تعيين مدير بالنيابة لشركة "تازيازت" الجنوبية :|: رُفع الحظر.. فلنلتزم الحذَر / مصطفى سيديا :|: زحمة مرورواكتظاظ عند مداخل انواكشوط :|: تساقط كميات من الأمطارعلى مناطق مختلفة من البلاد :|: ماهو لغزالمادة الغامضة على القمرعام 2019 ؟ :|: أسعارالنفط تتباين وسط مخاوف متعلقة بتعافي الطلب :|: فتح الطريق للنقل بين الولايات صباح اليوم :|: تعليق الحكومة على قضية "الاختلاس" بالبنك المركزي :|: علاج السياسي ولد بدرالدين بالجزائربأمرمن الرئيس :|: مجلس الوزراء: تعيينات في عدة قطاعات "بيان" :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

هنيئا للنظام.. وننتظر المزيد من هذه التعيينات / محمد الأمين ولد الفاضل
الدسترة..الإيجاز في الصواب! / سيد أحمد أعمر محّم
مؤتمرالوزير الأول .. رئيس مؤتمن وحكومة متماسكة
دراسة : أصحاب فصيلة الدم هذه قد لا يصابون بكورونا!
دراسة: توجد 36 حضارة على كواكب أخرى في درب التبانة
مصدر: رفع الإجراءات الاحترازية مع نهاية الشهر الحالي
أهمية النّظافة / د.القاسم ولد المختار
دول عربية تشهد ظاهرة "حلقة النار" الفلكية للشمس
عبد العزيز ولد الداهي... "أصل أشكم"
دراسة: نزلات البرد يمكن أن تحمي من فيروس "كورونا"
 
 
 
 

سبات الشمس: ظاهرة كارثية !!

الاثنين 18 أيار (مايو) 2020


قام علماء الفلك بالتحذير بشأن دخول الشمس تلك الفترة إلى ما يسمي سبات الشمس أو سبات كارثي وهو ما يؤدي إلى حجبها ومن ثم دخولها إلى المرحلة الأدنى للطاقة الشمسية ويعمل على تجمد الطقس ووقوع الزلازل.

بينما يعتقد الخبراء أننا على الاقتراب مع أعمق وقت يخص انحسار أشعة الشمس التي تكون مسجلة ويكون ذلك مع اختفاء البقع الشمسية فعلي حيث أن الحد الأدنى من الطاقة الشمسية قد حدث بالفعل وهو عميق.

كما أصبح المجال المغناطيسي للشمس ضعيف للغاية ما يسمح ذلك بأشعة كونية تكون إضافية في النظام الشمسي ومما تشكل تلك الأشعة الكونية بشكل زائد وخطر على صحة رواد الفضاء والمسافرين في الهواء القطبي.

مما تؤثر ذلك على حدوث البرق كما يخاف العلماء من أن يتم تكرار لظاهرة ديلتون مينيمام والتي قد حدثت ما بين عام 179 وعام 1830 وتسبب بذلك حدوث البرد القارس وفقدان المحاصيل والمجاعة وانفجارات بركانية قوية.

بينما انخفضت درجات الحرارة بحوالي 2 درجة مئوية على مدار 20 عام مما أدى إلى تدمير إنتاج الغذاء في العالم وبناء عن الدراسات السابقة فأن الشمس على الرغم من أنها أهم مصدر للطاقة من أجل الحياة على الأرض ولكنها تكون مقارنة بالنجوم الأخرى في الكون نائمة وأظهرت النتائج بأن الشمس ضعيفة ويكون ذلك المقارنة بمعظم سطوع النجوم الأخرى.

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا