موريتانيا بصدد تنظيم رحلات للعالقين بالخارج :|: مديرالصحة: تسجيل 24 حالة جديدة بنواكشوط :|: ارسال دفعة من الدعم المدرسي لصالح التلاميذ :|: مركزللدراسات يصدرتقريرا حول تأثيروسائل التواصل :|: قبيلة "ودابي" الإفريقية والعادات الغريبة !! :|: غرائب «كوفيدــ19 » طلعت إسماعيل :|: تفاصيل ﻤﻘﺘﺮﺡ ﺑﺮﻭﺗﻮﻛﻮﻝ ﺻﺤﻲ جديد :|: زيادة الإتاوات العينية على البواخر الأجنبية :|: روسيا تتخطى السعودية وتصبح أكبر مورد نفط للصين :|: أحزاب معارضة تندد ببقاء "المفسدين" في مناصبهم :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

صحة : تأثير الصوم على أجسامنا
أوقية الذهب تتخطى 1700 دولار في السوق العالمية
كيف ننتفع بالقرآن ؟ / محفوظ ولد إبراهيم فال
"كورونا" حالة جديدة وأسئلة متجددة / د . الحسين ولد مدو
تعويض بعض الديبلوماسيين في الخارج
الافتتاح الدراسي ... السيناريوهات المحتملة
رمضان فرصة للتغيير / محمدن ولد المختار الحسن
أسعار النفط.. نهاية إيجابية لأحد أكثرالشهور تقلبا
من هو طبيب الفيروسات العربي الذي استدعته أمريكا لإنقاذها؟
بالخطوات.. هكذا تفتح هاتف "سامسونغ" إذا نسيت كلمة المرور
 
 
 
 

خبراء يتوقعون أزمة غذائية بسبب "كورونا"

الاثنين 30 آذار (مارس) 2020


توقّع خبير اقتصادي موريتاني أن يشهد العالم، خلال الأسابيع المقبلة، أزمة في سوق المواد الغذائية بسبب جائحة كورونا الذي سبّبت إحجاما عن التصدير لدى بعض الدول المصدرة وفتحت شهيّة دول أخرى على الاستيراد بكميات كبيرة داعيا الحكومة الموريتانية إلى إطلاق خطة استعجالية كبرى لمواجهة هذه الوضعية.

الخبير الاقتصادي محيي ولد سيدي بابه نشر دراسة عن تأثير جائحة كورونا على الاقتصاد العالمي، قائلا إن كثيرا من الخبراء الاقتصاديين يتوقعون أن العالم سيواجه كسادا على مستوى الكساد العظيم في العشرينيات من القرن الماضي. حيث يتوقع أن يتراجع نمو الناتج الإجمالي الأمريكي بنسبة 30 بالمائة سنة 2020 ويتجاوز معدل البطالة 25 بالمائة، والأسواق المالية بدأت في تحطيم أرقام الهبوط القياسية لسنة 2009، وفق ما جاء في الدراسة.

وفيما يتعلق بأسواق المنتجات الزراعية العالمية فإنها تعرف استقرار قد لا يستمر طويلا في ظل تقارير تتحدث عن إحجام بعض المصدّرين عن تصدير منتجاتهم وكذلك طلبيات كبيرة لبعض الدول قد تتسبّب في القريب إلى وصول هذه المنتجات لأرقام قياسية في الصعود، حسب ولد سيدي بابه، مضيفا أن هذه الأسواق مهمة لبلدان كموريتانيا تعتمد على الاستيراد لتوفير حاجياتها من المواد الغذائية.

واقترح من أجل مواجهة هذه الوضعية أن تقوم الحكومة بإطلاق خطة استعجالية كبرى بملياردولار أمريكي تستهدف توفير المخزون الكافي للبلاد من المواد الغذائية طوال فترة الحجر الصحي وتوزيعها على المحتاجين الذين ستستفيدون أيضا من تحمل تكاليف الماء والكهرباء عنهم. وفي فترة ما بعد الحجر الصحي تكون هناك مرحلة تهدف لتحقيق الاستقلال الغذائي وخلق القيمة المضافة من خلال الصناعة والتركيز على قطاعات التعليم والصحة.

الصحراء

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا