تسجيل تراجع في قيمة الأوقية مقابل العملات الرئيسية :|: سعي رسمي لنصب كاميرات مراقبة بوسط العاصمة :|: غدا : أول اجتماع للحكومة الجديدة :|: وزارة الصحة : تسجيل48 اصابة و81 حالة شفاء :|: أنبا عن دعوة من الرئاسة لوزيرين :|: تساقط كميات من الأمطارعلى مناطق مختلفة من البلاد :|: الشرطة تستدعي مزيدا من الشخصيات في ملفات الفساد :|: التعديل الوزاريّ وتطلعات الموريتانيين / إسلمو ولد سيدي أحمد :|: مطالبة لشركاء مجموعة الساحل بتنفيذ تعهداتهم :|: من غرائب المبدعين !! :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

معلومات عن تشكيلة الحكومة المرتقبة
اليوم الأخير ! / أحمد عبد السلام
مزرعة الرئيس! / البشير ولد عبد الرزاق
معالجة قضايا انعدام الجنسية / محمد المختارالفقيه
غزواني.. صرامة في الأولويات وانفتاح حكومي على الجميع/سيد احمد ولد احجور
صحيفة: هاكربريطانيون وأمريكيون وراء اختراق حسابات "تويتر"
هل يختفي فيروس كورونا قريباً ؟
عن المدرسة الجمهورية ...
سنة من تعهداتي / محمد عبد الله ولد سيدي
عام إرساء الأساس الصحيح / محمد فال ولد يحي
 
 
 
 

انطلاق عمليات توزيع الاسماك من انواذيبو

الاثنين 20 نيسان (أبريل) 2020


انطلقت اليوم الاثنين في مدينة نواذيبو عمليات التوزيع المجاني لكميات معتبرة من الأسماك على المواطنين في مختلف ولايات الوطن.

وتبلغ الكمية التي سيتم توزيعها في إطار هذه العملية ١٠ آلاف طن من الأسماك الأكثر استهلاكا، سيتم توزيعها خلال الاشهر الثلاثة المقبلة بشكل مجاني على المواطنين وخاصة طبقات المجتمع الأكثر احتياجا.

ويأتي تقديم هذا الدعم، المقدم من طرف الفاعلين في قطاع الصيد والاقتصاد البحري، تلبية لنداء فخامة رئيس الجمهورية، السيد محمد ولد الشيخ الغزواني، كمساهمة طوعية في إطار المجهود الوطني الرامي إلى تخفيف آثار الاجراءات الاحترازية التي اتخذتها السلطات العليا في البلد لمحاربة فيروس كورونا .

وقد انطلقت القافلة الأولى المنظمة في إطار هذا التدخل من مدينة نواذيبو اليوم متوجهة إلى مقاطعات ولايات الحوض الشرقي والحوض الغربي واترارزة ولبراكنة وانشيري .

وأكد وزير الصيد والاقتصاد البحري، في كلمة بالمناسبة، أن انطلاق القافلة الأولى المنظمة في إطار هذا الدعم والتي تضم 13 شاحنة يشكل إيذانا بانطلاق عملية التوزيع المجاني لكمية معتبرة من السمك على سكان مختلف ولايات الوطن .

وأضاف أن هذه الكمية التي ستتواصل عمليات توزيعها خلال الفترة المقبلة، تشكل مساهمة طوعية من طرف الفاعلين في مجال الصيد لدعم الجهود التي تقوم بها الحكومة لتخفيف وطأة الاجراءات الاحترازية المتخذة لمنع انتشار فيروس كورونا .

وأضاف أن وزارة الصيد والاقتصاد البحري، قامت بعدة إجراءات أخرى شملت المشاركة في تعزيز الأمن الغذائي للوطن من خلال توفير مخزون من الأسماك لمواجهة الاثار المحتملة لمحاربة تفشي فيروس كورونا وهي العملية التي قرر الفاعلون في مجال الصيد والاقتصاد البحري المشاركة فيها بشكل طوعي .

وذكر وزير الصيد والاقتصاد البحري، بعمليات التوزيع التي شاركت فيها الشركة الوطنية لتوزيع الأسماك، في نواكشوط، والتي تم في إطارها توزيع 300 طن بشكل يومي لصالح 20 ألف أسرة .

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا