فتح الطريق ورفع حظر التجول يوم الجمعة :|: مديرالصحة: تسجيل 63 إصابة و50 حالة شفاء :|: ميزات جديدة تظهرفي “واتس آب” قريبا :|: اللجنة الوزارية لمكافحة "كورونا" تدعو لمؤتمر صحفي :|: جهة انواكشوط تشارك في حوار حول تحديات المدن :|: الشرطة تغلق صرافات وتحقق مع أصحابها :|: وزيرالصحة يوكد :" ماضون في إصلاح القطاع" :|: وحدة من الجيش تتولى حراسة مخزون الوقود الاستراتيجي :|: تلاميذ أقسام الباكوريا يطالبون بوقت للمراجعة :|: توقعات بفتح الطريق بين الولايات نهاية الاسبوع :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

قراءة في التغييرات بهرم المؤسسة العسكرية *
هنيئا للنظام.. وننتظر المزيد من هذه التعيينات / محمد الأمين ولد الفاضل
الدسترة..الإيجاز في الصواب! / سيد أحمد أعمر محّم
مؤتمرالوزير الأول .. رئيس مؤتمن وحكومة متماسكة
دراسة : أصحاب فصيلة الدم هذه قد لا يصابون بكورونا!
دراسة: توجد 36 حضارة على كواكب أخرى في درب التبانة
مصدر: رفع الإجراءات الاحترازية مع نهاية الشهر الحالي
أهمية النّظافة / د.القاسم ولد المختار
دول عربية تشهد ظاهرة "حلقة النار" الفلكية للشمس
دراسة: نزلات البرد يمكن أن تحمي من فيروس "كورونا"
 
 
 
 

احتمالات لموعد استئناف الدراسة بموريتانيا

الأحد 19 نيسان (أبريل) 2020


أفادت مسودة مذكرة أعدتها وزارات التعليم الثلاث في موريتانيا حول سناريوهات استئناف الدراسة في البلاد، بناء على تمكنها من السيطرة على انتشار فيروس كورونا المستجد، ولتدارك العام الدراسي.

وحددت المذكرة ثلاثة سناريوهات لاستئناف الدراسة بعد تعليقها منذ منتصف مارس الماضي، ويقترح السناريو الأول استئناف الدراسة في أوائل مايو المقبل، فيما يقترح السناريو الثاني استئنافها يوم 26 مايو، أي يومين أو ثلاثة بعد عيد الفطر، فيما يقترح السناريو الثالث استئناف الدراسة بعد 30 يونيو.

وتصف المذكرة هذه السناريوهات الثلاثة بأنها سناريوهات "ممكنة".

دفاعات كل سناريو

وترى المذكرة المقدمة للوزير الأول إسماعيل ولد بده ولد الشيخ سيديا الذي يرأس لجنة متابعة تفشي فيروس كورونا في البلاد أن مبرر السناريو الأول أي استئناف الدروس في بداية مايو، هو "أن البرنامج التعليمي قد تم تنفيذه بما يقارب الثلثين"، وعليه "فإن الفترة الممتدة من شهر مايو إلى 30 يونيو ستكون كافية لتنفيذ الثلث المتبقي من البرنامج".

وتقترح وزارات التعليم في حال اعتماد هذا السناريو أن يتم تحديد موعد الامتحانات في الأسبوع الأول من شهر يوليو.

أما السناريو الثاني، والذي يقترح استئناف الدراسة ابتداء من 26 مايو، فيقترح الأخذ في الاعتبار بالإنجازات المذكورة في السيناريو 1، محددا الفترة الممتدة من 26 مايو إلى 31 يوليو لاستدراك الدروس والامتحانات.

فيما يقترح السناريو الثالث تأجيل استئناف الدراسة إلى العام الدراسي القادم، واستدراك ما فات في الفترة فيه، وذلك عبر التخطيط لاستئناف الدراسة في 1 سبتمبر، وتخصيص شهري سبتمبر وأكتوبر للاستدراك، وإجراء الامتحانات في الأسبوع الأول من نوفمبر.

وبناء على اعتماد هذا المقترح، فإن المذكرة تقترح تأجيل افتتاح العام الدراسي 2020 – 2021 إلى الفترة ما بين 20 و28 نوفمبر 2020.

إجراءات ورصد أموال

كما تقترح المذكرة إجراءات ضرورية مصاحبة لاستئناف الدراسة، بغض النظر عن السناريو الذي سيتم اعتماده، وهي "الإعلان عن استئناف الدراسة قبل 4 إلى 5 أيام من الموعد المحدد"، فضلا عن "تدابير الحماية الصحية لاستئناف الدروس التي ستقررها وزارة الصحة لكل سيناريو (على سبيل المثال: التعقيم، الأقنعة، القفازات، أدوات الحماية الأخرى وفقًا للاحتياجات)".

كما ترى وزارات التعليم ضرورة "مراجعة المواعيد المدرسية"، و"مواصلة التعليم عن بعد مع تحسين الوسائل التقنية والتربوية ووسائل الرصد والتقييم، وإطلاق حملات توعية على جميع المستويات (الآباء المتعلمين، المدرسين، النقابات... وغيرها)".

وتؤكد المذكرة الصادرة عقب اجتماع ضم وزير التعليم الأساسي وإصلاح التهذيب الوطني، ووزير التعليم الثانوي والتكوين الفني والمهني، ووزير التعليم العالي والبحث العلمي وتقنيات الإعلام والاتصال ضرورة "النظر في تخصيص موارد خاصة لضمان فعالية التدابير المصاحبة"، مشددة على وجوب "توجيه هذه الموارد لجميع مستويات التعليم".

كما تتحدث المذكرة عن ضرورة إجراء تقييم بالأرقام للاحتياجات ورفعه في أقرب وقت ممكن.

نقلا عن موقع الأخبار

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا