وزير: الاحتكارتسبب في غلاء سعرلحوم الدجاج المستوؤد :|: مجلس الوزراء: تعيينات واسعة في وزارة الشؤون الاجتماعية "بيان" :|: وزيرالداخلية :لا صحة لرفع حظرالتجول :|: وزارة الصحة : تسجيل 65 إصابة و100 حالة شفاء :|: من تسريبات مجلس الوزراء :|: مديرالصحة : "يجب الابلاغ عن نفوق الدواجن غيرالطبيعي" :|: نقابة الصحفين تستغرب اقصاء الاعلام الخاص من صندوق"كورونا" :|: مصدر: نتائج التحقيق في "ملفات الفساد" جاهزة للاحالة للنيابة :|: انعقاد الاجتماع الأسبوعي لمجلس الوزراء :|: الدولة الموريتانية الحديثة التي نطمح لها / د . اعل الشيخ الدح :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

3 اجتماعات هامة في انتظارعودة الرئيس غدا
أسعارالذهب ترتفع فى الأسواق العالمية مع هبوط الدولار
وزيرالمالية يتحدث عن السيولة بالخزينة العمومية
تنبؤات العرافة العمياء لـلعام الجديد 2021 !
10 اكتشافات جيولوجية هزت عام 2020!
إنشاء أول هيئة ثقافية نسائية بموريتانيا
تغييرات في "واتساب" مع بداية العام الجديد
من أجواء الاحتفال بالعام الجديد 2021 حول العالم
مقترحات منهجية بخصوص قراراستئناف الدراسة / عالي ولد يعقوب
10 غرائب في احتفالات العالم بالعام الجديد !!
 
 
 
 

مقدمو خدمات التعليم يطالبون "الترسيم"

السبت 20 حزيران (يونيو) 2020


أصدرمقدمو خدمات التعليم بيانا أكدوا فيه انه "لا حل لمشكلتهم الا بالترسيم ".

نص البيان :

لا حل لمشكلة مقدمي خدمات التعليم سوى الترسيم أو بعبارة أخرى الولوج إلى الوظيفة العمومية ، من يريد إصلاح التعليم فليقم بترسيم مقدمي خدمات التعليم ، تم إكتتابهم هذه السنة عن طريق مسابقة وطنية شفافة ( كتابي و شفهي ) نجحو بجدارة و إستحقاق أمام أنظار الجميع ثم خضعوا لتكوين مدة أسبوع من طرف مفتشين من الأفضل على الساحة بعد ذلك دخلوا ميدان العمل على أمل بترسيم قريب تداول ذكره أيام التكوين ، فقد كانت رحلتهم مليئة بالنجاح فقد أثبتوا أنفسهم داخل فصول المؤسسات على أنهم يستحقون الترسيم ولا شي غيره.

وكانت عملية تفتيش التي شملتهم جاءت بنقاط جيدة و ممتازة لصالحهم ، مقدمي خدمات التعليم حاملين أعلى الشهادات مابين دكتوراه و الماجيستير و لليصانص وصول للبكالوريا نخبة مثقفة من أبناء هذا الوطن وقفوا مع الوزارة في فترة صعيبة و تحتاج إلى من يمد لها يد العون ، مقدمي خدمات التعليم يستحقون كل إعتبار و تقدير من الجهات المعنية ،و من جهة أخرى لبو نداء الوطن و سدوا النقص الموجود في المؤسسات التعليمية على عموم التراب الوطني ضحوا بأنفسهم من أجل خدمة وطنهم .

وليواصل التعليم مساره لكي لا يفقد التلميذ درسه و لا يضيع الطالب حصته ، مقدمي خدمات التعليم أعادو البسمة إلى وجوه الكثير حيث فتحوا مدارس كانت في داخل البلاد و خاصة قرى بين رمال و صخر لهم سنوات و أبوابها مغلقة أمام من يريد التعلم حسب ماقال القاطنون هناك، كل هذا الجهد الجبار من مقدمي خدمات التعليم يستحقون على أثره رفع قبعة ، ثم شكر و ترسيم ، حلم راسخ و مواكب في أذهانهم منذ مغادرتهم أماكن التكوين نحو أماكن العمل.

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا