عودة رئيس الجمهورية من غينيا بيساو :|: خبراء يتوقعون طريقة تعافى بها الاقتصاد العالمي من "كورونا" :|: الوزيرالأول يطالب وزيرالتعليم العالي بتنفيذ أوامرالقضاء :|: اجتماع لدراسة تنشيط الادارة بموريتانيا :|: تصنف موريتانيا في القائمة الخضراء لانتشار"كورونا " بتونس :|: المصادقة على عودة الدراسة لسنتين ب"enajem" :|: تعميم بتعديلات في الخطاب الرسمي :|: وزرة الصحة : تسجيل 22 إصابة و17 حالة شفاء :|: الحكومة ترد على الفاعلين في التعليم الخصوصي :|: مجلس الوزراء: تعيينات واسعة في الوظيفة العمومية "بيان" :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

دولة القانون تتجسد / ميلى بنت الغوث
الدخولُ المدرسي وإكراهاتُ الواقع / د.أمم ولد عبد الله
"كروم غوغل" تطلق إصدارًا جديدًا من "كروم "
التصويرفي موريتانيا (الصورة من الهواية إلي الاحتراف ) *
ما هوالجديد في متصفح "جوجل كروم" 85 ؟
كيف نستعيد المحادثات المحذوفة عبر “واتسآب”؟
التحقيق البرلماني : وسيلة فعالة لمحاربة جائحة الفساد المزمنة *
الرئيس غزواني..العهد الحلقة "الإقلاع"/ الدده محمد الأمين السالك
بناء الإنسان قبل الاقتصاد / مريم بنت اصوينع
قمرصناعي وزنه 478 كلغ قادم ليسقط ليلا على الأرض !
 
 
 
 

أسعارالنفط تتمسك بالاتجاه الصعودي

الثلاثاء 19 أيار (مايو) 2020


شهدت أسعار النفط ارتفاعًا للجلسة الرابعة على التوالي اليوم الثلاثاء، وسط دلائل على أن منتجى الخام الكبار يقلصون الإنتاج كما وعدوا، إضافة إلى انتعاش الطلب، مع قيام العديد من الدول بتخفيف القيود المفروضة لاحتواء فيروس كورونا، بحسب وكالة رويترز.

وصعد خام برنت 25 سنتا بما يعادل 0.7% إلى 35.06 دولار للبرميل، بعد أن لامس في وقت سابق أعلى مستوياته منذ التاسع من أبريل.

وارتفع الخام الأمريكي غرب تكساس الوسيط 43 سنتا أو 1.4% مسجلا 32.25 دولار للبرميل، كان السعر ارتفع إلى 33.44 دولار في وقت سابق من الجلسة، ليبلغ ذروته منذ 16 مارس.

يحل أجل عقد يونيو لخام غرب تكساس يوم الثلاثاء، لكن ما من مؤشر يذكر على تكرار التراجع غير المسبوق لما دون الصفر الذي حدث قبل شهر عشية حلول أجل عقد مايو وسط بوادر على تحسن الطلب على الخام والوقود.

تدعمت السوق في وقت سابق بمؤشرات على تطبيق تخفيضات الإنتاج التي اتفقت عليها منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وآخرون من بينهم روسيا، فيما يعرف بتحالف أوبك+.

وخفضت أوبك+ صادراتها النفطية بشدة في النصف الأول من مايو، وفقا لشركات ترصد الشحنات، مما ينبئ ببداية قوية للامتثال إلى اتفاق خفض الإنتاج الجديد.

وقال هيرويوكي كيكوكاوا، المدير العام للأبحاث في نيسان للأوراق المالية ”معنويات المستثمرين تحسنت إذ يبدو أن أوبك+ تقلص الإنتاج كما وعدوا هذا الشهر، مع مزيد من التخفيضات الطوعية المتوقعة في يونيو.“

وأضاف ”في نفس الوقت، ثمة تفاؤل متزايد بأن تخفيف الإغلاقات الشاملة العالمية (بسبب فيروس كورونا) سيساعد على تعزيز النشاط الاقتصادي ويغذي الطلب.“

وقالت شركات ترصد الشحنات إنه في النصف الأول من مايو، خفضت أوبك+ صادرات النفط بشكل حاد، مما يشير إلى بداية قوية للتقيد باتفاق جديد لخفض الانتاج.

ووافقت أوبك+ على خفض قياسي في الإمدادات بمقدار 9.7 مليون برميل يوميا بدءا من أول مايو. وفي الأسبوع الماضي أعلنت السعودية، أكبر مصًدر للنفط في العالم، أنها ستخفض انتاجها بمقدار مليون برميل إضافية في يونيو.

ويشير صعود عقود الخام الأمريكي تسليم يونيو التي ينقضي تداولها بنهاية جلسة الثلاثاء، إلى أن الهبوط التاريخي الذي شهدته الشهر الماضي والذي دفع الأسعار إلى -40 دولارا للبرميل لن يتكرر.

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا