عودة رئيس الجمهورية من غينيا بيساو :|: خبراء يتوقعون طريقة تعافى بها الاقتصاد العالمي من "كورونا" :|: الوزيرالأول يطالب وزيرالتعليم العالي بتنفيذ أوامرالقضاء :|: اجتماع لدراسة تنشيط الادارة بموريتانيا :|: تصنف موريتانيا في القائمة الخضراء لانتشار"كورونا " بتونس :|: المصادقة على عودة الدراسة لسنتين ب"enajem" :|: تعميم بتعديلات في الخطاب الرسمي :|: وزرة الصحة : تسجيل 22 إصابة و17 حالة شفاء :|: الحكومة ترد على الفاعلين في التعليم الخصوصي :|: مجلس الوزراء: تعيينات واسعة في الوظيفة العمومية "بيان" :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

دولة القانون تتجسد / ميلى بنت الغوث
الدخولُ المدرسي وإكراهاتُ الواقع / د.أمم ولد عبد الله
"كروم غوغل" تطلق إصدارًا جديدًا من "كروم "
التصويرفي موريتانيا (الصورة من الهواية إلي الاحتراف ) *
ما هوالجديد في متصفح "جوجل كروم" 85 ؟
كيف نستعيد المحادثات المحذوفة عبر “واتسآب”؟
التحقيق البرلماني : وسيلة فعالة لمحاربة جائحة الفساد المزمنة *
الرئيس غزواني..العهد الحلقة "الإقلاع"/ الدده محمد الأمين السالك
بناء الإنسان قبل الاقتصاد / مريم بنت اصوينع
قمرصناعي وزنه 478 كلغ قادم ليسقط ليلا على الأرض !
 
 
 
 

أسعارالنفط ترتفع بسبب "قفزة وول ستريت"

الخميس 18 حزيران (يونيو) 2020


صعدت أسعار النفط 3 بالمئة في تعاملات متقلبة، الثلاثاء، بدعم من قفزة لبورصة وول ستريت ورفع وكالة الطاقة الدولية توقعات للطلب على النفط الخام للعام 2020، لكن المكاسب قيدها القلق من موجة ثانية لفيروس كورونا.

وأنهت عقود خام برنت القياسي العالمي جلسة التداول مرتفعة 1.24 دولار، أو 3.1 بالمئة، لتسجل عند التسوية 40.96 دولار للبرميل.

وصعدت عقود خام القياس الأميركي غرب تكساس الوسيط 1.26 دولار، أو 3.4 بالمئة، لتبلغ عند التسوية 38.38 دولار للبرميل.

ووجدت أسعار النفط دعما أثناء التعاملات من صعود سوق الأسهم الأميركية عند الفتح بعد زيادة قياسية في مبيعات التجزئة في مايو أنعشت الآمال في تعافي اقتصادي سريع بعد الجائحة.

وفي تقريرها الشهري، توقعت وكالة الطاقة الدولية أن الطلب على النفط في 2020 سيبلغ 91.7 مليون برميل يوميا بزيادة قدرها 500 ألف برميل يوميا عن تقريرها السابق في مايو.

لكن الوكالة قالت إن هبوطا في السفر جوا بسبب تفشي الفيروس يعني أن العالم لن يعود إلى مستويات الطلب السابقة على الجائحة، قبل عام 2022.

وأضافت الوكالة أن إمدادات النفط في مايو انخفضت بنحو 12 مليون برميل يوميا بعد أن قلصت منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وحلفاءها بمن فيهم روسيا، في إطار المجموعة المعروفة باسم أوبك+، الإنتاج بمقدار 9.4 مليون برميل يوميا.

وقالت إن هذا يعني أن أوبك+ امتثلت بنسبة 89 بالمئة للتخفيضات المتفق عليها في مايو.

واتفقت أوبك+ هذا الشهر على تمديد تخفيضات الإنتاج 9.7 مليون برميل يوميا حتى يوليو، كما دعت الأعضاء الذين لم يلتزموا بحصصهم بموجب الاتفاق إلى تخفيضات إضافية لاحقا.

وقرر العراق، الذي كان أحد أقل المنتجين الرئيسيين امتثالا للاتفاق، خفضا كبيرا لإمدادات الخام إلى آسيا في يوليو.

ورغم احتمال انخفاض المعروض، فقد أثرت على السوق مخاوف بشأن موجة ثانية من عمليات الإغلاق بسبب ارتفاع معدلات الإصابة بفيروس كورونا.

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا