قصة 100 يوم مرعبة غيرت وجه البشرية :|: مطالبات بتخفيف الديون عن الدول الفقيرة المتضررة من كورونا :|: تكلفة كورونا على الاقتصاد العالمي قد تتخطى 4 آلاف مليار دولار :|: عمال الشركة الموريتانية للمحروقات ومديرها العام يتبرعون لصندوق "كوفيد 19" :|: البنك المركزي يساهم بأكثر من ملياري أوقية قديمة في دعم جهود مكافحة كورونا :|: بحث كيفية الاستفادة من الآجهزة الطبية الصينية :|: دور بارز للسفير الصيني في حشد الدعم لمساعدة موريتانيا في مواجهة كورونا :|: السفير الصيني بنواكشوط يكتب..الصين و موريتانيا يداً بيد لمكافحة كورونا :|: وزارة الشؤون الاسلامية تدعو لتعطيل صلاة الجمعة غدا :|: توزيع سلال غذائية ومبالغ مالية على الفقراء :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

بدء عودة الانترنت الى موريتانيا بعد انقطاع طويل
وزيرالمالية يأمربفتح نظام "الرشاد"
40 مليارأوقية قديمة قد تجنيها موريتانيا
من هي المرأة التي كانت ستنقذ العالم من كورونا؟
كم يبقى فيروس كورونا في جسم الإنسان بعد شفائه؟أ
هل يقتل الطقس الحار فيروس «كورونا» ؟
تطبيقات آيفون وآيباد شهيرة تتجسس على البيانات
أول لقاح لفيروس كورونا.. جهة أمريكية تعلن اكتشافه
الصحة العالمية: وباء "كورونا" أسوأ أزمة صحية تواجه العالم
"كورونا "حول العالم.. انحسار في الصين وتفش في أوروبا
 
 
 
 

الرئيس يتصل هاتفيا بCGTM

الأربعاء 25 آذار (مارس) 2020


تلقت الكونفدرالية العامة لعمال موريتانيا CGTM امس الثلاثاء 24 مارس 2020 اتصالا رسميا من صاحب الفخامة رئيس الجمهورية الذي تفضل بإطلاعنا على الاهتمامات الوطنية لبلدنا وتحديدا الجهود المبذولة من أجل مواجهة جائحة فيروس كورونا الذي ينتشر حاليًا في كافة أصقاع العالم.

كما أطلعنا على التدابير العملية الملموسة التي اتخذتها حكومته بشكل استباقي من أجل مواجهة هذا الوباء والحد من انتشاره.

وقد عبرنا له عن تقديرنا الايجابي وتثميننا لهذه المبادرة المتخذة تجاه القوى الحية للأمة وأكدنا له دعمنا، كقوة اجتماعية، في هذه الظروف الصعبة والتزامنا بالعمل من أجل ضمان التوعية على أوسع نطاق في أوساط العمال حول هذا الوباء وحول مختلف الإجراءات التي اتخذتها الحكومة للتصدي له والتغلب عليه.

وتحقيقا لهذه الغاية، فإننا نعتقد أنه من الملح إصدار مرسوم يرمي الى حجر وطني شامل بغية ضمان وقف انتشار الفيروس بين ولايات الوطن ومراقبة الحجر الصحي للسكان.

وفي هذا السياق، طلبنا تنفيذ تدابير الدعم والاجراءات المصاحبة لصالح الطبقات الأكثر فقراً وهشاشة من خلال برنامج طوارئ يستهدف توفير المواد الأساسية خلال هذه الفترة، من أجل التخفيف من آثار التدابير الجانبية وعواقبها على العمال والسكان.

توجه الكونفدرالية العامة لعمال موريتانيا نداء حيا لكافة عمال وعاملات البلد من أجل ضمان التعبئة على المستوى الوطني بهدف التوعية بخطورة هذا المرض وبضرورة احترام وتطبيق التعاليم الصحية الصادرة عن السلطات المختصة من أجل حماية شعبنا من هذه الآفة العالمية.

وتوصي الكونفدرالية العامة لعمال موريتانيا بضرورة إطلاق حملة تضامن وطني بهدف تعزيز التماسك والانسجام والوحدة بين جميع طبقات شعبنا من خلال التدخل عن قرب لصالح المحتاجين والتكفل بتوفير الطعام لهم.

نواكشوط 24 مارس 2020

اللجنة التنفيذية

السفير

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا