الولايات وفتح العاصمة نواكشوط، وهو أمر غير مستبعد من طرف مصادر عديدة.

وكانت السلطات الموريتانية قد قررت يوم الاثنين 15 يونيو الجاري تمديد العمل بالإجراءات الحالية لمدة أسبوعين، تكتمل بعد غد الثلاثاء.

وتتوقع المصادر اجتماع اللجنة الوزارية يوم الأربعاء، الموالي لاختتام قمة دول الساحل، وذلك من أجل اتخاذ قرار جديد بخصوص الإجراءات الاحترازية.

وسبق أن أعلن الوزير الأول الموريتاني إسماعيل ولد بده ولد الشيخ سيديا، الذي يترأس اللجنة الوزارية المكلفة بمكافحة الجائحة، أن تخفيف الإجراءات «سيتم بشكل تدريجي».

وكانت موريتانيا قد اتخذت حزمة من الإجراءات منذ منتصف مارس الماضي، تشمل إغلاق الحدود البرية والجوية، مع حظر التجوال (حاليا من الساعة الثامنة ليلاً وحتى السادسة صباحاً)، بالإضافة إلى منع التجمعات وإغلاق المدارس.

وسمحت مؤخراً السلطات بصلاة الجمعة وإعادة فتح المنشئات السياحية، بما فيها المطاعم والمقاهي، وحددت موعد افتتاح المدارس والجامعات والمعاهد.

صحراء ميديا

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا