القدس عاصمة المسلمين الروحية / محمد المصطفى الولي :|: بيان هام حول ضرورة مكافحة الفساد :|: وزارة الصحة : تسجيل 3 إصابات و24 حالة شفاء :|: أبرزالوزراء السابقين الذين استدعتهم الشرطة :|: "سامسونغ" تطرح أحدث هواتفها القابلة للطي :|: الإجراءات الحمائية تكلف الاقتصاد العالمي 10 تريليونات دولار :|: مياه الأمطارتغمرشوارع العاصمة .. واستخدام صهاريج لشفطها :|: اشراف وزاري على شفط المياه عن مراكز الباكلوريا :|: هيئة الأرصاد تحذرمن «سُحب رعدية قوية» :|: وزارة الصحة : تسجيل 4 إصابات و45 حالة شفاء :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

دولة القانون تتجسد / ميلى بنت الغوث
بعد الشم والتذوق.. "كورونا "يؤثرعلى حاسة ثالثة !
"متى يقذف اليم تابوت هذا الضياع"؟ / محمد سالم حبيب
الرئيس غزواني..العهد \ الدده محمد الأمين السالك
الفرق بين Google Translate وBing Translate ؟
الدخولُ المدرسي وإكراهاتُ الواقع / د.أمم ولد عبد الله
"كروم غوغل" تطلق إصدارًا جديدًا من "كروم "
التصويرفي موريتانيا (الصورة من الهواية إلي الاحتراف ) *
ما هوالجديد في متصفح "جوجل كروم" 85 ؟
كيف نستعيد المحادثات المحذوفة عبر “واتسآب”؟
 
 
 
 

دراسة تكشف مصدرا غريبا " لغاز الضحك" !!

الجمعة 15 أيار (مايو) 2020


أظهرت دراسة دنماركية، الخميس، أن طيور "البطريق الملك" في أنتركتيكا تطلق كميات وفيرة من أكسيد النيتروز أو غاز الضحك، عبر برازها، مما جعل الباحثين يصابون بالدوار خلال دراستها.

وقال المشرف على الدراسة البروفيسور بو إلبرلينغ من قسم علوم الأرض وإدارة الموارد الطبيعية في جامعة كوبنهاغن: "تنتج هذه البطاريق مستويات عالية من أكسيد النيتروز حول مستعمراتها".

وأضاف أنه أثناء دراسة مستعمرات طيور البطريق الملك في جزيرة ساوث جورجيا بين أميركا الجنوبية وأنتركتيكا، "أصيب الباحثون بالدوار إذ كانوا محاطين ببراز البطاريق".

وإلى جانب كونه مضرا بالمناخ، فإن أكسيد النيتروز له تأثير مشابه لغاز الضحك المهدئ الذي يستخدمه طبيب الأسنان.

ويعد أكسيد النيتروز أكثر تلويثا للبيئة بـ300 مرة من غاز ثاني أكسيد الكربون.

ويتم تفسير وجود هذه الغازات في فضلات البطاريق بالنظام الغذائي لهذه الطيور التي تقتات بالكريليات والأسماك التي تحتوي على مستويات عالية من النيتروجين.

ويطلق النيتروجين من براز البطاريق في بكتيريا التربة والأرض ثم يتحول إلى أكسيد النيتروز، وهو نوع من الغازات الدفيئة.

وأشار إلبرلينغ إلى أنه "في حين أن انبعاثات أكسيد النيتروز في هذه الحالة ليست كافية للتأثير على ميزانية الطاقة الإجمالية للأرض، فإن نتائجنا تساهم في معرفة جديدة حول طريقة تأثير مستعمرات البطريق على البيئة المحيطة بها، وهو أمر مثير للاهتمام لأن المستعمرات أصبحت أكثر انتشارا بشكل عام".

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا