ناجحون في مسابقة يحتجون بنواكشوط :|: اجتماع اللجنة الجهوية للتنمية بالحوض الغربي :|: الحرية والديمقراطية في إطاردولة القانون / محم ولد الطيب :|: أكثر من مليون اتصال بالرقم الأخضرالخاص ب"كورونا" :|: أسعارالنفط تهبط 1%مع توقعات بتخفيض إنتاج أوبك من الخام :|: ترحيل 9000 مهاجروتفكيك 3 قنوات للتهريب :|: مديرالصحة: تسجيل 91 إصابة و138 حالة شفاء :|: المدرسون المتعاقدون يطالبون بدمجهم في الوظيفة العمومية :|: وزارة الداخلية تم تفكيك ثلاث قنوات للتهريب :|: تساقط كميات من الأمطارعلى مناطق متفرقة من البلاد :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

الدسترة..الإيجاز في الصواب! / سيد أحمد أعمر محّم
مؤتمرالوزير الأول .. رئيس مؤتمن وحكومة متماسكة
دراسة : أصحاب فصيلة الدم هذه قد لا يصابون بكورونا!
دراسة: توجد 36 حضارة على كواكب أخرى في درب التبانة
مصدر: رفع الإجراءات الاحترازية مع نهاية الشهر الحالي
دول عربية تشهد ظاهرة "حلقة النار" الفلكية للشمس
عبد العزيز ولد الداهي... "أصل أشكم"
دراسة: نزلات البرد يمكن أن تحمي من فيروس "كورونا"
ماهو الفرق بين المسباروالمركبة الفضائية؟
لقاح واعد للوقاية من "كورونا "
 
 
 
 

بدء تنفيذبرنامج "أولوياتي" في مجال الصحة

الأربعاء 29 نيسان (أبريل) 2020


أعلن وزير الصحة الدكتور نذيرو ولد حامد اليوم الأربعاء في نواكشوط شروع قطاع الصحة في التنفيذ الفعلي لحزمة التعهدات الصحية التي أعلن عنها فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني يوم 20 يناير 2020 في إطار برنامج الأولويات رقم 1.

وأضاف الوزير خلال كلمة له بمناسبة الانطلاقة الفعلية لتنفيذ الشق الصحي من هذا البرنامج إنه يتكون من عدة محاور صحية تهدف في مجملها إلى خفض نسبة الوفيات وتقريب الخدمات وتحسين الظروف المعيشية للسكان والرفع من مستوى المؤشرات التنموية بصفة عامة.

وقال وزير الصحة إن حزمة المشاريع التى سيتم تنفيذها في إطار هذا البرنامج على مستوى قطاع الصحة تشمل خفض التكلفة الجزافية بنسبة 55 في المائة لتضبح 4000 بدل 9000 أوقية قديمة تدفع مرة واحدة طيلة فترة الحمل بما في ذلك جميع الفحوص والعلاجات والأدوية لها ولوليدها وحتى إجراء العمليات القيصرية إذا احتاجتها الحامل في كافة المنشآت الصحية العمومية.

وأضاف أن المكونة الثانية من هذا البرنامج على مستوى قطاع الصحة تتعلق بمشروع مجانية نقل المرضي من أي نقطة صحية في عموم التراب الوطني وفي كافة الاتجاهات بهدف تسريع وصول المريض لمكان العلاج وفي ظروف نقل مناسبة مما سيكون له الأثر الايجابي في الحد من الوفيات الناتجة عن تأخر ولوج المرضي إلى الخدمة الصحية.

وأوضح أن المكونة الثالثة من هذا البرنامج على مستوى قطاع الصحة تتعلق بمجانية التكفل بالعلاجات في غرف الانعاش لجميع الأشخاص الذين يصلون إلى هذه الدرجة من تدهور حالتهم الصحية ويحتاجون إلى علاجات باهظة التكاليف وذات جودة عالية.

أما المكونة الرابعة والأخيرة ضمن هذا البرنامج على مستوى قطاع الصحة فتتعلق بمشروع الأمانة الطرقية الذى قد وضع أول جزء منه بين نواكشوط وألاك، وسيعرف تمديدا ليشمل بعض الطرق في الشمال والشرق والجنوب.

وخلص وزير الصحة الى القول إن هذه المشاريع الجديدة تنضاف الى حزمة من المشاريع الصحية الاستراتيجية ذات الأثر البالغ على الفئات والشرائح الهشة لولوج برنامج التأمين الصحي للفقراء عبر صندوق التأمين الصحي.

وام

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا