عودة رئيس الجمهورية من جولته الخارجية :|: وزارة الصحة : تسجيل 40 إصابة و73 حالة شفاء :|: منسقية مقدمي خدمات التعليم تعقد مؤتمرا صحفيا :|: مصادر: توقعات بتخفيض حظرالتجول قريبا :|: احتجاجات جديدة على مكب النفايات ب"تيفيريت" :|: مالفرق بين خداع البصروالهلوسة ؟ :|: تنظيم ندوة حول «نماذج نمو الاقتصاد العالمي» :|: موريتانيا : هل حان وقت التعديل الوزاري ؟ :|: مدرسون للغات يلوحون بالاضراب في انواكشوط :|: وقفة احتجاية لسكان "تيفريت" ضد مكب القمامة :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

3 اجتماعات هامة في انتظارعودة الرئيس غدا
أسعارالذهب العالمية تواصل الصعود خلال التعاملات
أسعارالذهب ترتفع فى الأسواق العالمية مع هبوط الدولار
وزيرالمالية يتحدث عن السيولة بالخزينة العمومية
تنبؤات العرافة العمياء لـلعام الجديد 2021 !
غريب : لاعب يعثرعلى موبايل داخل أرضية الملعب !!
10 اكتشافات جيولوجية هزت عام 2020!
تحديد موعد الجلسة العلنية البرلمانية لنقاش ميزانية 2021
تغييرات في "واتساب" مع بداية العام الجديد
إنشاء أول هيئة ثقافية نسائية بموريتانيا
 
 
 
 

مطالبات بتخفيف الديون عن الدول الفقيرة المتضررة من كورونا

الثلاثاء 7 نيسان (أبريل) 2020


حثت ما يقرب من 140 جماعة ضغط ومنظمة خيرية صندوق النقد الدولي والبنك الدولي ومجموعة العشرين والدائنين من القطاع الخاص يوم الثلاثاء على مساعدة الدول الأشد فقرا التي تمر بأزمة جراء انتشار فيروس كورونا المستجد من خلال إعفائها من مدفوعات ديون.

تأتي الدعوات بقيادة حملة اليوبيل لتخفيف أعباء الدين، ومقرها بريطانيا، قبل يوم من اجتماع مقرر لمجوعة عمل مكلفة من مجموعة العشرين بالاستجابة لمواجهة الدول النامية لجائحة كورونا.

وبشكل منفصل، حث كين أوفوري-عطا وزير مالية غانا، الذي يرأس لجنة التنمية التي تقدم المشورة للبنك الدولي وصندوق النقد، الصين بشكل خاص بصفتها أكبر مقرض لإفريقيا على القيام بالمزيد لتخفيف عب الديون.

ودعت حملة اليوبيل للإلغاء الفوري لأقساط ومستحقات الديون على 69 دولة فقيرة حتى نهاية العام، بما يشمل الاستحقاقات لجهات مقرضة خاصة، وقدرت أن ذلك سيخفف أعباء تصل إلى 25 مليار دولار عن تلك الدول أو 50 مليار دولار إذا مُددت للعام المقبل.

ودعت لأن يكون أي تمويل إضافي أو تخفيف لأعباء الديون دون شروط مثل فرض إجراءات تقشف وأن تقر مجموعة العشرين قواعد طارئة تمنع مقاضاة مقرضي القطاع الخاص للدول الفقيرة.

وقالت مديرة حملة اليوبيل سارة-جين كليفتون ”الدول النامية تمر بصدمة اقتصادية غير مسبوقة وفي ذات الوقت تواجه حالة طوارئ صحية عاجلة“.

وتضغط بالفعل حكومات ومؤسسات كبرى من أجل تطبيق بعض الإجراءات التي تدعو لها تلك الجماعات.

وعبرت حكومات إفريقية في الآونة الأخيرة عن بواعث قلق من أن الإجراءات التي جرى طرحها حتى الآن لن تكون كافية.

وشمل بيان حملة تخفيف الديون الذي وقعت عليه جماعات مثل أوكسفام وأنقذوا الأطفال الدعوة أيضا لآلية، عبر الأمم المتحدة، لإعادة هيكلة الديون السيادية بشكل منهجي وقابل للتطبيق.

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا