فتح الطريق ورفع حظر التجول يوم الجمعة :|: مديرالصحة: تسجيل 63 إصابة و50 حالة شفاء :|: ميزات جديدة تظهرفي “واتس آب” قريبا :|: اللجنة الوزارية لمكافحة "كورونا" تدعو لمؤتمر صحفي :|: جهة انواكشوط تشارك في حوار حول تحديات المدن :|: الشرطة تغلق صرافات وتحقق مع أصحابها :|: وزيرالصحة يوكد :" ماضون في إصلاح القطاع" :|: وحدة من الجيش تتولى حراسة مخزون الوقود الاستراتيجي :|: تلاميذ أقسام الباكوريا يطالبون بوقت للمراجعة :|: توقعات بفتح الطريق بين الولايات نهاية الاسبوع :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

هنيئا للنظام.. وننتظر المزيد من هذه التعيينات / محمد الأمين ولد الفاضل
الدسترة..الإيجاز في الصواب! / سيد أحمد أعمر محّم
مؤتمرالوزير الأول .. رئيس مؤتمن وحكومة متماسكة
دراسة : أصحاب فصيلة الدم هذه قد لا يصابون بكورونا!
دراسة: توجد 36 حضارة على كواكب أخرى في درب التبانة
مصدر: رفع الإجراءات الاحترازية مع نهاية الشهر الحالي
أهمية النّظافة / د.القاسم ولد المختار
دول عربية تشهد ظاهرة "حلقة النار" الفلكية للشمس
دراسة: نزلات البرد يمكن أن تحمي من فيروس "كورونا"
عبد العزيز ولد الداهي... "أصل أشكم"
 
 
 
 

حسمتم نصف معركة ...و الحرب متواصلة /د. الحسين ولد مدو

الاثنين 20 نيسان (أبريل) 2020


مئات الموريتانيين ما زالوا في الحجر الصحي، والآلاف منا لا يعرفون ولا نعرف عن حالتهم الصحية شيئا وعمليات الكشف الطبي محدودة ببلادنا مقابل أعراض مرض قاتلة ومخاتلة ومحيط قريب يسجل الإصابات يوميا ومحيط عالمي يدفع الموتى بالآلاف وعالم يعيد جرد الأرقام الخاطئة للضحايا نحو الزيادة

كل المعارك السابقة في موريتانيا كانت لتطويق انتشار الوباء والتكفل بسبع حالات ونجحت بلادنا مواطنين وسلطات وأطباء وقوى أمنية وعسكرية في كسب هذا الرهان.

بمعني أخر نجحنا في تطويق انتشار الداء وفي التكفل بحالات إصابات معدودة هي المسجلة لحد الآن وسيكون من الغرور إلقاء السلاح والاستخلاص باطمئنان أن بلدنا خلو من كورونا

علينا أن لا نتوهم أن العملية اكتملت يجب أن نعتز بما تحقق ولا نغتر فكل الاحتمالات قائمة.... تسجيل حالات جديدة أو انتكاسات محتملة سيما مع التوجه للتخفيف من التقييدات، ومن ضغط التقيد بالتوجيهات لدى مواطنين حديثي عهد بالوباء وقليلي صبر على تقبل تغير نمط الحياة .

حمدا لله ..شفيت الحالات المسجلة وكسبنا لحد الآن معركة تطويق الانتشار وما زال أمامنا مسار طويل بل لقد بدأ الجهاد الأكبر المتمثل في طريقة العودة المتدرجة للحياة العادية التي تفتح جبهات متعددة مع الإبقاء على الحذر المطلوب والوعي الصحي المنشود وإبقاء كماماتنا مشدودة والتقيد بتوجيهات سلطاتنا والمحافظة على مسافة الأمان و تعزيز المسلتزمات الصحية و حفظ الحدود وتحفيز الأطباء والجنود .

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا